أخبار عاجلة

تدريب مجموعة من القادة بالإمارات للتعرف على أحدث الحلول في مجال الحوكمة

تدريب مجموعة من القادة بالإمارات للتعرف على أحدث الحلول في مجال الحوكمة
تدريب مجموعة من القادة بالإمارات للتعرف على أحدث الحلول في مجال الحوكمة

اختتمت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، بالتعاون مع المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة؛ الدورة الثانية من البرنامج التدريبي لتأهيل مجموعة من القادة الحكوميين، من جمهورية مصر العربية، للتعرف على أحدث الحلول والتجارب المبتكرة، في مجال الحوكمة والاستدامة في العصر الرقمي، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين. 

 

وقالت الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة: "سعداء باستمرار تعاوننا مع كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، لقد حقق البرنامج حتى الآن بدورتيه الأولى والثانية نجاحًا كبيرًا وترك بصمة واضحة في خبرات القيادات الحكومية التي شاركت في البرنامج التدريبي، ونحن على ثقة بأن تلك التجارب الرائدة سوف تنعكس على الأداء الحكومي خلال الفترة المقبلة وسوف نجني ثمار ذلك البرنامج بما يعود بالنفع على تنفيذ مختلف الأهداف الحيوية للحكومة المصرية باختلاف مؤسساتها وعلى مستوى القطاعات الاقتصادية". 

 

ومن جهته، قال  الدكتور علي بن سباع المري: "تسعى كلية محمد بن راشد دومًا إلى تعزيز دورها في الارتقاء بالقيادات الحكومية في الإمارات والمنطقة استناداً إلى تجربة دولة الإمارات الثرية في مجال الإدارة الحكومية والتميز الحكومي ونجاح تجربتها التنموية الرائدة، وسعداء باختتام الدورة الثانية من البرنامج التدريبي لتأهيل مجموعة من قيادات حكومة جمهورية مصر العربية الشقيقة، والشراكة المتميزة مع المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة المصري، ونتطلع الفترة المقبلة إلى إثراء تلك التجربة من خلال توسيع شراكاتنا مع مختلف الجهات وحكومات المنطقة والعالم".

 

ويأتي البرنامج التدريبي في إطار تفعيل دور كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية الرائد في تأهيل منظومة العمل الحكومي بأحدث الخبرات والتجارب والحلول المبتكرة، حيث ألقى البرنامج التدريبي الضوء على الحوكمة والاستدامة في العصر الرقمي، وتألف البرنامج التدريبي من 14 ورشة عمل ناقشت العديد من الموضوعات الحيوية مثل حكومة المستقبل والاستراتيجيات الحكومية، والقيادة الاستراتيجية وأدواتها في عصر التحديات، والحوكمة العالمية، والحوكمة المؤسسية، والأهداف العالمية للتنمية المستدامة - ضمن تقرير مؤشر أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية 2022 والذي أطلقته الكلية خلال معرض إكسبو  2020 - بالإضافة إلى موضوعات التحول الرقمي في المؤسسات، والتميز الحكومي. 

 

كما شمل البرنامج التدريبي زيارات ميدانية إلى عدد من المؤسسات الحكومية في دبي والتي تضمنت "دبي الرقمية" وهيئة كهرباء ومياه دبي"، و"القيادة العامة لشرطة دبي".

 

كما حاضر في ورش العمل عدد من قيادات وخبراء كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية والجهات الحكومية والمؤسسات الأكاديمية، وهم يونس آل ناصر مساعد مدير عام دبي الرقمية المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، والبروفسور رائد عواملة عميد كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، والدكتور فادي سالم مدير إدار البحوث والاستشارات في الكلية، والدكتور محمود البرعي نائب رئيس الاتحاد الدولي للعقاريين العرب، والدكتور صالح الحمراني نائب المدير العام للإدارة العامة للتميز والريادة في القيادة العامة لشرطة دبي، والدكتور عبد العزيز استيتيه مستشار اقتصادي أول بالمجلس التنفيذي لإمارة دبي، والأستاذ الدكتور يوسف العساف رئيس جامعة روشستر للتكنولوجيا، والدكتور أحمد النصيرات، مستشار التميز.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع