أخبار عاجلة

"ماذا تقول الصحافة العالمية اليوم؟".. ترامب قد يعرقل شهادة كومى أمام الكونجرس.. وبوتين: ما فعله سنودن خطأ لكنه ليس خائنا.. وحكام ولايات واشنطن ونيويورك وكاليفورنيا يقودون "تحالفا من أجل المناخ"

"ماذا تقول الصحافة العالمية اليوم؟".. ترامب قد يعرقل شهادة كومى أمام الكونجرس.. وبوتين: ما فعله سنودن خطأ لكنه ليس خائنا.. وحكام ولايات واشنطن ونيويورك وكاليفورنيا يقودون "تحالفا من أجل المناخ"
"ماذا تقول الصحافة العالمية اليوم؟".. ترامب قد يعرقل شهادة كومى أمام الكونجرس.. وبوتين: ما فعله سنودن خطأ لكنه ليس خائنا.. وحكام ولايات واشنطن ونيويورك وكاليفورنيا يقودون "تحالفا من أجل المناخ"

كتبت- إنجى مجدى – إسراء أحمد فؤاد – هانى محمد

تناولت الصحف العالمية قضايا شائكة عديد، حيث ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، أن الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، ينظر فى محاولة منع مدير مكتب التحقيقات الفيدرالى السابق، جيمس كومى، من الإدلاء بشهادته فيما يتعلق بالتحقيقات الجارية فى علاقة روسيا بحملة ترامب والتدخل الروسى فى الإنتخابات الرئاسية الأمريكية 2016.

 

وأوضحت الصحيفة الأمريكية، على موقعها الإلكترونى، السبت، البيت الأبيض قال إن الرئيس ترامب ينظر فى خياراته القانونية قبل ان يدلى مدير مكتب التحقيقات الفدرالية السابق بشهادته امام الكونغرس الخميس المقبل، بيد ان الخبراء قالوا ان الرئيس ليس لديه سوى القليل لعرقلة الشهادة.

 

وكان كومى يقود تحقيقا لمكتب التحقيقات الاتحادى بشأن ما تردد عن تدخل روسيا فى انتخابات الرئاسة الأمريكية العام الماضى واحتمال حدوث تواطؤ من جانب حملة ترامب، قبل أن يقيله ترامب بشكل مفاجئ الشهر الماضى، مما أثار ضخب فى الأوساط السياسية والإعلامية فى الولايات المتحدة، فضلا عن الإتهامات بعرقلة سير العدالة.

 

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن تحركات مؤخرا من قبل إدارة الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، تزيد إحتمالات إبقاء الكثير من تاريخ برنامج التعذيب لدى وكالة الاستخبارات المركزية (سى آى ايه)، فى الخفاء بعيدا عن الرأى العام.

 

ونقلت الصحيفة الأمريكية، بحسب تقرير على موقعها الإلكترونى، السبت، عن مسئولون فى الكونجرس أن الإدارة الأمريكية بدأت إعادة نسخ من تقرير مجلس الشيوخ الأمريكى الصادر عام 2014 عن برنامج وكالة الإستخبارات المركزية.

 

وقالت الصحيفة إن هذا التحرك يثير احتمال أن يتم إداع معظم النسخ فى خزائن مجلس الشيوخ إلى أجل غير مسمى أو حتى تدميرها،  ويزيد من خطر أن المسؤولين الحكوميين فى المستقبل، لن يتمكنوا من قراءة التقرير ولن يتعلموا أبدا الدروس المستفادة.

 

الصحافة البريطانية

نقلت صحيفة الإندبندنت تصريحات للرئيس الروسى فلاديمير بوتين قال فيها إنه يعتقد ان إدوارد سنودن، الموظف السابق لدى وكالة الامن القومى الامريكى NSA، كان مخطئا عندما قام بتسريب اسرار تابعة لوكالة الإستخبارات الامريكية ولكنه ليس خائنا.

 

وبحسب الصحيفة البريطانية، أدلى بوتين، وهو ضابط سابق بالإستخبارات السوفيتية KGB ورئيس سابق لاجهزة الامن الفيدرالية الروسية، بتصريحاته حول سنودن فى مقابلة مع المخرج الامريكى اوليفر ستون الذى تم نشر مقتطفات منها حيث سيتم بثها كاملة على شبكة التلفزيون الامريكية شوتايم فى 12 يونيو الجارى.

 

وحصل سنودن، البالغ 33 عاما، حق اللجوء فى روسيا عام 2013 بعد تسريب معلومات سرية عن عمليات التجسس الأمريكية. وقال محاميه فى يناير الماضى ان سنودن لديه الحق فى البقاء فى روسيا حتى عام 2020 وتقديم طلب للحصول على الجنسية الروسية فى العام القادم.

 

وقال بوتين "سنودن ليس خائنا". مضيفا "انه لم يخون مصالح بلاده، كما انه لم ينقل اى معلومات الى اى دولة اخرى من شأنها ان تلحق الضرر بشعبه". غير ان الرئيس الروسى قال ان سنودن كان يجب ان يستقيل من منصبه بدلا من تسريب اسرار اذا لم يكن يحب ما كان يفعله. وتابع بوتين: "كان لا ينبغى أن يفعل ذلك، وأرى أن ما فعله كان خطأ".

 

قالت صحيفة "التايمز" البريطانية، إن 30 ولاية أمريكية ترفض قرار الرئيس الامريكى دونالد ترامب بالتخلى عن اتفاقية باريس للمناخ، وتعهد ائتلاف من المدن والولايات الأمريكية بقيادة ولاية كاليفورنيا، بمقاومة قرار الرئيس الامريكى بانسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس المناخى.

 

وأعلن الحكام الديمقراطيون لثلاث ولايات كبرى هى نيويورك وواشنطن وكاليفورنيا، تمثل خمس سكان الولايات المتحدة، عن "تحالف من أجل المناخ". وتعهد حاكم نيويورك أندرو كوومو بأنهم معا "مصممون على تحقيق الهدف الأمريكى بخفض انبعاثات غازات الدفيئة بنسبة 26 إلى 28%" بالمقارنة مع العام 2005. وتؤكد الولايات الثلاث أن التحالف سيشكل "منتدى من أجل دعم وتعزيز البرامج المتبعة لمكافحة التغير المناخى" و"تطبيق برامج جديدة لخفض انبعاثات الكربون".

 

إيران تستعد غدا لإحياء ذكرى وفاة الخمينى

تناولت أغلب الصحافة الإيرانية الصادرة اليوم، السبت، الاستعدادات لإحياء الذكرى السنوية لرحيل مؤسس الجمهورية الإسلامية، آية الله الخميني، غدا الأحد، من خلال تشديد الإجراءات الأمنية.

 

وأصدرت قوى الأمن الداخلي بيانا أكدت فيه استعدادها التام لضمان أمن المراسم، وتقديم الخدمات لزوار مرقد الإمام. ودعا البيان الشعب الإيراني إلى تسجيل حضوره الواسع في هذه المراسم.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع