أخبار عاجلة

15 صورة لبيت أغنى رجل فى العالم.. بيزوس اشترى متحف المنسوجات بـ 23 مليون دولار وحوله لمنزل.. يجاور أوباما وإيفانكا ترامب.. يضم 10 غرف نوم و14 حمامًا.. يرجع تاريخ المبنى لعام 1915 ويعد الأكبر بالعاصمة


كتبت سارة درويش

بعد أن أعلنت مجلة "فوربس" تجاوز ثروة جيف بيزوس مؤسس موقع أمازون حاجز الـ 90 مليون دولار أصبح بذلك رسميًا الرجل الأغنى فى العالم وأطاح ببيل جيتس من هذا المركز الذى احتله لسنوات طويلة، ودائمًا ما يثير الحديث عن هذه الثروة الضخمة الفضول نحو كيفية إنفاقها وأسلوب الحياة الذى يتبعه أغنى شخص بالعالم، والسؤال الأهم أين يمكن أن يعيش هذا الشخص صاحب امبراطورية التكنولوجيا ومالك صحيفة "واشنطن بوست" العريقة.

 

جيف بيزوس
جيف بيزوس الرجل الأغنى فى العالم ومؤسس أمازون

وعلى الرغم من التكتم الشديد الذى يحيط به هؤلاء المشاهير فى الغالب مثل هذه التفاصيل، إلا أن البيت الذى يملكه "بيزوس" أثار الكثير من الجدل قبل شهور، فقد اشتراه بـ 23 مليون دولار فى أكتوبر الماضى، وحرص على شراء هذا البيت فى الحى الأشهر بواشنطن من خلال وسيط باسم رجل آخر إلا أن الأخبار سرعان ما تسربت إلى الإعلام وتم الكشف عن المالك الحقيقى للمبنى العتيق.

 

البيت الذى كان متحفًا للنسيج
البيت الذى كان متحفًا للنسيج

وتبلغ مساحة بيت جيف بيزوس فى واشنطن 27 ألف قدم مربع، ويقع فى حى كالوراما الشهير بواشنطن الذى يمكنك أن تطلق عليه بكل أريحية حى الرؤساء إذ عاش فيه قديمًا الرؤساء السابقين لأمريكا مثل فرانكلين روزفلت وهربرت هوفر وويليام هوارد تافت.

 

صورة من الباحة الداخلية بالبيت
صورة من الباحة الداخلية بالبيت

وفى الوقت الحالى يسكن الحى نفسه الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما مع أسرته، وابنة الرئيس الحالى إيفانكا ترامب وزوجها جاريد كوشنر.

صورة من الحديقة
صورة من الحديقة

ويعد هذا البيت هو الأكبر فى واشنطن، ويتكون من 4 طوابق ويضم 10 غرف نوم و 14 حمامًا و11 مدفأة. ويرجع تاريخ المبنى إلى العام 1915 وكان فيما سبق متحفًا للنسيج ثم تحول إلى جزء من ممتلكات جامعة واشنطن عام 1957.

 

إحدى الساحات الداخلية فى القصر
إحدى الساحات الداخلية فى القصر

وحسب تقارير إعلامية كان البيت لفترة مكانًا مثاليًا لحفلات الزفاف وكانت تقام به حفلات عشاء تكفى 200 شخص.

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع