أخبار عاجلة

لحظات انتظار الموت فى حياة مرضى الإيدز.. البرنامج الوطنى: الفيروس لا يسبب الوفاة والعدوى الانتهازية وراء قتل المرضى.. وزير الصحة: سجلنا 1560 حالة فى 2016 .. و50 % من الإصابات نتيجة الجنس و30 % للحقن الملوث

لحظات انتظار الموت فى حياة مرضى الإيدز.. البرنامج الوطنى: الفيروس لا يسبب الوفاة والعدوى الانتهازية وراء قتل المرضى.. وزير الصحة: سجلنا 1560 حالة فى 2016 .. و50 % من الإصابات نتيجة الجنس و30 % للحقن الملوث
لحظات انتظار الموت فى حياة مرضى الإيدز.. البرنامج الوطنى: الفيروس لا يسبب الوفاة والعدوى الانتهازية وراء قتل المرضى.. وزير الصحة: سجلنا  1560 حالة فى 2016 .. و50 % من الإصابات نتيجة الجنس و30 % للحقن الملوث

كتب وليد عبد السلام

"شهر العسل"مصطلح لا يتردد بين المقبلين على الزواج وحدهم وإنما يمثل ذات المصطلح الحياه بالنسبة لمرضى الإيدز فهو ليس شهرا بمفهوم المتزوجون لكنه فترة تتراوح من 5 : 15 عاماً يكون فيها فيروس الإيدز مستقر بفعل الأدوية التى يحصل عليها المريض ولا يسبب مضاعفات تؤدى للوفاة.

"اليوم السابع" التقت الدكتور وليد كمال مدير البرنامج الوطنى لمكافحة الإيدز بوزارة الصحة للتعرف منه على تفاصيل مرحلة "شهر العسل" التى يعيشها أكثر من 3000 مريض بالإيدز فى مصر يحصلون على العلاج منعا لتدهور حالاتهم الصحية وبالتالى وفاتهم متأثرين بمضاعفاته الخطرة.

أكد الدكتور وليد كمال مدير البرنامج الوطنى لمكافحة الإيدز بوزارة الصحة أن الفيروس لا يسبب الوفاة والدليل أن الفترة قبل ظهور الأعراض قد تستغرق سنوات طويلة، لكن ما يسبب الوفاة هى الأمراض التى تصيب الإنسان بسبب نقص المناعة

 

وتابع مدير البرنامج الوطنى لمكافحة الإيدز: "فى المرحلة النهائية التى تظهر فيها ما يسمى بالعدوى الانتهازية بسبب ميكروبات ضعيفة لا تؤذى الإنسان العادى لكنها تنتهز فرصة ضعف الجهاز المناعى لدى المصاب لإحداث أمراض قاتلة لا علاج لها علاوة على الأمراض السرطانية التى تنتهى بالوفاة".

 

وقال مدير البرنامج الوطنى لمكافحة الإيدز حتى الآن لا يوجد علاج شافى للايدز وما هو متاح مضادات للفيروسات تحد من نشاط الفيروس داخل الجسم وتمنع تدهور الحالة ويلتزم بها المريض مدى الحياة والحمد لله أنها تمنح للمرضى مجاناً مع متابعة مجانية أيضاً من خلال برنامج مكافحة الايدز .

 

وكشف وليد كمال انه يتم الكشف عن مرض الإيدز لدى الشخص المصاب عن طريق التحليل الكاشف عن الإصابة بالمرض  والذى يسمى ب تحليل الأجسام المضادة وتابع : عندما يتسلل الفيروس  HVIلجسم المريض يكون للجهاز المناعى رد فعل ضد الفيروس بإنتاج أجسام مضادة لذلك فالتحليل يبحث عن تلك الأجسام التى تشير لوجود الفيروس وتظهر بعد شهر من العرض للعدوى .

 

وتتضمن الإصابة بالمرض 3 مراحل الأولى الفترة الشباكية وهى الفترة منذ حدوث الإصابة حتى اكتشافها معملياً والتى تتراوح ما بين 4 إلى 12 أسبوع ويكون الشخص مصاب بالعدوى لكن لا يمكن اكتشافها معمليا بالتحاليل الروتينى المسمى بتحليل الأجسام المضادة وهنا يجب مرور شهر على الأقل قبل التقدم لعمل فحص معملى .

 

أما المرحلة الثالثة فهى فترة شهر العسل وهى منذ اكتشاف الإصابة معمليا وحتى ظهور الأعراض فالمسمى غريب لكنه نتيجة عدم ظهور أى أعراض للمرض رغم الإصابة وهي فترة تبدأ من شهرين وحتى عدة سنوات وقد تصل إلى 15 عام .

 

بينما مرحلة الايدز هى المرحلة الثالثة التى تظهر فيها الأعراض النهائية ويتم فيها تدمير جهاز المناعة بالكامل وحدوث الأمراض الانتهازية والأورام السرطانية التي تقضى على المريض وتسبب الوفاه .

وفى ذات السياق قال الدكتور أحمد عماد وزير الصحة لــ "اليوم السابع" أن نسبة الإصابة حلة لكل 10 آلاف شخص مشيراً إلى أن 50 % من الإصابات والحالات التى تم تسجيلها فى 2016 تتم عن طريق الجنس بينما الحقن الملوث والمخدرات تتسبب فى إصابة 30 % من الحالات و2 % من الأم للجنين.

 

وأضاف وزير الصحة أن عدد الحالات التى أصيبت بالفيروس خلال عام 2016  بلغت 1560 حالة 83 % رجال و17 % سيدات  وتابع تقدم خدمة المشورة والفحص لمرض الإيدز من خلال 14 مركز ثابت و9 مراكز متنقلة فى 17 محافظة مؤكدا أنه يوجد 6 محافظات تحتوى على مركز ثابت + مركز متنقل وتابع: هناك 8 محافظات تحتوى على مراكز ثابته فقط  و3 محافظات تحتوى على 3 مراكز متنقلة.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع