أخبار عاجلة

"مرحبا سيد الفصول" الخريف يبدأ رسميا.. الفصل يستمر 89 يوما و20 ساعة و44 دقيقة.. الليل والنهار يتساويان اليوم 12 ساعة لكل منهما.. والأجواء خريفية فى النصف الشمالى وربيعية بالنصف الجنوبى

"مرحبا سيد الفصول" الخريف يبدأ رسميا.. الفصل يستمر 89 يوما و20 ساعة و44 دقيقة.. الليل والنهار يتساويان اليوم 12 ساعة لكل منهما.. والأجواء خريفية فى النصف الشمالى وربيعية بالنصف الجنوبى
"مرحبا سيد الفصول" الخريف يبدأ رسميا.. الفصل يستمر 89 يوما و20 ساعة و44 دقيقة.. الليل والنهار يتساويان اليوم 12 ساعة لكل منهما.. والأجواء خريفية فى النصف الشمالى وربيعية بالنصف الجنوبى

والشتاء يبدأ الأربعاء 21 ديسمبر

يحل علينا اليوم الجمعة، فصل الخريف المعروف باسم "سيد الفصول" ، حيث كشفت الحسابات الفلكية ، أن فصل الخريف بدأ اليوم الجمعة 23 سبتمبر، ويستمر   89 يوما و 20 ساعة و 44 دقيقة.

 

تفاصيل الاعتدال الخريفي

بعد أن تتجاوز الشمس الانقلاب الصيفي تبدأ حركة الشمس الظاهرية في الاتجاه تدريجياً نحو الجنوب، ويتناقص ميل أشعتها، حتى يبلغ الصفر حول يوم 23 من شهر سبتمبر ( الاعتدال الخريفي ) فتتعامد أشعة الشمس على خط الاستواء.

وهذا اليوم يتساوى ثانية طول الليل والنهار لجميع الأماكن على سطح الكرة الأرضية، ويحدث الخريف في النصف الشمالي والربيع في النصف الجنوبي.

الوضع يجب أن يكون معكوساً لما هو عليه خلال الاعتدال الربيعي ، وتستمر حركة الشمس الظاهرية في الاتجاه نحو الجنوب ويأخذ ميل أشعتها على العمودي على سطح الأرض في النقصان ؛ فيطول النهار ويقصر الليل في نصف الكرة الشمالي ، في حين يحدث العكس في نصف الكره الشمالي ، حتى يصل ميل الشمس ( -27′27 ° ) ، حيث الانقلاب الشتوي من جديد فتتعامد أشعتها على مدار الجدي ، وبذلك تكون قد اكتملت دورة الأرض حول الشمس في 365,25 يوم تقريباً .

 

الانقلاب الشتوى وبداية فصل الشتاء

وفي يوم 22 من شهر ديسمبر تقريباً تسقط أشعة الشمس متعامدة على مدار الجدي، وتكون أشعة الشمس شديدة الميل على نصف الكرة الشمالي وشبه عمودية على نصف الكرة الجنوبي في ما عدا مدار الجدي، حينئذ يقل طول النهار عن طول الليل في نصف الكرة الشمالي، أي إنه خلال الانقلاب الشتوي ( حول يوم 22 ديسمبر ) يكون الوضع في نصف الكرة الشمالي معاكسا لما هو عليه في نصف الكرة الجنوبي.

وتكون حرارة أشهر الشتاء منخفضة لسببين رئيسين ، هما : سقوط أشعة الشمس على سطح الأرض وميلها حد أقصى عن العمودي على سطح الأرض ،  فالأشعة المائلة أقل حرارة من الأشعة العمودية ، نظرا إلى أن الأشعة المائلة تخترق مسافة أطول في الجو ، ما يجعلها تتعرض إلى كثير من الانعكاسات على السحب والامتصاص بفعل العوالق الجوية وغازات الجو ، كما أنها تنتشر على مساحة أكبر ، ما يقلل شدتها .

والسبب الثانى طول الليل وقصر النهار ،  فالنهار القصير يعني وجود فرصة أقل لاكتساب الطاقة الحرارية من الشمس ، والليل يعني وقتا أطول لفقدان الطاقة إلى الفضاء الخارجي بفعل إشعاع الأرض .

 

فصول السنة وأطوالها

وكشفت الحسابات الفلكية التى أعدها المعهد القومى للبحوث الفلكية عن مواعيد فصول السنة وأطوالها خلال هذا العام الهجرى 1444 هجريا، يبدأ فصل الخريف  الجمعة 23 سبتمبر، ويستمر  الفصل 89 يوما و 20 ساعة و 44 دقيقة، بينما  فصل الشتاء فيبدأ الأربعاء 21 ديسمبر، ويستمر 88 يوما و 23 ساعة و 38 دقيقة .

وفى نفس السياق ، كشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، أن الاعتدال الخريفي هذه السنه بدأ اليوم الجمعة 23 سبتمبر 2022 عند الساعة ( 01:03 صباحًا بتوقيت جرينتش) في الوطن العربي وكامل النصف الشمالي لكوكبنا حيث ستكون الشمس على خط استواء الأرض مباشرة قادمة ظاهرياً من شمال السماء متجهه نحو الجنوب وهو أول أيام فصل الخريف فلكيًا.

وأوضحت فى تقرير لها ، ان ظاهرة الاعتدال تحدث بسبب ميل محور دوران الأرض حول نفسها بمقدار 23.5 درجة ودورانها المتواصل حول الشمس، فعندما يكون محور دوران الأرض في وضعية لا مائل بعيدًا عن الشمس ولا مائل باتجاهها يحدث الاعتدال.

وأشرقت الشمس يوم الجمعة (الاعتدال) من نقطة الشرق الأصلية وتغرب في نقطة الغرب الأصلية غير مائلة إلى الشمال أو الجنوب في كل انحاء العالم ويكون طول الليل النهار "تقريبا" متساوي بطول 12 ساعه وهذا صحيح بصفة عامة ولكن على وجه التحديد يكون النهار أطول بثماني دقائق إضافية من الليل في يوم الإعتدال في خطوط العرض المتوسطة وذلك يرجع لعدة اسباب.

الشمس قرص دائري وليست نقطة مثل النجوم ومعظم التقاويم تحدد شروق الشمس بالتلامس الأول لأعلى قرص الشمس مع الأفق الشرقي، ويحدد غروب الشمس بالتلامس الأخير لقرص الشمس مع الأفق الغربي وهذا في حد ذاته يعطي دقيقتين إلى ثلاث دقائق من ضوء النهار في خطوط العرض المتوسطة.

وأشار التقرير : إضافة لظاهرة الانكسار الجوي، حيث يعمل الغلاف الجوي للأرض مثل العدسة حيث يرفع الشمس بمقدار نصف درجة عن موقعها الهندسي الحقيقي كلما اقتربت من الأفق، إضافة أن القطر الزاوي للشمس هو حوالي نصف درجة كذلك، ولذلك فإن الانكسار الجوي يؤدي إلى تقدم شروق الشمس ويؤخر غروبها ويضيف ما يقرب من ست دقائق أخرى من النهار عند خطوط العرض المتوسطة.

إن التقاويم لاتعطي عادة أوقات شروق الشمس أو غروبها إلى الثانية، ذلك لأن الانكسار الجوي متغير إلى حد ما ، فهو يعتمد على درجة حرارة الهواء والرطوبة والضغط الجوي، فدرجة الحرارة المنخفضة والرطوبة العالية والضغط البارومتري العالي كلها تزيد من الانكسار الجوي.

وتابع : بحلول شهر أكتوبر سيلاحظ ان الشمس ستشرق من الأفق الجنوبي الشرقي وتغرب في الأفق الجنوبي الغربي ، ما يعني ساعات نهار أقصر وساعات ليل أطول في النصف الشمالي للكرة الارضية.

وتستمر الشمس بعد الاعتدال الخريفي والطيور المهاجرة في الانتقال نحو الجنوب، وسيبدأ البحر القطبي الشمالي في التجمد في حين يبدأ الجليد في القطب الجنوبي في الذوبان وتبدأ عجلة الفصول في التغير.

ويلاحظ كذلك أن اليوم الأول للخريف فلكيًا يمكن أن يختلف من 21 إلى 24 سبتمبر خلال السنوات، فمن المعروف بأن محور الأرض يبقى ثابتًا نسبيًا بالنسبة للنجوم أثناء دورانها حول الشمس ، ولكن يتغير اتجاهه بالنسبة إلى الشمس على مدار العام، لذلك يفترض أن الإعتدال الخريفي يجب أن يبدأ في نفس اليوم من كل عام.

إن السنة الشمسية ليست عددًا دقيقًا من الأيام، فعادةً ما نعتبر 365 يومًا عامًا ، ولكن العام الشمسي يبلغ 365.2421897 يومًا، لذا فإن سنة التقويم أقصر قليلاً من السنة الشمسية والسنوات الكبيسة أطول قليلاً.

نظرًا لأننا لا نستطيع مواءمة السنة الشمسية مع عدد صحيح من الأيام، فسيكون هناك دائمًا بعض الانجراف بين أيام التقويم وأيام الاعتدالين والانقلابين، ولكن حتى لو كانت السنه الشمسية تبلغ 365 يومًا بالضبط، فعلى مدار القرون فإن التغير الفصول سيظل ينجرف بالنسبة لسنة التقويم لأن محور دوران الأرض (يترنح) بسبب تفاعلات الجاذبية مع الشمس والقمر ، مما يتسبب في تمايل كوكبنا قليلاً، وعلى مدى فترة طويلة جدا (الزمن الجيولوجي) يمكن أن تتغير الفصول بشكل ملحوظ.

جدير بالذكر أن فصل الخريف سوف يستمر 89 يوم و 20 ساعة و 44 دقيقة حتى موعد الانقلاب الشتوي في 22 ديسمبر القادم.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع