أخبار عاجلة

التعليم تقرر إلغاء الامتحانات الإلكترونية للصفين الأول والثانى الثانوى وتعقدها ورقيا.. وتؤكد:الاختبارات فى موعدها وفق الجدول المعلن والأسئلة مختلفة من مدرسة لأخرى ويضعها المعلم..و70% اختيار من متعدد و30% مقالية

التعليم تقرر إلغاء الامتحانات الإلكترونية للصفين الأول والثانى الثانوى وتعقدها ورقيا.. وتؤكد:الاختبارات فى موعدها وفق الجدول المعلن والأسئلة مختلفة من مدرسة لأخرى ويضعها المعلم..و70% اختيار من متعدد و30% مقالية
التعليم تقرر إلغاء الامتحانات الإلكترونية للصفين الأول والثانى الثانوى وتعقدها ورقيا.. وتؤكد:الاختبارات فى موعدها وفق الجدول المعلن والأسئلة مختلفة من مدرسة لأخرى ويضعها المعلم..و70% اختيار من متعدد و30% مقالية

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إلغاء الامتحانات الإلكترونية للصفين الأول والثانى الثانوى للفصل الدراسى الأول على أن تعقد الامتحانات جميعها ورقيا، حيث أعلن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، إلغاء الامتحانات الإلكترونية وعقدها ورقيا سواء الأسئلة الاختيار من متعدد التى تمثل 70% أو المقالية التى تمثل 30%، مشيرا إلى أن ذلك  يأتى ذلك تيسيرا على الطلاب.

 وأوضح وزير التربية والتعليم، أنه لا تغيير فى  مواعيد امتحانات أولى ثانوى، حيث تبدأ 22 يناير الجارى فى المواد الدراسية الأساسية، بينما يبدأ الطلاب اليوم السبت أداء الامتحان فى المواد التى لا تضاف للمجموع.


وكشف وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى عن أن الهدف الرئيسي من الامتحانات فى الثانوى العام  هو الوقوف على فهم الطلاب لمخرجات التعلم، والتعرف على نوعية أسئلة التقييم الجديدة.

وتابع الوزير: أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني  قررت تيسيرا على  الطلاب وتقليلا للبلبلة وسوء الفهم عقد امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي ورقيا بالكامل بالمدرسة في لجان مؤمنة، موضحا أن الطلاب فى الصفين الأول والثانى الثانوى سوف يجيبون على أسئلة امتحانات نصف العام الخاصة بالصفين الأول والثاني الثانوي سواء كانت مقالية أو اختيار من متعدد بشكل ورقي وليس إلكترونيا على التابلت، وقفا للأسئلة الجدلية والتخوفات المثارة بشأن عدم تدريب بعض الطلاب على الامتحان على التابلت والسيستم.

وأوضح الوزير، أن تعقد امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي بنظام الكتاب المفتوح بدون الحاجة لدخول الامتحان بالكتاب المدرسي، حيث سيتم منح طلاب الصفين الأول الثاني الثانوي ورقة بها المفاهيم والقوانين الأساسية في المادة للاستعانة بها أثناء الامتحان بديلا عن الاستعانة بالكتاب المدرسي، موضحا أنه سيسمح لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي باصطحاب التابلت أثناء عقد الامتحان للاستعانة بما عليه من مواد تعليمية ومحتوى رقمي سواء على بنك المعرفة المصري أو الكتب المدرسية الإلكترونية.

وقال الوزير: إنه سيتم  بداية من غد الأحد إتاحة تطبيقات جديدة على تابلت طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي لمساعدة الطلاب أثناء الامتحانات ليصبح التابلت هو المرجع الرئيسي للطلاب طوال فترة الامتحانات الورقية لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، موضحا أن قرار عقد الامتحانات ورقيا وليس إلكترونيا لن يطبق على طلاب الثانوية العامة  طلاب الصف الثالث الثانوي، مشيرا إلى أن تفاصيل امتحانات الثانوية العامة سيتم الكشف عنها بالكامل في مطلع الفصل الدراسي الثاني.

وذكر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، آلية إعلان نتيجة الصفين الأول والثانى الثانوى العام للفصل الدراسى الأول، التى تبدأ يوم 22 يناير الجارى فى المواد الدراسية الأساسية واليوم السبت فى المواد التى لا تضاف للمجموع، موضحا أنه يقوم مدير المدرسة بتكليف المدرس الأول للمادة بوضع أسئلة الامتحان على أن يتم بالمواصفات الفنية المعدة من المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوى.

وأكد  طارق شوقى: أن أسئلة امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي سيكون 70% منها موضوعي بطريقة الاختيار من متعدد و30% أسئلة مقالية، موضحا أنه يجوز أن تكون الإجابة بنفس ورقة الأسئلة أو أن تكون الإجابة بورقة منفصلة أيهما أنسب للمدرسة، موضحا أنه سوف يتم تشكيل مادة من معلمي المواد لتقدير أوراق الإجابة بكل مدرسة  على أن تعلن نتيجة الطالب في شكل تقديرات، من 85 : 100 ممتاز، ومن 65 لأقل من 85 جيد جدا، ومن 50 لأقل من 65 جيد، وأقل من 50 ضعيف

وشدد الوزير على أنه تشكل لجنة للنظام والمراقبة بكل مدرسة لحساب نتيجة الطالب النهائية وإعلانها ، مشيرا إلى أنه سيتم قبول الأعذار التي قد يتعرض لها الطالب أثناء الامتحانات طبقا للقواعد المعمول بها في هذا الشأن، على أن تتولي مديري المدارس الثانوية تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية الخاصة بمنع انتشار فيروس كورونا أثناء سير امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي للحفاظ على الصحة العامة لجميع المشاركين في هذه الامتحانات.

ولفت وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إلى إنه سيتم عقد امتحانات تجريبية إلكترونية أثناء الترم الثاني لتدريب طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي على نظام الامتحانات الإلكترونية التي ستعقد لهم في المستقبل خاصة في الثانوية العامة، موضحا أن الهدف الوحيد من عقد هذه الامتحانات التجريبية لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي في الترم الثاني هو التدريب على حل الامتحان إلكترونيا على التابلت.

وبالنسبة لامتحان الطلاب فى المدارس الدولية، أوضح الوزير، أنه سيتم عقد امتحانات مواد الهوية القومية  اللغة العربية - الدراسات الاجتماعية - التربية الدينية التربية الوطنية ) في المدرسة تحت إشراف الإدارة التعليمية وتعتمد نتائج الطلاب فيها من الإدارة.
 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع