التلفزيون المصري يحتفي بذكرى ميلاد جمال عبد الناصر وتشييد «السد العالي»

التلفزيون المصري يحتفي بذكرى ميلاد جمال عبد الناصر وتشييد «السد العالي»
التلفزيون المصري يحتفي بذكرى ميلاد جمال عبد الناصر وتشييد «السد العالي»

في مثل هذا اليوم، 15 يناير، قبل 104 سنة، وُلد قائد حركات التحرر الوطني وباعث الروح في القومية العربية، الزعيم خالد الذكر جمال عبدالناصر، كما يمر اليوم أيضا 51 سنة على افتتاح مشروع السد العالي، وهو الصرح الذي غيّر وجه الحياة في مصر، واتحدت به إرادة المصريين مع عزيمتهم وتآزر من أجله جموع المصريين خلف قيادتها، ليكون أول المشروعات القومية التي أطلقتها مصر عقب ثورة 23 يوليو عام 1952م. 

ولادته ونشأته

وعرض برنامج «صباح الخير يا مصر»، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية، تقريرا تلفزيونيا بعنوان «ذكرى ميلاد الزعيم جمال عبد الناصر»، حيث وُلد جمال عبد الناصر في 15 يناير عام 1918م في شارع قنوات بحي باكوس الشعبي في الإسكندرية.

كان جمال عبدالناصر الابن الاكبر لابيه عبدالناصر حسين، الذي وُلد عام 1888م في قرية بني مُر في صعيد مصر، في أسرة من الفلاحين، لكنه حصل على قدر من التعليم سمح له بأن يلتحق بوظيفة في مصلحة البريد بالإسكندرية وكان مرتبه يكفي بصعوبة للإنفاق على المعيشة. 

تنقّل جمال عبد الناصر مع أسرته بين عدة محافظات مصر بحكم عمل والده، وبدأ نشاطه السياسي في سن مبكرة مشاركا في مظاهرات طلابية مناهضة للاستعمار البريطاني وأصيب في إحداها برأسه ما ترك ندبة على جبهته. 

وتسبب نشاطه الطلابي في حرمانه من الالتحاق بالكلية الحربية في بادئ الأمر، ودرس في كلية الحقوق بضعة أشهر، ثم عاود المحاولة مرة أخرى وقُبل في الكلية الحربية وتخرج منها عام 1938 بعد مرور 17 شهرا فقط نتيجة استعجال تخريج دفعات من الطلاب في ذلك الوقت. 

والتحق جمال عبد الناصر فور تخرجه بسلاح المشاة وخدم في مواقع مختلفة ما بين صعيد مصر والعلمين والسودان وتععرف خلال هذه الفترة على زملائه الذين أسس معهم تنظيم الضباط الأحرار فيما بعد كما عُين مدرسا في الكلية الحربية.

مشروع السد العالي

وعرض برنامج «صباح الخير يا مصر» تقريرا بعنوان «قصة كفاح .. 51 عاما على افتتاح مشروع السد العالي»، حيث بدأ تشييده في 9 يناير عام 1960 واستمرت عملية البناء حتى يوليو 1970م وطوال هذه السنوات مرّ المشروع بتحديات كبيرة في التمويل ومراحل البناء. 

وكان الهدف الرئيس من بنائه حجز فيضان النيل وكان الفيضان يغمر مصر، وفي بعض السنوات عندما كان يزيد منسوب الفيضان يؤدي إلى تلف المحاصيل الزراعية وغرقها، وفي سنوات أخرى حين ينخفض منسوبه تقل المياه وتبور الأراضي الزراعية. 

وعندما بُني السد العالي أحدث نقلة كبيرة في التنمية في مصر حيث نقلها من الزراعة الموسمية إلى الزراعة الدائمة وحماها من أضرار الفيضانات وأسهم في استصلاح وزيادة مساحة الأراضي الزراعية، كما يعد السد العالي من أهم إنجازات الزعبم جمال عبدالناصر. 

فوائد السد لم تتوقف عند هذا الحد بل تخطتها ليكون السد مصدرا لتوليد الكهرباء، وفي تقرير صدر عن الهيئة الدولية للسدود والشركات الكبرى، تمّ تقييم السد العالي في صدارة المشروعات كافة واختارته الهيئة الدولية كأعظم مشروع هندسي شُيد في القرن العشرين.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن