أخبار عاجلة

"بايدن" يعلن تقديم نصف مليار دولار مساعدات دولية إلى مصر للتحول للطاقة الخضراء.. ويؤكد من شرم الشيخ: المناخ أمن قومى.. رئيس أمريكا يعتذر عن انسحاب بلاده من اتفاقية باريس.. ويشكر الرئيس السيسي على استضافة Cop 27

"بايدن" يعلن تقديم نصف مليار دولار مساعدات دولية إلى مصر للتحول للطاقة الخضراء.. ويؤكد من شرم الشيخ: المناخ أمن قومى.. رئيس أمريكا يعتذر عن انسحاب بلاده من اتفاقية باريس.. ويشكر الرئيس السيسي على استضافة Cop 27
"بايدن" يعلن تقديم نصف مليار دولار مساعدات دولية إلى مصر للتحول للطاقة الخضراء.. ويؤكد من شرم الشيخ: المناخ أمن قومى.. رئيس أمريكا يعتذر عن انسحاب بلاده من اتفاقية باريس.. ويشكر الرئيس السيسي على استضافة Cop 27

تحدث الرئيس الأمريكى جو بايدن فى Cop 27 منذ قليل وخلال كلمته التى ناقش فيها تاثير تغير المناخ الذى يعانى منه العالم بالإضافة إلى الأوضاع السياسية والاقتصادية، قائلا: "شرف لى حضور القمة للمرة الثانية" ووجه الشكر للسطات المصرية.

 

قال بايدن: "شكرًا للرئيس السيسى على جمعنا معًا فى هذه اللحظة المحورية"، وتابع: "أزمة المناخ تتعلق بالأمن البشرى، والأمن الاقتصادى، والأمن البيئى، والأمن القومى وحياة الكوكب ذاتها اليوم أود أن أشارككم كيف تواجه الولايات المتحدة تحدى أزمة المناخ."

 

وأشار بايدن إلى أنه يوم المحاربين القدامى، ويذكر مبعوثه المعنى بالمناخ جون كيرى، وقالك "كان جون كيرى حاسمًا فى تحقيق التقدم بشأن تغير المناخ. شكرا يا صديقى".

 

أعلن الرئيس الأمريكى عن دعم جديد بقيمة 500 مليون دولار للتكيف المناخى فى مصر ودعم تحول مصر إلى الطاقة الخضراء مقدم من أمريكا والاتحاد الأوروبى وألمانيا، كما اعلن عن تقديم بلاده 150 مليون دولار لدعم الدول الأفريقية وقال بايدن: "سنقاتل لرؤية أهدافنا المناخية ممولة بالكامل".

 

وتابع انه سيكون هناك دعم لأنظمة الإنذار المبكر فى أفريقيا، لتعزيز الأمن الغذائى ودعم مركز تدريب جديد فى مصر للانتقال إلى مصادر الطاقة المتجددة فى جميع أنحاء القارة.

 

واضاف: "أعلم أن هذه كانت سنوات قليلة صعبة التحديات المترابطة التى نواجهها تبدو مستنزفة بالكامل." وهو يلوم روسيا على ارتفاع أسعار الطاقة وتكاليفها فى ظل هذه الخلفية، من المهم أكثر من أى وقت مضى مضاعفة التزاماتنا المناخية".

 

وقال : "دعونا نبنى على التقدم المناخى العالمي. العلم واضح بشكل مدمر، نحن بحاجة إلى إحراز تقدم حيوى بنهاية هذا العقد ".

 

قال بايدن: "على مدار العامين الماضيين، حققت الولايات المتحدة تقدمًا غير مسبوق فى الداخل لقد ‏انضممنا إلى اتفاقية باريس للمناخ" ‏

 

وتابع: "أعتذر لأننا انسحبنا من الاتفاقية!"، واكد بايدن أن الولايات المتحدة ستصل إلى هدفها المناخى ‏بحلول 2030 وقال: " وفى هذا الصيف، أقر الكونجرس الأمريكى أكبر وأهم قانون مناخ فى تاريخ بلدنا، ‏قانون خفض التضخم."‏

 

وقال "بعد العامين الماضيين، حققت الولايات المتحدة تقدمًا غير مسبوق فى الداخل، حيث قامت ‏بتحديث شبكة الطاقة، وتوسيع وسائل النقل العام والسكك الحديدية، وبناء محطات شحن المركبات ‏الكهربائية.‏

 

وتحدث بايدن فى رحلته الطويلة فى محاولة تمرير تشريع خاص بالمناخ وقال: "لقد قدمت أول تشريع بشأن المناخ إلى مجلس الشيوخ الأمريكى فى عام 1986، وكان التزامى بهذه القضية ثابتًا. اليوم، يمكننى أن أتولى رئاسة الولايات المتحدة ويمكننى أن أقول بكل ثقة إننا سنحقق أهدافنا لخفض الانبعاثات بحلول عام 2030. "

 

وتحدث عن الحاجة الملحة لتقليل الميثان. "خفض غاز الميثان بنسبة 30% على الأقل بحلول عام 2030 يمكن أن يكون أفضل فرصة لنا للبقاء فى متناول هدف 1.5 درجة مئوية".

 

قال بايدن لـ Cop27: "إذا أردنا الفوز فى هذه المعركة، لم يعد بإمكاننا التذرع بالجهل نتيجة الأفعال وتكرار أخطائنا".

 

وتابع "إذا تمكنا من تسريع الإجراءات على هؤلاء الذين يغيرون قواعد اللعبة، فيمكننا الوصول إلى هدفنا. ولكن من أجل ثنى منحنى الانبعاثات بشكل دائم، يجب على كل دولة أن تصعد. لقد تصرفت الولايات المتحدة، ويجب على الجميع التصرف، إنه واجب ومسؤولية القيادة العالمية ".

 

وانهى خطابه قائلا "دعونا نتواصل ونأخذ المستقبل بين أيدينا. كوكب محفوظ، عالم أكثر إنصافًا وازدهارًا لأطفالنا، وهذا هو سبب وجودنا هنا، وهذا ما نعمل من أجله. أنا واثق من قدرتنا على القيام بذلك. شكرا لكم وبارك الله فيكم جميعا".

 

وخلال زيارته قدم بايدن الشكر إلى السلطات المصرية على الوساطة والجهود المبذولة لوقف القتال فى قطاع غزة وموقفها من الحرب الروسية الأوكرانية، قائلا أن "مصر تحدثت بقوة عن الحرب فى أوكرانيا وكانت الوسيط الرئيسى فى غزة، نشكر مصر على دورها فى القضية الفلسطينية وموقفها من الأزمة الروسية الأوكرانية، كما نشكر السلطات المصرية على الوساطة والجهود المبذولة لوقف القتال فى قطاع غزة".

 

وتأتى زيارة بايدن بعد يوم من وصول نانسى بيلوسى رئيسة مجلس النواب الأمريكى، ومن المقرر أن يتحدث الرئيس الأمريكى عن التزامه الشخصى بمعالجة أزمة المناخ، ويسلط الضوء على بعض التقدم الذى أحرزته الولايات المتحدة هنا فى الداخل وفى حشد العمل الدولى لمكافحة تغير المناخ فى جميع أنحاء العالم.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع