أخبار عاجلة

التفاصيل الكاملة لقصة "الإبنة الضالة" فى المحلة.. طفلة تغادر منزلها وتتوجه إلى القاهرة والشرطة تعيدها بعد 5 أيام.. والدها لـ"اليوم السابع": شجار بينها وشقيقها الأكبر أدى لتركها المنزل وفرحنا برجوعها

تابع "اليوم السابع"، قصة تغيب الطفلة مريم عن منزلها فى مدينة المحلة بمحافظة الغربية، وذلك بلقاء أسرة الطفلة مريم بعد تغيبها عن منزلها لمدة 5 أيام، وكشفت المباحث الجنائية بمديرية أمن الغربية غموض واقعة اختفائها، حيث توصلت جهود البحث إلى هروب الطفلة للقاهرة للتنزه بعد تعرضها للضرب على يد شقيقها، وتم استعادة الطفلة وتسليمها لأهلها.

 

ومن جانبها قالت لمياء فاروق والدة الطفلة مريم، لـ"اليوم السابع"، إن ابنتها كانت فى الساعة الثانية ظهراً فى الدرس وكانت الأمور طبيعية تماماً، وتوجهت لجدتها فى بلدة بجوار قريتها بمدينة المحلة، وتناولت وجبة الطعام وتحركت لحضور درس آخر فى الثامنة مساءاً، وفوجئوا بأنها اختفت ولم يعلم أحد طريقها ولم تصل للدرس، وظل الجميع يبحث عنها مدة 5 أيام كاملة.

وأضافت والدة الطفلة مريم، أنه بعد مرور 5 أيام ظهرت ابنتها فى محافظة القاهرة وأعادها رجال الشرطة بمديرية أمن الغربية لمنزلها وهى سليمة تماماً دون تعرضها لضرر.

وقالت الأم إنها لا تعلم سبب إختفاء طفلتها عن المنزل لعدة أيام" قيل أنه يوجد خلافات بينها وبين شقيقها فهى تبلغ من العمر 13 سنة، ولكن لا تصل تلك الخلافات لأن تترك المنزل فهم أشقاء وما قيل ليس صحيح، ومنذ عودتها لم تتحدث معها حتى الآن فهى سافرت مع شقيقها فى مصيف منذ عودتها لكي يدعمها نفسياً بعد عودتها للمنزل".

فيما قال جابر عثمان والد الطفلة مريم، أن شقيقها محمد كان دائم التشاجر معها على كل شيئ، وكان يحاول كأب تهدئة الأمور بين أبنائه لحماية الجميع من الضرر، وهى طفلة صغيرة وحزنت من التعامل السيئ معها من شقيقها، واختفت منذ أن كانت لدى منزل جدتها فى القرية المجاورة، وفوجئوا بغيابها لمدة 5 أيام كاملة عن المنزل، وبحثوا عنها فى كل مكان وكل منازل أقاربهم.

وأضاف والد الطفلة مريم لـ"اليوم السابع"، أنه سعيد لعودة طفلته مريم لمنزلها من جديد بعد إختفاء 5 أيام وعلموا أنها كانت فى القاهرة بعدما قررت ترك المنزل بسبب الشجار الدائم بينها وبين شقيقها محمد، مؤكداً أنه وعدها بأنه لن يتعرض لها أحد من أشقائها بأي أذي مجدداً بعد تلك الحادثة.

وقالت الجدة التى تقيم فى قرية محلة أبو على بمدينة المحلة، أنها توجهت إليها بعد درس فى الثانية ظهراً وخرجت فى السابعة مساءاً من المنزل للتوجه لدرس آخر فى الثامنة مساءاً بجوار منزلها فى قريتها، وتناولت الطعام وتركت المنزل، ولم تعلم بإختفائها إلا فى آخر الليل بعدما أبلغتها ابنتها بإختفاء حفيدتها مريم وعدم عودتها للمنزل.

كانت أسرة الطفلة مريم قد حررت محضراً بتغيب الطفلة عن المنزل لمدة 5 أيام، وفشلت في الوصول إليها، وتم تشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعه تحت إشراف اللواء ياسر عبد الحميد مدير المباحث الجنائية والعقيد خالد عبد الفتاح رئيس فرع البحث الجنائى بالمحلة وسمنود وضباط مباحث مركز المحلة برئاسة الرائد محمد عمارة رئيس مباحث المركز.

وتوصل رجال المباحث إلى هروب الطفلة للقاهرة للتنزه بعد تعرضها للضرب من شقيقها، وبتقنيين الإجراءات تم توجيه مأمورية من ضباط المباحث، وضبط الطفلة أثناء تواجدها على كورنيش النيل بالقاهرة، وتم اقتيادها للمحلة وتسليمها لذويها.

الأب يؤكد شجار دائم بينها وشقيقها الأكبر أدي لتركها المنزل وفرحنا بعودتها لنا
الأب يؤكد شجار دائم بينها وشقيقها الأكبر أدي لتركها المنزل وفرحنا بعودتها لنا

 

اليوم السابع فى منزل الطفلة مريم 13 سنة بعد إختفاؤها 5 أيام عن منزلها
اليوم السابع فى منزل الطفلة مريم 13 سنة بعد إختفاؤها 5 أيام عن منزلها

 

جدة مريم تناولت معى الطعام وتوجهت لدرس ليلاً ولم تعود لمدة 5 أيام
جدة مريم تناولت معى الطعام وتوجهت لدرس ليلاً ولم تعود لمدة 5 أيام

 

لقاء أسرة الطفلة مريم لدي عودتها لمنزلها بالغربية
لقاء أسرة الطفلة مريم لدي عودتها لمنزلها بالغربية

 

لقاء فى منزل الطفلة مريم 13 سنة بعد إختفاؤها 5 أيام عن منزلها
لقاء فى منزل الطفلة مريم 13 سنة بعد إختفاؤها 5 أيام عن منزلها

 

والد الطفلة مريم يتحدث لليوم السابع
والد الطفلة مريم يتحدث لليوم السابع

 

والدة مريم فوجئنا بغيابها عن المنزل وإعادة الشرطة لها من القاهرة
والدة مريم فوجئنا بغيابها عن المنزل وإعادة الشرطة لها من القاهرة

 

والدة ووالد مريم خلال حديثهما لليوم السابع
والدة ووالد مريم خلال حديثهما لليوم السابع

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع