أخبار عاجلة

"حياة كريمة" على أرض الصعيد.. التحول الرقمى لمنظومة المياه وتحصيل أول فاتورة إلكترونية بالأقصر.. 109 مليون يورو لدعم مشروع الصرف الصحى المتكامل.. وقروض ميسرة لتمويل الوصلات المنزلية للقرى والنجوع

"حياة كريمة" على أرض الصعيد.. التحول الرقمى لمنظومة المياه وتحصيل أول فاتورة إلكترونية بالأقصر.. 109 مليون يورو لدعم مشروع الصرف الصحى المتكامل.. وقروض ميسرة لتمويل الوصلات المنزلية للقرى والنجوع
"حياة كريمة" على أرض الصعيد.. التحول الرقمى لمنظومة المياه وتحصيل أول فاتورة إلكترونية بالأقصر.. 109 مليون يورو لدعم مشروع الصرف الصحى المتكامل.. وقروض ميسرة لتمويل الوصلات المنزلية للقرى والنجوع

وفى هذا الصدد يقول اللواء محمد يحيى رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالأقصر، أنه مؤخراً بدأت الشركة فى تبني تطبيق معايير التحول الرقمى بالمنظومة التجارية، وتطوير منظومة القراءة والتحصيل لتحقيق الشفافية فى المحاسبة وزيادة ثقة العملاء، حيث تم الإجتماع مع فريق الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لاستعراض نجاح شركة الأقصر فى إصدار أول فاتورة إلكترونية للعملاء وإلغاء الفاتورة الورقية بجميع فروع الشركة.

وأضاف اللواء محمد يجيى لـ"اليوم السابع"، أن هذا النجاح المتميز يأتي نتيجة تضافر الجهود والتعاون المثمر بين شركة الأقصر ومشروع الحلول المتكاملة للمياه الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، حيث تم ميكنة منظومة القراءة بإستخدام أحدث الآليات والبرامج والطباعة بمقر العميل، بما يضمن تنفيذ خطة التحول الرقمي والميكنة التى قام بوضعها فريق عمل مشروع الحلول المتكاملة للمياه مع شركة الأقصر، وذلك فى إطار رفع كفاءة الخدمة وتحسين الأداء وتنفيذا لاستراتيجية الدولة، واستهدافها للتحول الرقمي لجميع الجهات الحكومية والقطاعات الخدمية.

وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالأقصر، أن أبرز مشروعات دعم قرى الأقصر يتم حالياً هو مشروع الصرف الصحى المتكامل ببعض المناطق الريفية بصعيد مصر بمحافظة الاقصر، بتمويل بنك التنمية الأفريقي AFDB بمبلغ 109 مليون يورو بهدف مناقشة الآليات والأطر الرئيسيه لتنفيذ المشروع بقرى محافظة الأقصر، حيث يهدف لخدمة عدد (10) قرى.

فيما أشاد المهندس عاطف عزت بنجاح المنظومة بشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالأقصر، والتى كان لها بالغ الأثر على إحكام الرقابة على تسجيل القراءات ودقة الإدخال والمحاسبة، وزيادة دورة التحصيل وخفض تكلفة الطابعات والورقيات والصيانة والتخزين فى ظل النظم اليدوية السابقة، حيث تم استهداف تحويل جميع العمليات التجارية بالشركة إلى عمليات مميكنة تعمل بسهولة وسرعة فى الآداء، بما يحقق نجاح المنظومة ويسهم فى تحقيق رضا العملاء وشفافية المحاسبة وتحقيق الإستدامة المالية للشركة.

وتوجه جون هندرسون رئيس فريق مشروع الدعم الفنى للحلول المتكاملة للمياه، بشكر فريق عمل شركة الأقصر على تحقيق هذا النجاح المتميز متمنياً تحقيق المزيد من النجاحات فى الفترات المستقبلية، كما واصل الفريق جولاته لمتابعة الأعمال القائمة بمشروع محطة مياه الشرب بالهنادى جنوب الأقصر بحوالي 40كم، حيث يعتبر من المشروعات الهامة والحيوية بمحافظة الأقصر، ويهدف لتقديم الإستفادة وخدمة حوالي 130 ألف نسمة من أهالي قرى شرق إسنا ( الشغب – الدبابية – المعلا – القضا – نجع أبو سعيد – الطوناب – الهنادى – الحميدات – الدير)، والذين يعانون من ضعف المياه وخاصة بفصل الصيف بتكلفة 270 مليون جنيه مصرى، بالإضافة إلي تكلفة الخط الناقل حوالي 95 مليون جنيه مصرى والممتد من قرية الهنادي حتى قرية الشغب شمالاً، ومن قرية الهنادي حتى قرية الدير جنوباً وبهذا تصبح التكلفة الإجمالية للمشروع  365 مليون جنيه مصرى.

فيما نظمت الأقصر ورشة العمل الاقليمية بعنوان "القرض الدوار لتمويل الوصلات المنزلية"، والتى عقدتها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، ومنظمة يونيسف مصر، في مدينة الأقصر خلال الفترة من 20 – 22 سبتمبر الحالي، وذلك في إطار التكامل مع أهداف المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتوفير خدمات مياه الشرب والصرف الصحي للأسر الأكثر إحتياجاً بالقرى الريفية، من خلال إستكمال المشروعات بالوصلات المنزلية لضمان الاستفادة القصوى من استثمارات الدولة وتحسين الحالة المعيشية والصحية للأسر المستفيدة، وأفاد الدكتور إيهاب عبد العزيز جبريل مدير برنامج المياه بمنظمة اليونيسف، أن فكرة القرض الدوار بدأتها اليونيسف منذ عام 2009 لمساعدة الأسر الغير قادرة على توصيل وصلات مياه الشرب والصرف الصحى المنزلية، حيث يغطي القرض تكاليف التوصيل، وذلك بالتنسيق مع شركات المياه لتركيب الوصلات المنزلية للأسر، والتى يتم سداد قيمتها على أقساط ميسرة بدون فوائد على فترات طويلة تصل إلى ثلاث سنوات، على أن يتم إعادة الإقراض من خلال قيمة الأقساط المجمعة لأسر أخرى لهذا يسمى بـ"القرض الدوار".

وأكد اللواء محمد يحيى رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالأقصر، على أهمية دور إدارات المشاركة المجتمعية فى دراسة وبحث حالات الأسر الأولى بالرعاية للتأكد من أحقية الحالات فى الحصول على الدعم، الذى تقدمه شركات مياه الشرب والصرف الصحي على مستوى الجمهورية في إطار دورها في المسئولية المجتمعية والشراكة مع الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني، مشيراً إلى أهمية برنامج القرض الدوار لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والاستفادة من استثمارات الدولة في مشروعات البنية التحتية لمياه الشرب والصرف الصحي.

وقال اللواء يحيى أبو زيد، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بأسوان، أن برنامج القرض الدوار يعد فرصة واعدة فى ظل مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" ، لتوصيل الوصلات المنزلية إلى الأسر الأشد احتياجا، وغير القادرة على سداد قيمة التعاقد، مشيرا إلى أننا بحاجة إلى مزيد من تفعيل دور المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية فى تبني أفكار وتفعيل برامج المشاركة المجتمعية لتحقيق الاستفادة من المشروعات القومية.

وتطرقت الورشة لعرض برنامج DROPS الممول من اليونيسف، لميكنة القروض الدوارة بالشركات المنفذة،  لضمان الرقابة والمتابعة وتسجيل كافة بيانات القرض لزيادة معدل دورانه بشكل فعال، مع إمكانية تعميمه على شركات المياه والصرف الصحى بمحافظات الجمهورية، ووضع خطة للتسويق والترويج لتشجيع المجتمع المدنى على تبنى هذا البرنامج لتحقيق أكبر استفادة للأسر المستفيدة.

كما نظمت الشركة لقاء جماهيري بمقر الوحدة المحلية بقرية أصفون وقرية الشغب لمشروع "صرف صحى قرى الريف المصرى بمحافظة الأقصر"، بتمويل بنك التنمية الافريقى، وذلك تمهيداً لبدء تنفيذ المشروع على أرض الواقع، حيث تم الإعلان عن طرح المشروع فى 15/6/2022 بقرى مركزى إسنا والطود، وشمل اللقاء الجماهيرى بمقر الوحدة المحلية بقرية اصفون عدد 5 قرى (الغريرة - طفنيس - اصفون - توماس حلفا3)، كما شمل اللقاء الجماهيرى لقرى تجمع الدبابية والطود عدد 5 قرى (  الدبابية - المعلا - العديسات قبلى - العديسات بحرى -  الشغب)، ممثلة فى عدد من الأهالى وقادة الرأى ورؤساء المجالس والوحدات المحلية بقرى (المعلا - الدبابية - الشغب - العديسات قبلى - العديسات بحرى).

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع