أخبار عاجلة

مسلسل النمر حلقة 1 ..مطاردة وخيانة وفقدان ذاكرة وأحداث مثيرة

بدأت أحداث مسلسل النمر للنجم محمد إمام، بمطاردة شرسة ومثيرة فى أولى مشاهدها بين "كرم" والذى يجسده الفنان محمد إمام، وبعض الرجال الذين كانوا يطلقون عليه النار فى البداية حتى جاءهم أمر بتوقف إطلاق النار عليه من كبيرهم درويش الهوارى، والذى يجسده الفنان حمدى هيكل، لأنه يريده حيا. 

 

وبالفعل أوقفوا إطلاق النار عليه وبدأوا يركضوا وراءه بكل قوة وحين أوشكوا على الإمساك به بدأ مشهد أكشن، حيث ضربهم محمد إمام بقوة واستطاع أن يفلت منهم بالرغم من كثرة عددهم حتى وجد أمامه موتوسيكل فركبه على الفور حاولوا اللحاق به من خلال سيارتهم ولكن بلا جدوى حيث استطاع فى مشهد مثير أن يقفز بالموتسيكل قفزات عالية ويعبر أماكن صعبة حتى تمكن من الهرب. 

 

محمد امام
مسلسل النمر حلقة 1 

 

وتنتقل الأحداث لشارع الصاغة، ليظهر الشيمى من كبار تجار الذهب فى الصاغة، والذى يجسده الفنان محمد رياض، فى مصنعه يحث عماله على العمل ويصرف لهم مكافأة بمناسبة زفاف ابنته ملك، ولكنه سيخصم هذه المكافأة منهم فى حالة التأخير أو تقصير وهذا ما اكتشفناه من خلال حواره مع مدير أعماله والذى يجسده الفنان حجاج عبد العظيم، كما يطلب منه أن يجهز سبايك ذهب على أن تكون وزن كل واحدة 20 جراما، كما طلبت ابنته توزيعهم على ضيوف الفرح الـ"VIP" . 

 

ويبدأ العروسان ملك "هنا الزاهد" وحسن "خالد أنور" فى التجهيز ليلة الفرح، ومعهم صديقة ملك "ولاء الشريف" ووالده حسن "حنان سليمان" وزوجة ابيه "إيناس كمال"، ويذهبا للفندق المقرر أن يقام فيه الفرح ويدخل كلا من العروسين حجرته، وقبل بدأ ملك فى وضع مكياج الزفاف بثوانى تتفاجأ برسالة تصلها على تلفونها بأن خطيبها يخونها مع صديقتها فى حجرته بالفندق فيجن جنونها وتترك كل شيء وتذهب على الفور لحجرته لتجد صديقتها "ولاء الشريف" فى حجرته بالفعل فتتركهما على الفور وتنصرف مسرعة من الفندق. 

 

هنا الزاهد
مسلسل النمر حلقة 1

 

بعد ذلك تركب سيارتها وهى منهارة ويحاول حسن "خالد أنور" الاتصال بها كثيرا ولكن دون جدوى، وفجأة وأثناء قيادتها مسرعة تتفاجأ بكرم "محمد إمام" أمامها وتصدمه بسيارتها ليقع مغشى عليه، ويحمله المارة إلى سيارتها وتذهب به إلى المستشفى وهى فى حالة ذعر وخوف وبمجرد دخولها المستشفى يغشى عليها هى أيضا ويأتى والدها "محمد رياض" مسرعا إلى المستشفى ومعه خطيبها ووالده. 

 

وبمجرد أن أفاقت ملك "هنا الزاهد" كان كل هما الاطمئنان على الرجل الذى صدمته بسيارتها ووجدت أمامها والدها وخطيبها وصديقتها وزوجة ابيه، فقالت لوالدها "محمد رياض" إنها لم تكمل ذلك الزفاف بسبب خيانة حسن لها مع صديقتها وهنا تدخلت زوجة والده "إيناس كامل" لتخبرها أن صديقتها كانت بالغرفة لأنهم يجهزوا مفاجأة لها وكانت هى أيضا فى الغرفة ولكنها دخلت دورة المياه فى اللحظة التى دخلت هى عليهما. 

 

وأفاق كرم "محمد إمام" من الحادث ولكنه فقد ذاكرته ولم يتذكر حتى اسمه فوعدته ملك "هنا الزاهد" ووالدها أنهما سيعالجوه وسيقفا بجانبه حتى يعود كل شيء طبيعى وأضطر عنتر الحلق "بيومى فؤاد" أن يوافق على تأجيل الفرح ويأخذ معه كرم الصاغة حتى يطمئنوا عليه، ورفضت ملك أن تسمع لأى دفاع من خطيبها أو صديقتها وكذلك رفضت تحديد موعد جديد للفرح حتى تطمئن على "كرم". 

 

على جانب آخر، كان رجال درويش الهوارى يبحثون عن كرم الذين علموا أنه من المفترض أن يسافر للبنان فى نفس اليوم ولكنهم وجدوا جواز سفره فى شقته ولم يصل ليأخذه، ووصل كرم "محمد إمام" الصاغة مع عنتر الحلق والشيمى ليقابل "نرمين الفقى" التى أكدت سعادتها لعدم إتمام تلك الزيجة بين ملك وحسن وأكدت أيضا أنها ستظل فى ظهر كرم لأنه كان سبب فى عدم إتمام تلك الزيجة حتى ولو لم يقصد ذلك. 

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع