أخبار عاجلة
الهند تسجل تراجعا في إصابات فيروس كورونا -

13 وزيرًا يقودون حملة توعية من الزيادة السكانية أول أغسطس.. "الصحة" تعلن شراء وسائل منع الحمل بـ130 مليون جنيه.. توجيه 650 عيادة متنقة للقرى.. والوزير: 94% من المستشفيات تحتوى على خدمات تنظيم الأسرة

13 وزيرًا يقودون حملة توعية من الزيادة السكانية أول أغسطس.. "الصحة" تعلن شراء وسائل منع الحمل بـ130 مليون جنيه.. توجيه 650 عيادة متنقة للقرى.. والوزير: 94% من المستشفيات تحتوى على خدمات تنظيم الأسرة
13 وزيرًا يقودون حملة توعية من الزيادة السكانية أول أغسطس.. "الصحة" تعلن شراء وسائل منع الحمل بـ130 مليون جنيه.. توجيه 650 عيادة متنقة للقرى.. والوزير: 94% من المستشفيات تحتوى على خدمات تنظيم الأسرة

كتب وليد عبد السلام

تحتفل وزارة الصحة والسكان باليوم القومى للسكان غدًا الأحمد الموافق 30 يوليو، والذى يستهدف توعية المواطنين بخطورة القضية السكانية فى ظل محدودية موارد الدولة، ما دفع وزارة الصحة والسكان إلى بذل جهود كبيرة للحد منها، من خلال توفير وسائل تنظيم الأسرة، وتقديم خدمات الصحة الإنجابية بالمجان فى 5 آلاف وحدة صحية.

 

من جانبها؛ أكدت الدكتورة سعاد عبد المجيد، رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة أن هناك توجيهات بضرورة توفير وسائل تنظيم الأسرة ومنع الحمل، مؤكدة أن الوزارة تعاقدت على شراء وسائل بـ130 مليون جنيه، وجارى توريدها حاليًا إلى الوزارة، وأن المخزون الاستراتيجى يكفى لمدة عام، ويكفى لمدة 6 شهور بمديريات الشئون الصحية بالمحافظات.

 

وقالت سعاد عبد المجيد فى تصريحاتٍ بـ"اليوم السابع" أن وسائل تنظيم الأسرة متوفرة بالمجان، وتوجيه 650 عيادة تنظيم أسرة متنقلة إلى القرى الفقيرة للتقديم المشورة والتوعية لهم بخطورة الزيادة السكانية، وأهمية الصحة الإنجابية.

 

وأضافت أن عدد عيادات تنظيم الأسرة التابعة لوزارة الصحة بلغ 5 آلاف و832 عيادة ثابتة ومتنقلة، منها 4 آلاف و263 عيادة فى المناطق الريفية، مؤكدة أن أنواع وسائل تنظيم الأسرة التى توفرها وزارة الصحة لا تقل جودة وفاعلية على التى تباع بالصيدليات الخارجية.

 

وأوضحت رئيس قطاع السكان أن الوزارة ستبدأ حملات مكبرة للتوعية بخطورة الزيادة السكانية، وضرورة تنظيم الأسرة بـ13 محافظة هى: البحيرة، والإسكندرية، وأسيوط، والمنيا، وبنى سويف، وقنا، والجيزة، والأقصر، والشرقية، وأسوان، وسوهاج، والبحيرة، فى الفترة من أول أغسطس حتى 11 نفس الشهر.

 

وأكدت الدكتورة سعاد عبد المجيد؛ أن 13 وزيرًا سيشاركون فى هذه الحملات، ومنهم على سبيل المثال وزراء الصحة، والتعليم، والتنمية المحلية، وجميع الوزراء المعنيين بالقضية السكانية.

 

فيما قال الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة، أنه لن يكون هناك أى نقص فى الأدوية المتعلقة بمنع الحمل، مؤكدا أن شركة "أكديما" التابعة للقطاع الحكومى بدأت إنتاج 43 دواءً هرمونيًا متنوعًا بين أقراص أمبولات لمنع الحمل وتنظيم الأسرة، مؤكدًا أن تصنيع أدوية منع الحمل الهرمونية أصبح بأيدٍ مصرية.

 

وتابع: "لن نلجأ للاستيراد أو التعاقد مع الشركات الأجنبية فى المستقبل، ما يعنى أن الدواء سيكون متوفرًا محليًا وبسعر مناسب"، مؤكدا تقديم المشورة وتوزيع وسائل منع الحمل فى القرى مجانًا، وأن فعالية الوسائل المحلية تناسب المستوردة.

 

من جانبه؛ وأوضح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، أن 42% من السيدات يحصلن على وسائل تنظيم الأسرة من القطاع الخاصة، و57% يحصلن عليها من مستشفيات وزارة الصحة، وأن 94% من مستشفيات الحكومة تتوافر بها وسائل وخدمات تنظيم الأسرة، وأن معدل الخصوبة لدى السيدات حاليًا 3.5 طفل لكل سيدة، وأن الخطة الاستراتيجية لخفض معدلات المواليد تستهدف خفضها إلى 2.5 طفل لكل سيدة.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع