أخبار عاجلة
أخبار النادى الأهلى اليوم الجمعة 18 / 9 / 2020 -
حصاد الرياضة المصرية اليوم الجمعة 18 / 9 / 2020 -

الانشقاقات تضرب نظام الحكم فى قطر.. سعود بن ناصر آل ثانى يعتذر للعرب: السياسات القطرية تستهدف شق وحدة صفنا.. ويوجه رسالة لتميم: خابت آمالنا بتحالفك مع إيران وإيوائك الإرهابيين ونشر كتائب إلكترونية لضرب معارضيك


يوسف أيوب

فى ضربة قوية لتميم بن حمد، أمير قطر، أفقدته توازنه، وجه أحد أعضاء الأسرة الحاكمة اعتذارا لدول الخليج ومصر واليمن عما بدر من نظام الحكم فى قطر تجاههم، وأعتبر تصرفات النظام القطرى  "سياسات تستهدف شق وحدة الصف العربى".

 

وقال رجل الأعمال الدكتور الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى، فى رسالته التى نشرها على موقع التواصل الأجتماعى "تويتر"، " أصالة عن نفسى ونيابة عن الشعب القطرى نتقدم بأسمى آيات الاعتذار لكل من شعب السعودية والإمارات والكويت والبحرين ومصر واليمن وباقى الدول الشقيقة التى طالها الأذى والإساءة من قبل النظام القطرى، علماً بأنه طلب منا أكثر من مرة من قبل مسئولين فى الدولة الإنخراط فى حملات الأساءة لهذه الدول ولكننا رفضنا.. وكما نحيطكم علماً بأن الشعب القطرى لا يرتضى السياسات القطرية التى تستهدف شق وحدة الصف العربى، ولكن لا يد لنا فى تغيير هذا الواقع، لذا أرتأينا أن نسطر البيان لماثل ليكون بمثابة "صك براءة ذمة" عن كافة ممارسات النظام وأساءاته".

 

صورة من أعتذار سعود بن ناصر للسعودية والأمارات ومصر

صورة من أعتذار سعود بن ناصر للسعودية والأمارات ومصر

ولم يكتفى الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى برسالة الاعتذار، وإنما كتب مجموعة من الرسائل لتميم عبر خلالهها عن غضبه مما آلت أليه الأمور فى قطر، وأختار الشيخ سعود هاشتاج "قطر تسئ للملك سلمان"، و" الكويت لا ترحب بخاين الخليج " لتكون عنواناً لتغريداته على تويتر، والتى بث من خلالها رسالته لتميم بن حمد، والتى بدأها بقوله " حضرة صاحب السمو الشيخ تميم لن أخاطبكم بصفة سموكم أمير البلاد ولكن بصفتكم أبن العم وزميل الطفولة، جايلنا الشيخ تميم منذ نعومة أظافرنا وكان سموه نعم الصديق والصاحب والأخ وكان سموه من أكثر الطلاب تفوقا ونبوغاً، أستبشرنا حين تم مناداتك أميراً للبلاد رغم حداثة سنك، وكنا نأمل أن تتغير السياسة الخارجية حيال دول الجوار، وخابت آمالنا بعد أن تحالفت مع إيران ضد أشقائك، وآويت الجماعات الإرهابية ونشرت كتائب إلكترونية لضرب معارضيك".

 

صورة من تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

صورة من تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

 

 

وأضاف الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى فى تغريداته "الشيخ تميم أضحت قطر منبعاً من منابع تمويل الإرهاب وميناء تصدير للفكر المتطرف، فسأرفع إلى مقامكم السامى توصيات ألتمس من سموكم أخذها بعين الأعتبار لأنه نما إلى علمى متابعتكم لتغريداتى، أخى وقرين الطفولة الشيخ تميم : أعد هيكلة بطانتك وتحديداً مستشاريك غير الرسميين كالعذبة " عبد الله العذبة رئيس تحرير صحيفة العرب القطرية"، والا وآل سعد، مقام الشيخة موزة كأم محفوظ ومناقبها مأثورة ولكن الشعب مستاء من تدخلاتها فى إدارة شئون البلاد، طهر أرض قطر من رجس الاخوان وعزى "بشارة"، وحماس وأذناب إيران وتوقف فوراً عن تمويل الجهات المتطرفة"، وأختتم تغريداته بقوله " أخ تميم أعتذر من الملك سلمان وقبل رأسه فهو فى مقام والد سموكم وتكاتف مع الشيخ محمد بن زايد لدحر التطرف".

 

 

صورة من تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

صورة من تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

 

 

صورة من تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

 تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

 

 

تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

تغريدات الشيخ سعود بن ناصر آل ثانى على تويتر

 

وكان فرع عائلة "أحمد بن على" التى تعتبر الطرف الثانى فى فرع "آل ثانى" الحاكم فى قطر، قد قدما قبل يومان أعتذارا لدولتى السعودية والإمارات، من الرسوم المسيئة للمملكة العربية السعودية التى نشرتها قناة الجزيرة، ووجهت العائلة اعتذارها ايضا للشعب السعودى، وكشف بيان العائلة عن الغليان المستتر بالقصر الأميرى الحاكم فى قطر، والذى لم يهدأ منذ إعلان قطر استقلالها عن بريطانيا عام 1971، وكشف البيان الذى حمل اعتذارا لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولشعب المملكة عن الرسوم المسيئة، أن رفض العائلة لسياسات تميم حاكم قطر لم يعد قابلا للكتمان أو التخطى، وأنهم يحاولون إعلان التبرؤ من تلك السياسات قبل أن تغرق المركب بالعائلة بسبب أفعال تميم بن حمد، كما كشف البيان أيضا، الغضب من سياسات تميم تجاه دولة الإمارات، حيث قدمت العائلة اعتذارا  لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا، عن الممارسات المسيئة لرموز الدولة من قبل "مغردين" محسوبين على قطر."، وهو ما يؤكد حالة التوتر التى تسود أفراد العائلة من نتائج سياسات تميم على مستويات مختلفة، وخوفهم من فقدان علاقتهم لدولة عربية كبيرة وشقيقة مثل السعودية والإمارات.

 

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع