أخبار عاجلة

"المانجروف" أقدم الأشجار الساحلية وزينة شواطئ البحر الأحمر.. معروفة بـ"القرم والقندل والشورا".. جزورها حضانات بيئة للكائنات البحرية الدقيقة وبيوتا للمهددة بالانقراض منها.. وفروعها أماكن لتزاوج الطيور المختلفة

تنتشر وتنمو على سواحل البحر الأحمر، أشجار مختلفة أهم تلك الأشجار شجرة يطلق عليها ما بين بعض السكان المحللين بشجرة البحر، لها عدة أسماء أشهرها المانجروف، وتعد تلك الشجرة من أهم العوامل الطبيعية التي تساعد علي عودة الشواطئ لطبيعتها مرة أخرى. 

يطلق على شجرة المانجروف المنتشرة على سواحل البحر الأحمر عدة أسماء منها شجرة القرم، والقندل، والشورا، وتعد من أقدم الأشجار التي تنمو على شواطئ البحر الأحمر، وتنتشر بغزارة في المناطق الجنوبية المختلفة، مثل منطقة شواطئ مرسي علم وحلايب وشلاتين، وتنتشر أيضا في مدينة الغردقة، بجزر أبو منقار، وجزيرة سفاجا، وكذلك في وادي الجمال ومناطق حماطة وشواطئ علبه، وبعض الجزر البعيدة. 

تعرف شجرة المانجروف بأنها أكثرالأنظمة البيئية الساحلية إنتاجا، حيث تنمو بكثرة في مناطق المد والجزر، وأن فروعها وجزورها تعد حضانات طبيعية، وتزاوج للعديد من الكائنات والطيور البحرية، وتشكل مناطق المانجروف بيوتا للعديد من الكائنات المستوطنة والنادرة والمهددة بخطر الإنقراض والحيوانات المائية والبرية

من جانبه قال الدكتور إسلام الصادق، باحث بيئي، إن تلك الشجرة توفر حياة طبيعية للشواطئ التي تتواجد عليها حيث تقاوم عوامل النحر وتأكل الشريط الساحلي، وتنتشر أكثر بكثافة بداية من شواطئ سفاجا وتزداد غزارة على الشواطئ بمناطق المحميات الطبيعة في مرسي علم مثل وادي الحمال وجنوب محمية علبه.

 وأضاف الباحث البيئي، أن تلك الاأشجار تعد مكان طعام للعديد من الأسماك، والقشريات البحرية وأيضا غذاء للعديد من الحيوانات البرية خاصة الجمال، كما أنها تستطيع تحويل المياه المالحة لعذبه لنفسها، وكل وذلك يعني أن تواجدها في مكان ما يدل علي وجود تنوع بيئي بيولوجي ضخم.

وعن أماكن انتشارها في الشواطئ المختلفة في البحر الأحمر يقول الدكتور أحمد غلاب مدير محمية الجزر الشمالية: إنها تنتشر في مدينة الغردقة على جزيرة "أبو منقار" أقرب الجزر البحرية لمدينة الغردقة، وبجزيرة الجفتون، وعلي شواطئ جنوب سفاجا،  كما تنمو في مرسي علم بمنطقة القلعان وهي المنطقة الثالثة بمحمية وادي الحمال بمرسى علم من المناطق التي تشكل فيها اشجار المانجروف لوحة فنية جميلة يقصدها الكثير من الزوار من كل دول العالم .

وأضاف أن كذلك تنمو اشجار المانجروف جنوب الشلاتين حيث تنتشر أشجار المانجروف بكثافة كبيرة علي شواطئ الشلاتين وتتميز بطبيعتها الخلابة، وتظهر بها الكائنات البحرية النادرة لوجود تلك الأشجار وذلك يرجع لطبيعة المكان التي مازالت بكرا حتي الآن ولا توجد أنشطة مضره بها

واستفادت مدينة سفاجا من نباتات المانجروف والنباتات الملحية لانتاج أنواع فائقة الجودة من عسل النحل حيث اقامت إدارة البيئة والزراعة بالتنسيق مع إدارة مشروع استزراع غابات المانجروف بمركز بحوث الصحراء لاستغلال المحمية قامت بإنتاج أندر وأجود انواع العسل، حيث تم اقامة منحل بمنطقة المانجروف جنوب سفاجا.

وتعد مناحل العسل داخل اشجار المانجروف أول نموذج يتم تطبيقه للمشروعات الصغيرة داخل المحميات ،حيث توفر فرص عمل مستدامة تراعي البعد البيئي والاجتماعي من خلال تربية النحل لإنتاج أجود أنواع العسل اعتمادا على تغذية مرعى غابات المانجروف

أشجار المانجروف بالشلاتين
أشجار المانجروف بالشلاتين

 

أشجار المانجروف جنوب البحر الاحمر
أشجار المانجروف جنوب البحر الاحمر

 

أشجار المانجروف
أشجار المانجروف

 

أشهر أشجار البحر الأحمر
أشهر أشجار البحر الأحمر

 

تغد حضانة طبيعية للكائنات البحرية
تغد حضانة طبيعية للكائنات البحرية

 

تنتشر على ساحل البحر الأحمر من الغردقة إلى حلايب
تنتشر على ساحل البحر الأحمر من الغردقة إلى حلايب

 

فروع اشجار المانجروف مكان لتعيش الطيور
فروع اشجار المانجروف مكان لتعيش الطيور

 

يساعد على منع النحر على الشواطئ
يساعد على منع النحر على الشواطئ

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع