أخبار عاجلة
الخارجية الكندية تتعرض لهجوم سيبراني -

بالفيديو.. فضيحة دعم قطر للإرهاب عرض مستمر بالمحافل الدولية.. المعهد النمساوى ينظم ندوة بمدينة ميونخ عن جرائم الدوحة.. ويكشف: الإمارة تمول الانتحاريين والقاعدة والنصرة.. وتعتبر الإرهابى على الصلابى رجلها بليبيا

بالفيديو.. فضيحة دعم قطر للإرهاب عرض مستمر بالمحافل الدولية.. المعهد النمساوى ينظم ندوة بمدينة ميونخ عن جرائم الدوحة.. ويكشف: الإمارة تمول الانتحاريين والقاعدة والنصرة.. وتعتبر الإرهابى على الصلابى رجلها بليبيا
بالفيديو.. فضيحة دعم قطر للإرهاب عرض مستمر بالمحافل الدولية.. المعهد النمساوى ينظم ندوة بمدينة ميونخ عن جرائم الدوحة.. ويكشف: الإمارة تمول الانتحاريين والقاعدة والنصرة.. وتعتبر الإرهابى على الصلابى رجلها بليبيا

كتب – محمد أيوب

عقد المعهد النمساوى للدراسات السياسية والاجتماعية، ندوة فى مدينة ميونخ الألمانية، حول دور قطر فى زعزعة الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، وأكد المشاركون فى الندوة على دور دويلة قطر التخريبى فى المنطقة، وتمويلها للجماعات الإرهابية والقاعدة.

 

وقال ديفيد ريبورتس، الأستاذ المساعد بالكلية الملكية بلندن، إن الدوحة تربطها علاقات مشبوهة بالجماعات الإرهابية، وخاصة جماعة الإخوان وجبهة النصرة الإرهابية فى سوريا، وسبق أن مولت القاعدة لتنفيذ العديد من العمليات الإرهابية وخاصة الأعمال الانتحارية.

 

 

وأضاف فى كلمته بالندوة إن دويلة قطر تأسست فى الخمسينيات من القرن الماضى برعاية إنجليزية، وكانت فى حاجة إلى إقامة وزارات ونظام قضائى فى هذا التوقيت، وساعدها فى هذا الأمر العناصر الإخوانية التى هربت من مصر فى فترة الخمسينات والستينيات، وبالتالى فإنها دولة تأسست على أيدى مرجعيات متطرفة مثل يوسف القرضاوى، الهارب من حكم بالإعدام فى مصر.

 

وأوضح "ريبورتس" أن المملكة العربية السعودية أخذت موقفًا من الدوحة عام 2002 لوضعها فى حجها الطبيعى، حيث سحبت المملكة سفيرها فى قطر وتم الاتفاق على إعادته فى 2008 بعد إلزام الدوحة بتغيير سياسات قناة الجزيرة تجاه المملكة.

 

وحول دور قطر التخريبى فى المنطقة، أوضح أن الدوحة دعمت الإرهابى على الصلابى وشقيقة إسماعيل الصلابى الذى تربطه علاقات قوية بـ"عبد الكريم بلحاج"، مشيرًا إلى أن ليبيا كان تعتبر على الصلابى رجلها فى ليبيا نظرًا لإقامته فى قطر  قبل اندلاع الربيع العربى.

 

 

وكشف "ريبورتس" أن دليل دعم قطر لجبهة النصرة فى سوريا هو ظهور زعيمها عدة مرات على شاشة قناة الجزيرة القطرية، فضلاً عن توسط الدوحة لدى التنظيم الإرهابى للإفراج عن الأسرى من قوات حفظ السلام، ونجاحها فى ذلك.

 

ومن جانبها، قالت الدكتورة Gudrun Harrer، المحررة بصحيفة دير ستاندرد النمساوية، أن جميع الشواهد تؤكد أن قطر تعمل على زعزعة الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط، وخير دليل على ذلك دعمها لحركة حماس التى تعتبر الوجه الآخر لتنظيم القاعدة.

 

واستشهدت المحررة بصحيفة دير ستاندرد النمساوية، بما كتبه سفير الإمارات فى الولايات المتحدة خلال مقاله بصحيفة "واشنطن بوست"، حيث قال إن القطريين يقومون بتمويل ودعم وتمكين المتطرفين بداية من حركة طالبان مرورًا بالقذافى وحماس.

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع