أخبار عاجلة
أخبار الرياضة المصرية اليوم الأربعاء 7/ 12/ 2022 -

الصحف العالمية اليوم: ترامب يمنح الصين هدية استراتيجية بانسحابه من اتفاق المناخ.. حسابات مزيفة عززت موقف حزب العمال قبل الانتخابات البريطانية.. وإسبانيا تمنع دخول حلوى رمضان خوفا من تهريب المخدرات

الصحف العالمية اليوم: ترامب يمنح الصين هدية استراتيجية بانسحابه من اتفاق المناخ.. حسابات مزيفة عززت موقف حزب العمال قبل الانتخابات البريطانية.. وإسبانيا تمنع دخول حلوى رمضان خوفا من تهريب المخدرات
الصحف العالمية اليوم: ترامب يمنح الصين هدية استراتيجية بانسحابه من اتفاق المناخ.. حسابات مزيفة عززت موقف حزب العمال قبل الانتخابات البريطانية.. وإسبانيا تمنع دخول حلوى رمضان خوفا من تهريب المخدرات

كتبت ريم عبد الحميد – فاطمة شوقى - هانى محمد

سيطر إعلان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الانسحاب من اتفاق باريس للمناخ على اهتمام الصحف الأمريكية والعالمية اليوم، الجمعة. فرأت صحيفة نيويورك تايمز أن ترامب بقراره استطاع أن يحول "أمريكا أولا" إلى "أمريكا معزولة".

 

وقالت الصحيفة إنه بانسحابه من اتفاق باريس، خلق ترامب فراغا فى القيادة العالمية سيقدم فرصا مثمرة للحلفاء والخصوم على حد السوار من أجل إعادة تنظيم هيكل القوة العالمى.

 

ووصفت الصحيفة القرار بأنه الهدية الإستراتيجية الأكبر للصينيين، الذين يتوقون لملء الفراغ الذى تتركه واشنطن حول العالم فى كل شىء، بدءا من قواعد التجارة والمعايير البيئية وحتى تمويل مشروعات البنية التحتية التى تمنح بكين نفوذا شاسعا.

 

وفى افتتاحيتها، وصفت الصحيفة قرار ترامب بأنه مخز، وقالت إن الأجيال المقبلة وحدها ستكون قادرة على حساب العواقب الكاملة لنهج ترامب قصير النظر بشكل لا يصدق حول التغير المناخى، لأنهم من سيعانون من ارتفاع مياه البحار والجفاف الذى يقول الحلفاء أنه سيكون أمرا لا مفر منه ما لم يحد العالم من انبعاثات الوقود الحفرى.

 

من جانبها، قالت صحيفة واشنطن بست إن قرار ترامب بالانسحاب سيجعل من الصعب، ما لم يكن من المستحيل، على العالم أن يظل على مسار لتحقيق هدف متفق عليه دوليا بالحد  من الاحتباس الحراراى العالمى الخطير، كما يقول العلماء.

 

 والهدف، الذى يسعى لإبقاء درجات الحرارة أقل من درجتين مئويتين فوق معدلات الحرارة فى فترة ما قبل المرحلة الصناعية،  كان دوما صعبا قبل قرار ترامب، عندما كانت كل الدول الرئيسية مجتمعة معا، كما يقول الباحث فى شئون المناخ مايكل أوبينمر فى جامعة برنكتون. ومع خروج أمريكا، فإن الهدف أصبح شبه مستحيل.

 

وأكدت وول ستريت جورنال إن قرار ترامب بالانسحاب من اتفاق باريس هو مجرد بداية لعملية تستغرق سنوات لسحب الولايات المتحدة من الاتفاق الذى وقعته أغلب الدول حول العالم، مرجحة ألا يكتمل الانسحاب قبل عام 2020.

 

وبموجب الاتفاق تستطيع الدول الانسحاب بعد ثلاث سنوات من الموعد الفعلى لدخوله حيز التنفيذ.  وكان هذا فى الرابع من نوفمبر 2016، بعد 30 يوم من تصديق عدد كافى من الدول على الاتفاق الذى تم التوصل إليه فى باريس فى ديسمبر 2015.

 

الصحف البريطانية: حسابات مزيفة على تويتر تعزز حزب العمال البريطانى

قالت صحيفة "التليجراف" البريطانية إن حملة حزب العمال البريطانى للانتخابات العامة قد تم تعزيزها بحسابات مزيفة على السوشيال ميديا، والتى قامت بضخ رسائل إيجابية عن رئيس الحزب جيريمى كوربين آلاف المرات يوميا.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن واحدة من كل ثمانية رسائل عن السياسات البريطانية يتم بثها على تويتر من خلال حسابات آلية تعرف باسم روبوت الويب أو "البوتس".

 

وتبث الحسابات الفردية ما يصل إلى ألف رسالة فى اليوم تهاجم رئيسة الحكومة تريزا ماى أو تروج لحزب العمال. ومثلت ما يشبه حسابات شخصية للمستخدمين لخداع المستخدمين الآخرين وجعلهم يعتقدون أن أشخاصا حقيقيين يدعمون حزب العمال. وهناك حسابات آلية أخرى تدعم أحزاب أخرى، لكن بدرجة أقل بكثير.

 

وفى تقرير آخر، تحدثت الصحيفة عن قرار ترامب بتأجيل نقل السفارة الأمريكية بإسرائيل إلى القدس، ليتخلى عن أحد وعود حملته الانتخابية. وأوضحت الصحيفة أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو أعرب عن خيبة أمله بهذا القرار، لكنه قال فى الوقت نفسه إنه يقدر التزام ترامب بنقل السفارة فى المستقبل.

 

من ناحية أخرى، أعلنت مجلة إيكونوميست تأييدها لحزب الديمقراطيين الأحرار فى الانتخابات البريطانية، متخلية عن الحزبين الرئيسيين المحافظين والعمال، وقالت إنهم ابتعدا عن رؤية تعود لعقود لبلد ليبرالى منفتح.  وقالت الصحيفة إنها تؤيد حزب الليبراليين الديمقراطيين المؤيد لأوروبا. وقالت إنها واجهت خيارا مزعجا لأن الليبراليين لا يسيطرون إلا على تسعة مقاعد فقط فى البرلمان، وليس لديهم فرصة للفوز فى الانتخابات.

 

كما أكد تقرير مجلة "إيكونوميست" البريطانية، إن حالة من الفوضى والتناقض آخذت تظهر فى العالم وذلك بعد وصول الرئيس الأمريكى دونالد ترامب إلى الحكم منذ 19 أسبوع، وأن هذه الحالة ليست مطمئنا للولايات المتحدة الأمريكية بشكل خاص، وللعالم بشكل عام.

 

وتناول التقرير، قرار الرئيس الامريكى دونالد ترامب بخروجه من اتفاقية المناخ، بالرغم من دعمه لحلف شمال الأطلسى، ولكن اتخذ القرار بدون العودة إلى المشورة من الحكماء فى البيت الأبيض، كما وصف اتفاقية المناخ بانه خدعة تهدف إلى تدمير كل شئ.

 

وأشار التقرير أيضا، إلى أن الرئيس الامريكى ترامب قوض بشكل خطير أمن جميع دول الناتو برفضه الإعراب عن تأييده للمادة 5 من التحالف، والالتزام بمعاملة هجوم على دولة كهجوم على الجميع.

 

الصحف الإيطالية والإسبانية: اسبانيا تمنع دخول حلوى رمضان خوفا من تهريب المخدرات

أبرزت الصحف الإيطالية والإسبانية عدد من الموضوعات منها، طرد مغاربة من ايطاليا لاتهامهم بالإرهاب، ومنع إسبانيا لدخول حلوى رمضان خوفا من تهريب المخدرات.

 

وقالت وزارة الداخلية الإيطالية إنه تم طرد اثنين من المواطنين المغاربة 25 و29 عاما من البلاد لأسباب تتعلق بأمن الدولة، ووفقا لوكالة "آكى" الإيطالية فإن "المغربيين كانا يقيمان فى بريشا ويمتلكان تصريحا إقامة، قانونيين"، وتم طردتهما بعد أن تبين نتيجة تحقيقات عميقة أجرتها فرقة مكافحة الإرهاب التابعة لقوات الدرك، أنهما جزء من دائرة العلاقات الخاصة بأحد المقاتلين الأجانب "أ. أنس"، الذى اعتقل فى يونيو 2013 من قبل شرطة بريشا، بتهمة الخضوع للتدريب على الأنشطة المرتبطة بجرائم تتعلق بالإرهاب الدولى، والذى بعد إطلاق سراحه فى سبتمبر من العام نفسه، رحل الى سوريا للانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابى.

 

وقالت صحيفة "20 مينوتوس" الإسبانية، إن إسبانيا منعت دخول حلوى رمضان القادمة من المغرب، ووضعت قائمة بالمنتجات المحظور دخولها إلى إسبانيا سواء عبر حدود سبتة ومليلية أو عبر ميناء طنجة، وذلك لمنع وصول شحنات من المخدرات مخبأة فى هذه المنتجات.

 

وأوضحت الصحيفة أن الحلويات الشهيرة الرمضانية هى الشباكية المغربية المصنوعة من العسل والسمسم والدقيق المقلى، وسلو وهو مصنوع من الطحين المحمص والمكسرات، وهى من الحلويات المحظور دخولها إلى إسبانيا، بينما يسمح نقل لتر واحد من زيت الزيتون لكل راكب.

 

وقال موقع "اجروإنفورماثيون" الإسبانى، إن شهر رمضان تسبب فى زيادة الأسعار بشكل كبير فى إسبانيا، خاصة بالنسبة للحوم التى ارتفع سعرها 18.6%، فمنذ يوم 27 مايو الماضى حيث بداية شهر رمضان بالنسبة للمسلمين والأسعار أصبحت مرتفعة للغاية.

 

وأشار الموقع إلى أنه تم إرسال الحيوانات الحية من الموانئ الإسبانية خاصة قرطاجنة وتاراجونا إلى وجهات مثل ليبيا وشمال أفريقيا، ويتحقق فى هذا الشهر صادرات للحيوات على مستويات أعلى من وضعها الطبيعى.

 

ووفقا للأمين العام من الجمعية الإسبانية فيليب مولينا فإن " الحملان الميرينو الذكور على رأس الماشية المطلوبة من قبل المسلمين، وكل خروف الآن يباع ب 8 يورو زيادة عن ثمنه الأساسى".

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع