أخبار عاجلة

القاهرة الإخبارية تبرز استمرار الحرب الأوكرانية.. مراسلو القناة: موسكو تتوعد كييف وتحذر برلين: "سنحرق دباباتهم" وقرار شولتز يزيد القطيعة مع روسيا.. وخبير: أوكرانيا تحتاج 300 دبابة لإحداث فارق على جبهة القتال

القاهرة الإخبارية تبرز استمرار الحرب الأوكرانية.. مراسلو القناة: موسكو تتوعد كييف وتحذر برلين: "سنحرق دباباتهم" وقرار شولتز يزيد القطيعة مع روسيا.. وخبير: أوكرانيا تحتاج 300 دبابة لإحداث فارق على جبهة القتال
القاهرة الإخبارية تبرز استمرار الحرب الأوكرانية.. مراسلو القناة: موسكو تتوعد كييف وتحذر برلين: "سنحرق دباباتهم" وقرار شولتز يزيد القطيعة مع روسيا.. وخبير: أوكرانيا تحتاج 300 دبابة لإحداث فارق على جبهة القتال

سلطت قناة القاهرة الإخبارية، الضوء على تصاعد الحرب الروسية الأوكرانية، حيث قال حسين مشيك، مراسل القاهرة الإخبارية من موسكو، أنه روسيا أعلنت أنه إذا جرى تسليم دبابات لأوكرانيا من الولايات المتحدة فسيتم إحراقها من قبل الجيش الروسي.

 

وأضاف خلال مداخلة بجولة المراسلين: «هكذا توعد الكرملين على لسان الناطق الرسمى باسمه ديميترى بيسكوف، كما أشار بيسكوف إلى أن تسليم دبابات ليوبارد 2 ستؤدى إلى تدهور العلاقات الروسية الألمانية التى هى فى الأصل فى مستوى متدنٍ جدا، والعلاقات الروسية الأوروبية والروسية الغربية فى مستوى متدنٍ جدا هى الأخرى، نتيجة الخطوات العدائية التى يتم اتخاذها من قبل الغرب والاتحاد الأوروبى تجاه موسكو؛ كما تصف موسكو هذه الخطوات».

 

وتابع: «كما أن التقديم الغربى والألمانى دبابات جديدة للقوات الأوكرانية سيصعد من الأزمة، وسيطيل أمد الصراع الروسى والأوكراني».

 

وأوضح: «هذه الأخبار تأتى بالتزامن مع إعلان سلطات دونيتسك تقدم لقوات مجموعة فاغنر فى مدينة باخموت، وأن المعارك تدور فى جميع أحياء المدينة ووزارة الدفاع الروسية فى البيانات الصحفية التى تعلن عنها تتحدث عن سيطرة روسية عن بعض المناطق والبلدات المجاورة للمدينة».

 

فيما قال عربى مرزوق، مراسل «القاهرة الإخبارية» من برلين، أن قرار المستشار الألمانى أولاف شولتز بشأن تزويد أوكرانيا بدبابات قتالية يزيد من القطيعة مع روسيا.

 

وأضاف «مرزوق» خلال رسالة على الهواء بقناة «القاهرة الإخبارية»، اليوم الأربعاء، أن المباحثات «الألمانية - الأمريكية» أسفرت عن صدور قرار بمد كييف بدبابات ليوبارد أو أبرامز، من أجل استعادة الأراضى الأوكرانية التى سيطرت عليها القوات الروسية.

 

وأوضح أن توقيت التسليم الفعلى للدبابات ما زال غير واضح ويستغرق 10 أشهر لتدريب القوات على استخدامها بشكل فعّال، وبحسب توقعات الخبراء، قال «مرزوق» أنه من المقرر تسليم دبابات ليوبارد الألمانية إلى أوكرانيا فى البداية بحكم أنها موجودة فى عدد من الدول الغربية.

 

وأشار إلى أنه من المقرر خلال الساعات المقبلة أن يقف المستشار الألمانى أولاف شولتس أمام أعضاء البرلمان الألمانى «البوندستاج»، لإعلان تفاصيل تسليم الدبابة «ليوبارد» لكييف، بناءً على دعوة من حزبى الاتحاد داخل "البوندستاج".

 

وعن ردود الفعل داخل البرلمان الألمانى بدعم أوكرانيا بالدبابات القتالية، ذكر مراسل «القاهرة الإخبارية» أن أكثر من 90% من أعضاء البرلمان موافقون على قرار المستشار الألمانى بإرسال الدبابات إلى كييف.

 

وكشفت تقارير إعلامية دولية عن عزم المستشار الألمانى أولاف شولتز، إرسال دبابات "ليوبارد 2" إلى أوكرانيا، والسماح لدول أخرى مثل بولندا للقيام بالأمر نفسه، بالتزامن مع تأكيدات أمريكية بتقديم دبابات "أبرامز" إلى كييف.

 

وقال العميد أمين حطيط، الخبير العسكرى والاستراتيجى، خلال مداخلة على شاشة "القاهرة الإخبارية"، أن منح أوكرانيا القدرات التقنية العسكرية المتمثلة فى الدبابات الأمريكية والألمانية، قد تُؤتى ثمارها حال كان ذلك بالعدد الكافى، الذى يسمح لأوكرانيا بمواجهة القوة الروسية.

 

وأضاف أن عدد الدبابات التى تضعها أوكرانيا على الجبهة لا يتجاوز 70 وحدة، مشيرًا إلى أن كييف تحتاج من 250 إلى 300 دبابة كحد أدنى لإحداث فارق لصالحها.

 

وأشار "حطيط" إلى أن عدد الدبابات الذى من المتوقع وصولها أوكرانيا، خلال الشهرين المقبلين، يصل 100 دبابة، لن يُحدث أى تغيير عسكرى فى الأزمة الروسية الأوكرانية القائمة منذ ما يقرب من عام.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع