أخبار عاجلة

الرئيس السيسي ونظيره الأمريكى يبحثان فى شرم الشيخ العلاقات الثنائية والقضايا الحيوية.. الرئيس: علاقاتنا مع واشنطن وقوية لم تتغير منذ أكثر من 40 عاما ومصر أطلقت استراتيجية حقوق الإنسان.. وجو بايدن: مصر أم الدنيا

الرئيس السيسي ونظيره الأمريكى يبحثان فى شرم الشيخ العلاقات الثنائية والقضايا الحيوية.. الرئيس: علاقاتنا مع واشنطن وقوية لم تتغير منذ أكثر من 40 عاما ومصر أطلقت استراتيجية حقوق الإنسان.. وجو بايدن: مصر أم الدنيا
الرئيس السيسي ونظيره الأمريكى يبحثان فى شرم الشيخ العلاقات الثنائية والقضايا الحيوية.. الرئيس: علاقاتنا مع واشنطن وقوية لم تتغير منذ أكثر من 40 عاما ومصر أطلقت استراتيجية حقوق الإنسان.. وجو بايدن: مصر أم الدنيا
  • الرئيس السيسى: الدولة المصرية أطلقت استراتيجية حقوق الإنسان ثم مبادرة للحوار الوطنى وتأسيس لجنة العفو الرئاسي

  • "بايدن": شرم الشيخ المكان الأنسب لاستضافة قمة المناخ

  • "بايدن": مصر اتخذت موقفا رائعا بشأن الحرب الروسية الأوكرانية وتحدثت بصوت عال 

 

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن العلاقات بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية علاقات استراتيجية وقوية لم تتغير منذ أكثر من أربعين عاما، وأن هناك تقاربا وتفاهما مشتركا بين البلدين بشأن قضايا المنطقة.

 

وأضاف الرئيس السيسى، خلال استقباله نظيره الأمريكى جو بايدن على هامش مشاركته فى فعاليات قمة المناخ COP27- أنه فيما يتعلق بقضية حقوق الإنسان، فمصر لديها مقاربة شاملة فى هذا الملف وحريصة على تحقيق تطور مستمر فيه.

 

وشدد الرئيس السيسى، على أن الدولة المصرية أطلقت استراتيجية حقوق الإنسان، ثم أطلقت مبادرة للحوار الوطنى خلال شهر إبريل الماضى، كما تم تأسيس لجنة العفو الرئاسى المختصة ببحث ومتابعة كافة القضايا المختلفة، مصيفًا بأن الأمور فى مصر تسير بشكل جيد.

 

وقال الرئيس السيسى، أن زيارة الرئيس الأمريكى إلى مصر تأتى بالتزامن مع مرور مائة عام على تدشين "العلاقات المصرية - الأمريكية".

 

وأشار إلى أن لقاءه بنظيره الأمريكى جو بايدن وبحضور الصحافة الأمريكية مهم من أجل نقل تطورات الأوضاع داخل مصر، وهذا محل اهتمام لديكم. 

 

وأوضح أن زيارة الرئيس بايدن تعكس مدى قوة الدفع للعلاقات فيما يخص مؤتمر المناخ cop 27، لافتا إلى أن الزيارة تعد فرصة لإعطاء قوة دفع للعلاقات الاستراتيجية بين البلدين.

 

وثمن الرئيس السيسى لقائه أمس مع رئيسة مجلس النواب الأمريكى نانسى بيلوسى والوفد المرافق لها، ومناقشة العديد من القضايا المهمة، وهذا يعد أمرا جيدا.

 

ومن جانبه، أعرب الرئيس الأمريكى "جو بايدن" عن تقديره لاستضافة مصر مؤتمر التغيرات المناخية "COP27"، والمعروفة بأنها "أم الدنيا".

 

وقال "بايدن". أن مدينة شرم الشيخ تعد المكان المناسب لاستضافة القمة، معربًا عن شكره لتذكير مصر العالم بالحاجة الملحة لمعالجة قضية التغيرات المناخية، كما أعرب عن خالص شكره لدور مصر الوسيط للأوضاع فى غزة.

 

وقال الرئيس الأمريكى، إن مصر اتخذت موقفا رائعا فيما يتعلق بالحرب الروسية الأوكرانية وتحدثت بصوت عال ضد ما يجرى، مشيرا إلى أن اجتماعه مع الرئيس سيتناول العديد من القضايا المشتركة.

 

وفيما يتعلق بالعلاقات الأمريكية المصرية، قال "بايدن"، إنه تمتد على مدار ١٠٠ عاما، مضيفًا:"أتمنى بأن يتم دعم هذه العلاقات خلال الزيارة".


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع