أخبار عاجلة

أولياء أمور طلاب رابعة ابتدائي أمام المدارس: أول امتحان جد في حياتهم

أولياء أمور طلاب رابعة ابتدائي أمام المدارس: أول امتحان جد في حياتهم
أولياء أمور طلاب رابعة ابتدائي أمام المدارس: أول امتحان جد في حياتهم

خلال الساعات التي أدى فيها طلاب الصف الرابع الإبتدائي، امتحان اللغة العربية، وقف أولياء الأمور أمام المدارس وهم يشعرون بالقلق على أبنائهم في أول أيام الامتحانات، وفي بورسعيد وقف بعض أولياء الأمور أمام مدرسة التيمورية بحي الشرق، داعين الله أن يوفق أبناءهم فى أول امتحان بالنظام الجديد.

وقالت عبير إسماعيل، ولي أمر، إنها كانت تخشى ألا تستوعب ابنتها الامتحان بالنظام الحديث، مؤكدة أن هذا الامتحان هو الأول في حياتهم لأنهم منذ دخولهم الحضانة والثلاث السنوات الأولي بالمرحلة الإبتدائية لم يخضعوا لأي امتحان، مشيرة إلى أنه بالنسبة لهم ليس امتحانا عاديا، بل يخاطب فئة الأذكياء فقط من التلاميذ وهذا هو سبب صعوبته، بحسب قولها.

سؤال القراءة المتحررة صعب على الطفل

وترى «عبير» أن امتحان اللغة العربية به سؤال قراءة متحررة، والمفترض أن يقرأ الطفل القطعة ويستوعبها جيدا ثم يجيب على الأسئلة الملحقة بها، مشيرة إلى أن بعض الأطفال لا يعرفون القراءة حتى الآن.

وأكدت مريم جيد، ربة منزل، أن ابنها يذاكر جيدا منذ بداية العام ولكنه لا يستوعب كل هذه المواد، موضحة أن امتحان الصف الرابع لم يكن واضحا حتى فترة قريبة: «مكناش عارفين شكل الامتحان ولما نسأل المدرسين بيقولوا إنهم كمان ميعرفوش، وفي انتظار تعليمات الموجهين بالتربية والتعليم».

«إيمان»: الوزارة نشرت نماذج الامتحان في الفجر

وقالت إيمان جبر، ولي أمر، إنها فوجئت بالوزارة تنشر نموذج لامتحان التربية الدينية فجر اليوم على منصتها، وبالتالى لم يذاكر ابنها، مضيفة أن الوزارة نشرت نماذج الإمتحانات فى وقت قريب ولم يستطع التلاميذ مذاكرتها، كما أن المنهج كان كبيرا عليهم ولم يتمكنوا من الإنتهاء منه.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن