أخبار عاجلة

ناسا تكشف عن صورة تفصيلية لسديم عملاق على بعد 2100 سنة ضوئية

أصدرت وكالة ناسا صورة محسنة لـ"سديم الحجاب" تقدم تفاصيل أكثر عن خيوط الغاز المتأين، حيث التقط تلسكوب هابل الفضائي صورا للسديم، وهو عبارة عن بقايا نجم ضخم انفجر منذ أكثر من 10000 عام، ويقع هذا الحطام على بعد حوالي 2100 سنة ضوئية من الأرض، وهو أحد أشهر بقايا النجوم المنفجرة، وعملت ناسا على استخدام تقنيات المعالجة الجديدة، حتى يمكن رؤية الهيدروجين والنيتروجين المتأينين باللون الأحمر في الصورة، بينما يظهر الأكسجين المتأين المزدوج باللون الأزرق.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يستمر السديم في التوسع، حوالي 932.000 ميل في الساعة، وتقول وكالة ناسا إن دراسة تركيبته يمكن أن تساعدنا في فهم بنيته بشكل أفضل وكيف يتفاعل مع موجة الصدمة من النجم المنفجر.

 


صورة تفاصيل سديم الحجاب

 

ويعد سديم الحجاب هو الجزء المرئي من حلقة Cygnus Loop، وهي بقايا نجم يزيد حجمها عن 20 ضعف حجم شمسنا منذ ما بين 10000 و 20000 سنة.

 

ويعد السديم هو سحابة من الغاز والغبار المتأين الذي يتشكل عندما ينفجر نجم، ولأن سديم الحجاب على بعد حوالي 2100 سنة ضوئية من الأرض، فيعتبر جار قريب نسبيًا من الناحية الفلكية.

 

يقع السديم على طول حافة فقاعة كبيرة من الغاز منخفض الكثافة التي دفعها النجم المحتضر في الفضاء قبل أن ينفجر ذاتيًا.

 

شاركت وكالة ناسا لأول مرة صورة للحجاب في عام 2015، تم التقاطها باستخدام كاميرا Wide Field Camera 3 التابعة لتلسكوب هابل مع خمسة مرشحات مختلفة، وتم تجميع ست لقطات معًا لتكوين صورة واحدة.

 

أما في هذا الشهر، فعملت وكالة ناسا على نسخة مجددة من تلك الصورة لعام 2015 باستخدام تقنية جديدة لتحسين التفاصيل بشكل كبير.

 

وقالت وكالة الفضاء في النسخة المحدثة، "تم تطبيق تقنيات معالجة جديدة، لإبراز التفاصيل الدقيقة للخيوط الدقيقة للسديم وخيوط الغاز المتأين".

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع