أخبار عاجلة
مصرع وإصابة 6 أشخاص في حادث انقلاب ملاكي بقنا -

السوبرانو العالمية فاطمة سعيد فى حوار حصرى لـ"dmc": قعدت فى دار مسنين بإيطاليا.. وهذا ما فعله والدى من أجلى.. و"كنت بحلم أطلع طبيبة أسنان".. والشغل مع نادر عباسى متعة.. وتؤكد: تكريم الرئيس السيسي فخر ليا

السوبرانو العالمية فاطمة سعيد فى حوار حصرى لـ"dmc": قعدت فى دار مسنين بإيطاليا.. وهذا ما فعله والدى من أجلى.. و"كنت بحلم أطلع طبيبة أسنان".. والشغل مع نادر عباسى متعة.. وتؤكد: تكريم الرئيس السيسي فخر ليا
السوبرانو العالمية فاطمة سعيد فى حوار حصرى لـ"dmc": قعدت فى دار مسنين بإيطاليا.. وهذا ما فعله والدى من أجلى.. و"كنت بحلم أطلع طبيبة أسنان".. والشغل مع نادر عباسى متعة.. وتؤكد: تكريم الرئيس السيسي فخر ليا

أعربت «السوبرانو المصرية العالمية فاطمة سعيد»، عن سعادتها الغامرة بإحياء حفل غنائى ضخم داخل المتحف المصرى الكبير قائلة: "متخيلتش لما أعمل حاجة هتبقا فى المتحف الكبير.. كنا بنحلم نعمل حفل فى لوكيشن بالقاهرة".

 

وعن تعاونها مع نادر عباسى «فاطمة سعيد» فى لقاء حصرى ببرنامج «السفيرة عزيزة» مع الإعلامية جاسمين طه، على قناة dmc، قالت: "الشغل مع نادر عباسى متعة.. ومن حظى إنى اشتغل مع قادة أوركسترا حاسين بالمغنى، مش بس يقود.. لأ بيغنى ويتنفس معايا علشان يحرك الأوركسترا على المزاج الحالي.. ممكن يكون اتفقنا فى البروفة على حاجة ووقت الغناء على المسرح يبقا الكلام مختلف فكله بيتولد بالإحساس"، معربة عن أملها فى استمرار التعاون مع "عباسي".

 

بالحديث عن تقديم الفن الأوبرا إلى الجمهور بطريقة سهلة، أضافت بقولها: "كنت عاوزة حاجة أوبرا أستطيع اوصلها للجمهور بطريقة سهلة وميستغربش من الصوت العالي..أنا مؤمنة جدا أن ده ممكن وجربت مع أصدقاء واتعلمت إيه اللى يخلى الناس ممكن تسمع بعمق للفن الأوبرالى، فأنا عاوزة أحسس الجمهور بشوق للأوبرا ويرجع يسمعها تاني".

 

كشفت «السوبرانو المصرية العالمية فاطمة سعيد»، عن حبها الكبير لارتداء الفساتين قائلة: "اللوك بيبعدنى عن ضغط الحفلات وبحب الفساتين من صغرى لكن حريصة على عدم التركيز فى الملابس، ومخليش اللوك ياكل دماغى والناس تعلق على الفستان ويقولوا كانت لابسة فستان حلو، وميعلقوش على الغناء".

 

بسؤالها عن أحلامها منذ الصغر، ردت بقولها: "كنت بحلم وأنا صغيرة أبقا دكتورة أسنان مكنش حلمى أطلع فنانة أوبرا علشان أريح ناس كتير.. وكمان علشان كان عندى مشكلة فى أسنانى وأنا صغيرة.. لكن وأنا عندى 15 سنة نميت مواهب وقدرات معينة مكونتش الشخص اللى عنده موهبة جبارة وهو صغير.. كنت طبيعية جدا ومازلت.. مدرسين اشتغلوا عليا جامد".

 

تطرقت «السوبرانو المصرية العالمية فاطمة سعيد»، لدعم والدها السياسى البارز أحمد سعيد، لمسيرتها الفنية قائلة: والدى كان مؤمن بقدراتى، كان عاوزنى أدرس حاجة بحبها ومكنش فارق معاه تبقا إيه؟.. وكانت بعيدة عن عائلتنا وكان شايف قد إيه حاجة أنا حباها وكان يتمنى النجاح فى أى حاجة بحبها أنا وأخوتي".

 

أضافت: «أمى كانت خايفة لما قلتلها عاوزة أسافر وأدرس أوبرا.. ده مكنش سهل وأبويا كان مرعوب وكان بيقول" أنا اللى جبت ده كله بنفسى" وكان دايما يقول "انا متحدى العالم كله باللى انتى بتعمليه".

 

وواصلت حديثها: "أول ما سافرت كنت متحمسة لأنى كنت عايشة فى بيت عيلة قبل السفر، وكنت مبسوطة فى انى هابقا عندى حرية، لكن بعد كام شهر شعرت بالوحدة، ودى كانت صعبة حتى لو كان معايا أصدقاء، فى شغلى بحس بالوحدة على طول بتشغل لوحدى وبقف على المسرح لوحدى وبحضر شغل لوحدى، لكن لما اتجوزت فرق معايا جدا فى حياتي".

 

كشفت عن اتقانها 5 لغات عالمية، مضيفة: "بحب أعبر عن نفسى جدا وكان عندى مشكلة فى الإيطالى، والإيطاليين بيبحوا يعبروا عن نفسهم، وده حط عليا ضغط حلو، أن أتعلم إيطالى فى دار المسنين فى إيطاليا واتعلمت منهم واكتشفت أن أغلط ومتفرقش معايا".

 

واصلت: "قعدت فى دار مسنين علشان أتحرر وأهلى ميصرفوش عليا، فدورت على شقق فى ميلانو واتعرض عليا دار مسنين "كذا فيردي" وهو مؤلف مشهور فى إيطاليا عمله قبل ما يموت ليكون دار مسنين للموسيقيين وكمان اتدفن فيه".

 

أعربت «السوبرانو المصرية العالمية فاطمة سعيد»، عن سعادتها وفخرها لتكريم الرئيس عبدالفتاح السيسى، مضيفة: "مغنيين الأوبرا فى مصر مش كتير فالتكريم حاجة كبيرة وفخر ليا بره مصر بأن بلدى بتكرمنى، كما تكريم المجلس القومى للمرأة بفتخر بيه، وفخر أن أمثل المرأة المصرية والعربية وبحس إنى سفيرة لبلدى فى كل حتة.. أنا مصرية جدا من جوه..اى تكريم بيجى من البلد كانت حاجة اثرت فيها جدا وبسطتنى جدا".

 

كشفت «فاطمة سعيد»عن موقف طريف وصعب تعرضت له على المسرح: "فاكرة مرة كنت بغنى أوبرا سندريلا، فبذرة يوسفى وقفت فى زورى ومعرفش مخى قالى هركن البذرة فى المكان اللى موجودة فيه واتحكم فى نفسى بطريقة تخرج الهواء من القصبة الهوائية وصوتى ميتغيرش علشان البذرة متحركتش".

 

عن أكثر الشخصيات التى تحب الاستماع إلى نقدها، قالت"أكتر شخص بحب اسمع نقده هو أختى لأن ودانها الموسيقية خطيرة.. وأكتر حفلات بحبها اللى بيحضرها 40 شخصا للتفاعل مع الجمهور بستمتع بيها أكتر من الحفلات اللى فيها 2000 شخص".

 

كشفت «السوبرانو المصرية العالمية فاطمة سعيد»، عن إقامة عدة حفلات فى العديد من الدول الأوروبية والولايات المتحدة خلال الفترة المقبلة، مضيفة: "حلمى أبقا مبسوطة وألاقى هدف أنا ليه بعمل اللى أنا بعمله".

 

أضافت «فاطمة سعيد» "صوتى هو الطفل بتاعى، وأكتر حاجة بحبها "البيتزا والأيس كريم والناس تبقا على طبيعتها، وأكتر أغنية بحبها أهواك لعبدالحليم حافظ، والأغنية الشعبية الغزالة رايقة".


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع