أخبار عاجلة

يعنى إيه؟.. روسيا تطالب بتفسير من شركة آبل لحظرها أكبر تطبيق لوسائل التواصل

يعنى إيه؟.. روسيا تطالب بتفسير من شركة آبل لحظرها أكبر تطبيق لوسائل التواصل
يعنى إيه؟.. روسيا تطالب بتفسير من شركة آبل لحظرها أكبر تطبيق لوسائل التواصل

أزالت أبل التطبيقات التي تديرها شركة التكنولوجيا الروسية VK من متجر التطبيقات التابع لها وروسيا غير سعيدة بذلك، حيث قالت روسكومنادزور، الجهة التنظيمية الروسية، إن تصرفات شركة آبل حرمت ملايين الروس من الوصول إلى تطبيقات VK وطالبت بتوضيح قرارها.

 

ويدير VK فكونتاكتي، وهو المعادل الروسي لـ فيس بوك، مع أكثر من 75 مليون مستخدم شهريًا، وجنبًا إلى جنب مع Mail لخدمة البريد الإلكتروني من VK ، يجب تثبيت Vkontakte مسبقًا على الأجهزة المحمولة التي تُباع في روسيا.

 

وكانت روسكومنادزور شوكة في خاصرة شركات التكنولوجيا الأجنبية، حيث فرضت غرامات على انتهاكات تخزين البيانات وفشلها في إزالة المحتوى الذي تعتبره روسيا غير قانوني، وتصاعدت هذه الخلافات منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير.

 

وفي بيان مترجم على موقعها على الإنترنت، قالت VK إن تطبيقاتها "محظورة من قبل أبل" لكنها "ستستمر في تطوير ودعم تطبيقات iOS"، وقالت روسكومنادزور في بيان: "تعتقد الوكالة أن مثل هذه القيود التمييزية، التي تنتهك حق مستخدمي الإنترنت الروس في تلقي المعلومات والتواصل بحرية، غير مقبولة".

 

ومع ذلك، فقد حدت روسيا نفسها من وصول مواطنيها إلى المعلومات من خلال إجبار جميع وسائل الإعلام الروسية المستقلة المهمة على إغلاق وحظر منصات وسائل التواصل الاجتماعي الأمريكية مثل Facebook و Instagram و Twitter.

 

وأكدت أبل لـ The Verge أنها أزالت بالفعل تطبيقات VK وأغلقت حسابات مطوريها، مستشهدة بالعقوبات الجديدة التي فرضتها حكومة المملكة المتحدة، وفرضت الحكومة البريطانية، الاثنين، عقوبات جديدة على الأوليغارشية الروسية ردا على الاستفتاءات الصورية التي أجرتها روسيا مؤخرا في أجزاء من أوكرانيا، تؤثر العقوبات على 23 من المديرين التنفيذيين في Gazprombank ، وهو بنك روسي له علاقات مع VK.

 

حاليًا، لا يمكن تنزيل تطبيقات VK من متجر تطبيقات أبل، بغض النظر عن الموقع ولكن يمكن للمستخدمين الذين قاموا بالفعل بتنزيل هذه التطبيقات الاستمرار في استخدامها، ولا تزال تطبيقات VK متاحة على متجر Google Play.

 

قالت وزارة الشؤون الرقمية الروسية لوسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة RT إنها تحقق في "أسباب حذف تطبيقات VK وحسابات المطورين، مما يؤكد الأهمية الاجتماعية وحجم استخدام الخدمات التي تقدمها الشركة الروسية".

 

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع