أخبار عاجلة

كيف أفسد الأمن مخطط الإخوان لزعزعة استقرار السياحة؟.. تأمين مداخل ومخارج الأماكن السياحية.. القبض على مرتكبى حادثى "بيلا فيستا وذهبية" بالغردقة.. ونقيب المرشدين: نتطلع لوصول مليون سائح ألمانى الأشهر المقبلة


البحر الأحمر - عماد عرفة

لم تسلم السياحة من مخططات جماعة الإخوان الإرهابية، لافتعال أزمات للتأثير على الحركة السياحية، سواء باختلاق الشائعات المستمرة، أو تنفيذ حوادث إرهابية بالمدن السياحية وكان أخرهم مدينة الغردقة، ضمن مخطط إسقاط الدولة، إلا أن القبض على مرتكبى تلك الحوادث وتقديمهم للمحاكمة وعدم قدرتهم على الدخول بأسلحة نارية للمدينة خيب مساعيهم فى وصول تلك الرسالة غير الحقيقية .

 

وحلل مصدر أمنى، لـ"اليوم السابع"، كيف تمكنت الأجهزة الأمنية بالبحر الأحمر عقب ثورة 30يونيو من إحباط مساعى جماعة الإخوان المسلمين فى ضرب النشاط السياحى بأن اليقظة التامة للأمن أفشلت مخططاتهم وفشل مساعيهم فى الحادثين الذى شهدتهما مدينة الغردقة دون تأثير على النشاط السياحى .

 

وأضاف المصدر، أن الحادث الأول الذى شهده بفندق "بيلا فيستا" فى يناير العام الماضى، بقيام عناصر تابعين لجماعة الإخوان بالهجوم بسلاح أبيض وأصابوا 4 سياح، تم القبض على أحدهم وتمكنت الأجهزة الأمنية من تصفية آخر، مؤكدًا على ذلك يدل على اليقظة الأمنية، وكذلك وصول رسالة للعالم بذلك بدليل عدم إصدار أى دولة من الدول التى توفد رعاياها للغردقة بحظر السفر عقب الحادث .

 

وأكد المصدر، على أنه فى الحادثة الثانية، والذى حدثت خلال الشهر الجارى بشاطئ ذهبية وقيام أحد عناصر الإخوان باستخدام سلاح أبيض "سكين" ومقتل سائحتين وإصابة 4 آخرين، وتم القبض عليه، تفهم العالم وهذا ما نقل على الوكالات العالمية أن الأجهزة الأمنية والعاملين بالسياحة أحبطت حدوث خسائر أكبر مما حدثت جراء تلك العملية من خلال القبض على المتهم وأهمها تفهم ألمانيا للوضع الذى من الممكن أن يحدث فى كل دول العالم .

 

وأوضح المصدر، أن الدليل الأكبر على اليقظة التامة لأجهزة الأمن بالبحر الأحمر للحفاظ على السياحة، هو فشل مرتكبى الحادثين الوحيدين اللذان حدثا بالغردقة الدخول للمدينة بأسلحة نارية والعبور بها على الكمائن، مما جعلهم يستخدمان السلاح الأبيض "سكاكين مطبخ".

 

من جانبه قال عبد النبى أبو الحسن مدير شركة سياحة بالغردقة، إن العمليات الإرهابية التى شهدتها مدينة الغردقة، لم تؤثر على النشاط السياحى بدليل عدم إصدار أى دولة حظر السفر للبحر الأحمر، مؤكدًا على أن أعداد السياح فى زيادة مستمرة.

 

وأضاف أبو الحسن، لـ"اليوم السابع"، أن المعدلات السياحية، بدأت تدريجيا فى العودة لمعدلاتها الأولى، حيث أن معدلات السياحة الألمانية فى المقدمة رغم لأن الحادث الأخير الذى حدث فى شاطئ ذهبية راح ضحيته سائحتين ألمانيتين وهناك تطلعات لوصول مليون سائح المانى للغردقة خلال الأشهر المقبلة .

 

وأوضح مدير شركة سياحة بالغردقة، أن جولات التنشيط السياحى التى قام بها المستثمرين بالاشتراك مع أجهزة الدولة من محافظتى البحر الأحمر وجنوب سيناء أتت حصادها فى وقت قياسى، حيث بدأت جولات التنشيط بعدة دول أهمها أوكرانيا والتشيك وبولندا، ومن ضمن تلك الجولات قافلة السياحية التى ترأسها محافظى البحر الأحمر وجنوب سيناء لدولتى التشيك وبولندا بمرافقة 30 مستثمرًا سياحيًا لتنشيط السياحة.

 

وعقد اللواء أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر، عدة لقاءات مع وفود أجنبية آخرها مع الوفدً الصينى، فى إطار الجهود التى يبذلها محافظ البحر الأحمر لتنشيط السياحة، وزيادة أعداد السائحين الصينيين بمختلف مدن المحافظة السياحية، مشيرًا إلى أن مدينة الغردقة بدأت فى جذب العديد من السائحين الصينيين، كما أن لقاء المحافظ مع عدة وفود إعلامية مختلفة من عدة دول مثل ألمانيا وأوكرانيا وتشيك وغيرهم .

 

من جانبه قال بشار أبو طالب، نقيب المرشدين السياحيين بالبحر الأحمر، إن جميع أجهزة الدولة التى تتصل بالنشاط السياحى عملت جاهدة لصد الشائعات التى تداولها أعوان الجماعة الإرهابية بالخارج والترويج أن البحر الأحمر ليست أمنة، وتأكدت الوفود القادمة من عدم صحة ذلك لتجولهم داخل المدينة بحرية دون أى قيود وتأكدوًا أن بلادنا أمنه. .

 

وأضاف نقيب المرشدين السياحيين، لـ"اليوم السابع"، أن محافظة البحر الأحمر تستقبل دائما وفودًا من جنسيات تتعدى الـ25 دولة من جميع أنحاء العالم بخلاف الجنسية الروسية، مضيفا أن معدلات وصول السياح خلال 20 يومًا مضوا تجاوز 120 ألف سائح من جنسيات مختلفة أكثرها الألمان .

 

 

عودة السياح لشواطئ الغردقة
عودة السياح لشواطئ الغردقة

 

مرتكب حادث بيلا فيستا عقب تصفيته
مرتكب حادث بيلا فيستا عقب تصفيته

 

مرتكب حادث شاطئ ذهبية بالغردقة
مرتكب حادث شاطئ ذهبية بالغردقة

 

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع