أخبار عاجلة

مواجهات نارية فى الجولة الثانية بـ يورو 2020 اليوم .. صراع من نوع خاص بين إنجلترا واسكتلندا.. كرواتيا تستدرج التشيك لاستعادة الكبرياء.. والسويد تسعى لتفادى المفاجآت أمام سلوفاكيا

تقام اليوم الجمعة 3 لقاءات حاسمة في الجولة الثانية لدور المجموعات من بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" المقامة حالياً وتستمر حتى الحادي عشر من شهر يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخباً.

تتأهب الجماهير البريطانية ومختلف أنحاء العالم لمتابعة المواجهة المرتقبة بين منتخبي إنجلترا وإسكتلندا التي ستقام في التاسعة مساء اليوم على ملعب "ويمبلي" بالعاصمة لندن، ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة الرابعة.

يدخل منتخب إنجلترا المباراة وبحوزته 3 نقاط جمعها من الفوز على كرواتيا في الجولة الماضية بهدف نظيف في المواجهة التي جمعت الفريقين على نفس الملعب في العاصمة الإنجليزية لندن مساء الأحد الماضي.

ويأتي منتخب إنجلترا في المركز الثاني بفارق الأهداف عن التشكيل متصدر جدول ترتيب المجموعة الرابعة حيث يتساويان في عدد النقاط.

إنجلترا ضد اسكتلندا

وقال جاريث ساوثجيت، المدير الفني لمنتخب انجلترا إن لاعبيه لا يجب أن يشعروا "بالتعالي في كرة القدم" ويمكنهم الارتياح إزاء لعب كرات طويلة خارج الدفاع إذا كان المنافس يضغط بقوة في بطولة أوروبا.

وأوضح ساوثجيت: "أعتقد أن اللاعبين يقررون ما يمكن فعله سواء ببناء الهجمات من الخلف أو إرسال الكرات الطويلة، كما نمنحهم أساليب محتملة تتوقف على كيفية ضغط المنافس".

وتابع: "لا يجب أن نتعالى في كرة القدم، ومن الرائع لعب الكرة من الخلف لتصل إلى وسط الملعب، مع التحكم بها، لكن هذا فعال مثل نقل الكرة إلى رأس الحربة والتحكم بها ليرتكز اللعب أكثر في الأمام.

في المقابل يدخل منتخب اسكتلندا المباراة بحثاً عن تحقيق النقاط الثلاث خاصة وأن الفريق تلقى هزيمة قاسية في الجولة الأولى أمام التشيك بنتيجة 2 / 0 في المواجهة التي أقيمت على ملعب "هامبلدن بارك" بمدينة جلاسكو البريطانية معقل الفريق الإسكتلندي.

وتذيل منتخب اسكتلندا ترتيب المجموعة الرابعة في كأس أمم أوروبا 2020، بدون أي رصيد من النقاط، بالتساوي مع كرواتيا.

dd612bbbf4.jpg

إنجلترا ضد اسكتلندا

من جانبه، قال ستيف كلارك المدير الفني لمنتخب اسكتلندا، إن مباراة الفريقين مع إنجلترا هي مباراة رائعة للعودة إليها بعد هزيمة فريقه في افتتاح بطولة أوروبا 2020 أمام جمهورية التشيك.

وأكد كلارك: "سيتطلع اللاعبون إليها، وأنا أتطلع إليها، وأنا متأكد من أن الجماهير أولئك الذين حصلوا على تذاكر لها – سيتطلعون إليها أيضا".

أضاف مدرب اسكتلندا: "كل مباراة في البطولة هي مباراة كبيرة. أعتقد أن حقيقة أنها ضد أصدقائنا من جنوب الحدود تجعلها مميزة للغاية، لذا، نعم، إنها مباراة جيدة بالنسبة لنا".

وشدد كلارك: "نحن نحترم قدراتهم، إنهم فريق كبير. لقد وصلوا إلى دور الأربعة في آخر كأس العالم".

وواصل: "لقد قام جاريث ساوثجيت بعمل رائع، لديه فريق شاب جيد، لقد بدأوا بداية جيدة، لكننا لم نفعل ذلك، لذلك نحن بحاجة إلى تصحيح ذلك يوم الجمعة".

fed989db59.jpg

كرواتيا تستدرج التشيك لاستعادة الكبرياء

يستدرج منتخب كرواتيا نظيره التشيك في المباراة التي ستقام في السادسة مساء اليوم، الجمعة، على ملعب "هامبلدن بارك" بمدينة جلاسكو البريطانية ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة الرابعة من منافسات بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" المقامة حالياً وتستمر حتى الحادي عشر من شهر يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخباً وتستضيف 11 مدينة مختلفة.

يدخل المنتخب الكرواتي المباراة وبحوزته صفر من النقاط بعد تلقيه خسارة بهدف نظيف أمام إنجلترا في المواجهة التي أقيمت بالجولة الأولى، حيث يأمل الفريق وصيف بطل كأس العالم الماضية "روسيا 2018" في بلوغ الأدوار الإقصائية من لقاء اليوم للحفاظ على كبريائه الكروي.

وتذيل منتخب اسكتلندا ترتيب المجموعة الرابعة في أمم أوروبا 2020، بدون أي رصيد من النقاط، بالتساوي مع اسكتلندا.

يهدف المنتخب الكرواتي لأن يكون أكثر شراسة من الناحية الهجومية في مباراتيه أمام اسكتلندا، وذلك بعد فشله في صناعة فرص عديدة في مباراته أمام المنتخب الإنجليزي والتي خسرها صفر-1 في مستهل مشواره ببطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2020).

ولم يظهر منتخب كرواتيا بشكل جيد في مواجهته بالمجموعة الرابعة في ملعب «ويمبلي» الأحد، كما افتقد بشدة مهاجمه ماريو مانذوكيتش الذي سجل هدف الفوز للفريق في شباك إنجلترا في الشوط الإضافي بالدور قبل النهائي من بطولة كأس العالم 2018، ثم قرر الاعتزال دولياً عقب ذلك.

وقال زالاتكو داليتش: "يجب علينا تعديل أسلوبنا التكتيكي".

وأوضح داليتش أنه تعمد إضافة المزيد من لاعبي خط الوسط في مواجهة إنجلترا، فيما من المرجح مشاركة المهاجم برونو بيتكوفيتش ونيكولا فلاسيتش في المباراة اليوم الجمعة أمام المنتخب التشيكي في العاصمة الإسكتلندية جلاسكو.

بالإضافة للخسارة أمام إنجلترا، خسر الفريق الذي يقوده داليتش أمام المنتخب البلجيكي، المرشح للفوز بالبطولة، في مباراة ودية قبل انطلاق المنافسات.

وقال داليتش: "لا يمكنني أن أكون متشائم عقب الخسارة صفر -1 أمام إنجلترا وبلجيكا، لم نكن جيدين بشكل كافٍ للفوز على إنجلترا لكننا لم نكن سيئين للغاية أيضاً".

في المقابل، يدخل منتخب التشيك المباراة متصدر جدول ترتيب المجموعة الرابعة بعدما حقق فوزاً مستحقاً على نظيره إسكتلندا بهدفين نظيفين في افتتاحية مشواره بالمسابقة القارية حيث استطاع ان يقدم جرس انذار لكل المنافسين بعدما أظهر قدرات هجومية كبيرة.

ويأمل منتخب التشيك الوصول الى أقصى أهدافه من المباراة حيث سيضع قدمه في دور الستة عشر حال الفوز على كرواتيا خاصة وأنه سيصل الى 6 نقاط وضمان البقاء على رأس المجموعة الرابعة.

وسيعتمد المدير الفني للمنتخب التشيكي على نجمه باتريك شيك متصدر ترتيب هدافي البطولة مع رونالدو ولوكاكو بعدما قدم اللاعب مستويات رائعته وضعته في مصاف نجوم البطولة خاصة بعد هدفه بعيد المدى أمام اسكتلندا والذي سدده من منتصف الملعب.

0adeb0d1a2.jpg

السويد ترفض المفاجآت أمام سلوفاكيا

يلتقي منتخبا السويد ضد سلوفاكيا في الثالثة عصر اليوم الجمعة على ملعب "جازبروم أرينا" بمدينة سان بطرسبرج الروسية ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة الخامسة من منافسات بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" المقامة حالياً وتستمر حتى الحادي عشر من شهر يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخباً وتستضيف 11 مدينة مختلفة.

يدخل السويد المباراة وبحوزته نقطة واحدة في وصافة المجموعة الخامسة بعد التعادل مع إسبانيا في مباراة الجولة الأولى من البطولة حيث يأمل في تحقيق الفوز والنقاط الثلاث للاقتراب كثيراً من دور الستة عشر.

وحصلت السويد على دعم كبير بعد التأكد من عودة الجناح المميز ديان كولوسيفسكي لدعم الهجوم، أمام سلوفاكيا.

وفي ظل أنه لم يخسر أبدا أمام سلوفاكيا، أكد يان أندرسون إلى أنه من غير المرجح، أن يظهر هو وفريقه نفس مستوى الحذر، الذي ظهر أمام المنتخب الإسباني في الجولة الافتتاحية.

وقال أندرسون: "نحن نملك كل شيء في جعبتنا، بناء على ما تدربنا عليه، وعلى الاستعدادات بخصوص كيفية خوض مباريات مختلفة، في السنوات القليلة الماضية".

وأضاف مدرب السويد: "لدينا خبرات اللعب أمام منافسين مختلفين، وتعتبر المرونة الخططية عاملا مؤثرا.. حيث يمكننا التعامل مع فرق مختلفة، ونجد السلاح المناسب الذي يجب استخدامه لكل مباراة، من أجل النجاح".

ومن المنتظر أن يقود ألكسندر إيزاك، خط الهجوم وهو يحمل ذكريات إيجابية أمام سلوفاكيا.

وسجل إيزاك أول أهدافه الدولية، أمام سلوفاكيا في يناير كانون الثاني 2017، وعمره 17 عاما و113 يوما، ليصبح أصغر لاعب يسجل للسويد.

وفي ظل عدم وجود إصابات معلنة في صفوف سلوفاكيا، فإن المدرب ستيفان تاركوفيتش يملك تشكيلة كاملة، بينما قد تفتقد السويد ميكيل لوستيج، بعدما تعرض لإصابة في الفخذ أمام إسبانيا.

في المقابل، يخوض سلوفاكيا المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما أسقط بولندا بقيادة روبرت ليفاندوفيسكي مهاجم بايرن ميونخ الألماني في مباراة الجولة الأولى بهدف نظيف.

ويأمل منتخب سلوفاكيا الذي استطاع أن يحقق الفوز الوحيد في المجموعة أن يحصل على النقاط الثلاث ومن ثم التأهل الى دور الستة عشر دون انتظار نتائج الفرق الأخرى في المجموعة.

وسجل منتخب سلوفاكيا ظهوره في اليورو للمرة الثانية على التوالي، بعدما شارك للمرة الأولى في تاريخه في النسخة الماضية 2016، ونجح في التأهل لدور الستة عشر قبل أن يسقط أمام ألمانيا بثلاثة اهداف دون مقابل.

مباريات اليوم
مباريات اليوم

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع