أخبار عاجلة
الخارجية الكندية تتعرض لهجوم سيبراني -

حرب التصريحات تشتعل بين هانى رمزى والجبلاية رغم الإقالة.. مجدى عبد الغنى: المدرب طلب العمل مع كوبر و"باعنا" عشان الاتحاد السكندرى.. والقيصر: كفاية كذب وسأكشف المستور.. ومفاوضات مع ليبيا لتأجيل المباراة الودية

حرب التصريحات تشتعل بين هانى رمزى والجبلاية رغم الإقالة.. مجدى عبد الغنى: المدرب طلب العمل مع كوبر و"باعنا" عشان الاتحاد السكندرى.. والقيصر: كفاية كذب وسأكشف المستور.. ومفاوضات مع ليبيا لتأجيل المباراة الودية
حرب التصريحات تشتعل بين هانى رمزى والجبلاية رغم الإقالة.. مجدى عبد الغنى: المدرب طلب العمل مع كوبر و"باعنا" عشان الاتحاد السكندرى.. والقيصر: كفاية كذب وسأكشف المستور.. ومفاوضات مع ليبيا لتأجيل المباراة الودية

كتب حاتم رضا

واصل أعضاء اتحاد الكرة وهانى رمزى المدير الفنى السابق لمنتخب المحليين، التصريحات الهجومية المتبادلة رغم رحيل الأخير عن المنتخب، حيث كشف مجدى عبد الغنى، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة هانى رمزى، قبل رحيله طلب العمل مدربًا عامًا للمنتخب الأول تحت قيادة الأرجنتينى هيكتور كوبر حال خسارة منتخب المحليين أمام المغرب فى التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية بكينيا.

وكان اتحاد الكرة قد قرر إقالة هانى رمزى من منتخب المحليين بعد اتفاقه على تدريب الاتحاد السكندرى، إلى جانب اشتراطه إسناد مهمة المنتخب الأولمبى إليه وجهازه المعاون سواء خسر مباراتى المغرب أو فاز لتأمين مستقبله، وهو ما تم رفضه من قبل أعضاء اتحاد الكرة ، كما انتقد مجدى عبد الغنى، ما قام به هانى رمزى المدير الفنى لمنتخب المحليين وطلبه من اتحاد الكرة تحديد موقفه من تولى المنتخب الأولمبى حال فشله مع منتخب المحليين.

وتابع عبد الغنى أن رمزى هو من طلب الرحيل عن منتخب المحليين وتدريب نادى الاتحاد السكندرى، واشتراطه قيادة المنتخب الأولمبى حتى فى حالة خسارته أمام المغرب فى المباراتين المقرر لهما يومى 13 و18 أغسطس فى التصفيات النهائية المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية للمحليين، وأضاف عبد الغنى: "قبل تشكيل المنتخبات هانى رمزى وآخرين "هرونا" اتصالات علشان يشتغلوا فى المنتخبات ولما يجيلهم عرض من نادٍ يبيعونا، هذا لا يحدث فى أى دولة فى العالم".

فى المقابل، أكد هانى رمزى أنه لم يطلب العمل مع كوبر المدير الفنى للمنتخب الأول كما يردد مجدى عبد الغنى، مطالبًا أعضاء الجبلاية بالكف عن الاتهامات الباطلة، بعدما كشف الحقائق أمام الرأى العام، قائلا: "كفاية كذب"، وقال القيصر لـ"اليوم السابع": "مرة قالوا إنى طلبت المنتخب الأولمبى ومرة تانية طلبت العمل مع كوبر"، معلقًا بسخرية: "ماكنش ناقص غير إنى أطلب أكون رئيس اتحاد الكرة"، وتابع أنه أغلق صفحة منتخب المحليين تمامًا بعد توجيه الشكر له خلال الساعات الأخيرة، مطالبًا أعضاء الجبلاية بالتوقف عن التصريحات الهجومية ضده، وإلا سيرد عليهم ويكشف مزيدًا من الأوضاع السيئة والوقائع المخزية لأعضاء المجلس.

على صعيد متصل، أرسل ناديا المصرى وسموحة خطابًا الى اتحاد الكرة، يخطران فيه الجبلاية بانضمام لاعبيهم لمنتخب المحليين يوم 10 أغسطس المقبل، أى عقب مباراة الفريقين أمام الأهلى والزمالك فى قبل نهائى كأس مصر، وفى حالة الصعود للمباراة النهائية يوم 15 من نفس الشهر فلن يسمحا بانضمام لاعبيهم للمنتخب.

وكان اتحاد الكرة أعلن انطلاق معسكر المنتخب يوم الأحد المقبل، بمشاركة 34 لاعبا هم  محمد عواد، عماد السيد، محمود أبو السعود، إسلام طارق، محمود علاء، أحمد سامى، أحمد أيمن منصور، عاصم صلاح، أيمن أشرف، حسين الشحات، حازم إمام، نور السيد، محمود متولى، أحمد داوودا، رجب بكار، محمد هلال، هشام محمد، عمرو الحلوانى، محمد رمضان، محمد الشامى، وجيه عبد الحكيم، ناصر ماهر، إبراهيم حسن، أحمد الشيخ، محمد عنتر، أحمد جمعة، أحمد رؤوف، محمد أشرف، عرفة السيد، صلاح سليمان، محمود عزت، إسلام أبو سليمة، محمد حمدى "المصرى" إسلام محارب، ومحمد فاروق.

فيما أجرى مسئولو اتحاد الكرة اتصالات مع نظرائهم بالاتحاد الليبى لكرة القدم، للتفاوض حول تأجيل مباراة منتخب المحليين المصرى والليبى المقرر لها يوم 1 أغسطس المقبل، لتقام يوم 4 من نفس الشهر.

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع