أخبار عاجلة
سموحة يخشى انتفاضة المصرى فى الدورى -

مسرح الدُّمَى بقلم الكاتبة / حنان فاروق العجمي

مسرح الدُّمَى بقلم الكاتبة / حنان فاروق العجمي
مسرح الدُّمَى بقلم الكاتبة / حنان فاروق العجمي

 

عنده داء السيطرة !!

لا يحب إلا أن تقوم قيامة الآخرين حتى يشعر بالسعادة تغمر عروقه 

أما عن تلك التي تهوى التسلط فحدِّث ولا حرج 

إن لم تستطع قول لا لكل مٓنْ يُنٓصِّب نفسه حٓكَمًا عليك فعليك السلام

أن تأمرني بفعل شيء على غير رغبتي فأنت إنسان مريض بهوس السيطرة، وحتمًا ستفسد للود قضية

أن تستغل عدم وجود خبرة لشخص ما في التعامل مع أمر من أمور الحياة، وتُملي عليه تصرفاته فأنت تحتاج لعلاج نفسي، والوصفة العلاجية الأولى لك سيطر على نفسك أولًا، ولا تُقحم أنفك فيما يخص غيرك

التَّملك ليس فقط هو حُب امتلاك الأشياء المادية كالسيارات، والذهب، والمجوهرات، والعقارات، واللوحات، والتحف

هناك نوع آخر، وهو امتلاك الأشخاص، والتحكم فيها كالدُّمَى التي تتحرك بإمساك خيوطها بمسرح العرائس

إليك عزيزي القارئ بعض النصائح التي خربت بيوت الكثيرين، ونغَّصَت عليهم عيشتهم عندما طبقوها دون وعي

أو عن وعي، وإدراك كامل لأنهم ضعاف الشخصية، والبنية النفسية، ولا يخفى علينا الدور الكبير لللاعب الأساسي بالمباراة صاحب القول اللين الناصح الأمين صانع، ومخرج الإنسان المُسيطر

إذا أحببت أن تكون مُسيطرًا عندما تُكلمك لا تُجبها اتركها هكذا تقرض أسنانها من الغيظ ساعة ساعتين

 لا يوجد أي مشكلة بعدها قُل لها كنت في مقابلة خاصة بالعمل لن يحدث شئ !

إذا كان شيئًا مهمًا سوف ترسل لك رسالة مباشرة على" الواتس آب " تُبلغك بحالة وفاة، أو حادثة، ووقتها ستعلم

هكذا تصبح مُسيطرا، ولن تؤلم رأسك بحديثها المُمل!!

عندما تعود للمنزل لا تلق عليها التحية ...يكفيها أنك عُدت للمنزل، ولم تذهب لمقابلة أصدقائك!!

هي يعني بزواجها منك ظنت أنها اشترتك، وأنك تحت أمرها في أي وقت!

عندما يتصل زوجك على الموبايل (هاتفك الجوال) لا تُجيبيه اتركيه يتساءل، ويتحير أين أنتِ؟

نعم... حتى يزداد تَعَلُّقِه بكِ، ولا يظن أنه يمكنه التحكم بكِ، وبتصرفاتك!

هل أُكمل الوصفة العلاجية عزيزي القارئ ؟؟أم تحكي أنت ما تراه، وتسمعه من أصدقائك، وأقاربك، ونصائحهم؟؟

لنُكمل، ونستعرض النماذج سويا

تمت خطبتك ألف مبروك أين خطيبك لا يسأل هو وأهله ولا يقدمون لكِ الهدايا؟

تجيب العروس:-  نعم يأتي مرة كل أسبوع تدعوه أمي للعشاء دون أن يحضر شيئًا معه، ولا حتى وردة!

وأين أمه حماتك المستقبلية؟؟

تجيب العروس عندما أحدثها عبر الهاتف تجيبني الخادمة، وتقول أنها نائمة أو مريضة!

أذهب أنا، وأمي لزيارتها تتحدث إلى أمي شاكية اتركيها تأتي وحدها لكي تعتاد علينا، وتصبح واحدة منا تقضي معنا اليوم بأكمله، والأخ الأصغر للعريس سيقوم بإيصالها لمنزلكم ليلاً بعد العشاء لأن العريس بعمله غير مُتفرغ لها!!

عندما تراسلك عبر الهاتف افتح الرسالة لتعلم أنك رأيتها 

ولا تَقُم بإجابتها لتكون لينة كالعجين بيديك لا تُخالف كلمتك!!

عندما تكون على موعد مع أحد أصدقائك تأخر عن الميعاد لا تأت على الوقت المحدد اجعله هو مَنْ يأتي، وينتظرك !

إذا كانت العائلة كلها تجتمع لمناسبة ما الأب، والأم، والأبناء الذكور بزوجاتهم، والبنات بأزواجهن 

أنت زوج ابنتهم الكبرى، وأختها زوجها أصغر منك لا تعطه فرصة الظهور افرض رأيك، وشخصيتك عليه كي يعملوا لك مليون حساب افرد عضلاتك عليهم!!

أنتِ زوجة الإبن الصغير لا تتركيهم يلغون شخصيتك مثلك مثل زوجة الكبير لا تساعدي حماتك بتقديم الطعام اعملي نفسك تتحدثين مع أبيك بالتليفون، ولا تتحركي من مكانك، وعندما تتحدث حماتك أم زوجك تكلمي بجرأة، وصوت عال وافرضي رأيك، ويكفي ساعة واحدة فقط زيارة، وانزلي أنتِ، وزوجك اقضوا السهرة، وباقي اليوم بالخارج لا تعطه الفرصة للجلوس مع عائلته، والتودد إليهم حتى لا يسيطرون عليه، ويبتعد عنك !

تُرى بعد عرض هذه النماذج أتظن عزيزي القارئ هكذا تكون السيطرة ؟

هل هذا يجعل الآخرين يعتقدون أنك قوي الشخصية؟

لن يستطيع أحدهم أن يجعلك تخضع، وترضخ لطلباته بمثل هذه الأفعال ؟

وإن حدث هذا هل تظن ستعيش سعيدا؟

أم أن الإنسان الذي أمامك سيأتي عليه الوقت الذي ينفجر في وجهك من أفعالك، ويقوم بهدم المعبد على رأسك؟

وقتها أنت وحدك الذي ستشعر بالندم أنت وحدك الذي سيخسر مَنْ حوله وقتها ستعلم أن سيطرتك هذه التي تفرضها على الآخرين ما هي إلا أمراض وعُقد نفسية لابد من إيجاد حل وعلاج فوري لها قبل فوات الأوان وانفجار البالون الذي قمت بتعبئته هواء لا محتوَى له سوى الفراغ بل يَنُم عن شخصية ضعيفة تسعى للإستقواء على الآخرين

 من خلال استخدامها لِحيَل رخيصة، وبمجرد انكشاف طبيعة هذه الشخصية سيبتعد عنها الجميع 

ولماذا تسعى للسيطرة، وفرض الرأي ؟

بينما يمكنك التأثير في الآخرين بحكمتك برجاحة عقلك بمودتك، وتقَرُّبِك إليهم بِمد يد المساعدة بثقافتك بعلمك الذي تُفيد به غيرك بصلابتك في مواجهة المشكلات، والتغلب عليها بالرحمة، وحب الخير للآخر

 هكذا تكون الشخصيات البناءة التي تفرض وجودها بالحنكة، والتدبر، وحُسن التصرُّف،  وتَحَمُّل المسئولية، ومراعاة ظروف الآخرين هكذا تستطيع جذب مَنْ حولك بروحك الطيبة، والابتعاد عن الأفكار السيئة، ونصائح المرضى نفسيا الذين يريدون تدمير حياة الآخرين كما دمروا حياتهم لتعيش مثلهم البؤس، وتسير بدرب الشقاء

 تُخَرِّب علاقتك مع خطيبتك، أو زوجتك، أو تُفسدين حياة عائلتك، وتهدمين بيتك، أو تخسر أعز أصدقائك

عِش سويا لتنعم بحياتك لا تؤذ نفسك، ومَنْ حولك، واعلم أن كل أفعالك بهذا الكون تدور، وستعود يوما إليك

كل ساقٍ سيُسقى بما سقى.