أخبار عاجلة

زيد الطهراوي يكتب: ما لي أرى الناس ؟

زيد الطهراوي يكتب: ما لي أرى الناس ؟
زيد الطهراوي يكتب: ما لي أرى الناس ؟

ما لي أرى الناس ؟

 

زيد الطهراوي

 

ما لي أرى الناس عن أوراق  أفكاري

تفرقوا ليزور اليبسُ أشجاري

 

ردوا قصيدي و كل يمتطي هدفاً

و أمعنوا بارتجالات لأعذار

 

هذي القصيدة لم تبلغ مراتبها

و تلك لم تمتشق فينا كأزهار

 

يا قوم رفقاً فمدح النفس منقصة

أما الدفاع فحسبي منه أشعاري

 

و حسب شعريَ أني كنت أبعده

عن رغبة النفس مشتاقاً لإيثار

 

ما خنت يوماّ شراع الشعر مبتذلا

قولي لأغرقه في يم أوزار