أخبار عاجلة
مصرع طالب غرقا بمياه النيل في أسيوط -

الحكومة ترفع تقريرها النهائى بأراضى الدولة المستردة للرئيس السيسي الأسبوع الجارى.. رئيس الوزراء يعقد لقاءات مع المحافظين للمتابعة النهائية.. وزير التنمية المحلية: لن تهاون فى استرداد حق الشعب المصرى

الحكومة ترفع تقريرها النهائى بأراضى الدولة المستردة للرئيس السيسي الأسبوع الجارى.. رئيس الوزراء يعقد لقاءات مع المحافظين للمتابعة النهائية.. وزير التنمية المحلية: لن تهاون فى استرداد حق الشعب المصرى
الحكومة ترفع تقريرها النهائى بأراضى الدولة المستردة للرئيس السيسي الأسبوع الجارى.. رئيس الوزراء يعقد لقاءات مع المحافظين للمتابعة النهائية.. وزير التنمية المحلية: لن تهاون فى استرداد حق الشعب المصرى

كتبت هند مختار

عقد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا، اليوم السبت، فى إطار اللقاءات التى يعقدها مع المحافظين، والتى تم البدء فيها الأسبوع الماضى، وحضر الاجتماع: محافظ جنوب سيناء، ومحافظ شمال سيناء، محافظ قنا، محافظ البحر الأحمر، محافظ سوهاج، محافظ أسيوط، محافظ أسوان، محافظ الأقصر، محافظ الوادى الجديد، محافظ مطروح، محافظ الإسكندرية، وبحضور وزيرى التنمية المحلية والزراعة، وذلك لمتابعة الإجراءات النهائية لما تم من إزالة للتعديات الموجودة على أراضى الدولة.

 

وقال الدكتور هشام الشريف، وزير التنمية المحلية، إنه سيتم عرض تقرير نهائى بموقف إزالة التعديات على الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال الأسبوع الجارى، مضيفًا أن لقاء رئيس الوزراء مع المحافظين، تطرق لمتابعة الموقف النهائى لإزالة التعديات الموجودة على أراضى الدولة، وهناك نتائج محددة فى كافة المحافظات.

 

وأوضح وزير التنمية المحلية فى مؤتمر صحفى، بمقر هيئة الاستثمار، أن عمليات إزالة التعديات على أراضى الدولة مستمرة وما كان محددًا حتى يوم 30 مايو الماضى من إزالات تم الانتهاء منها ولكن حاليا فى مرحلة المراجعة النهائية قبل الإعلان عن النتائج رسميًا، مشيرًا إلى أن عمليات الحصر تمت بالمتر والفدان فالدولة لن تتهاون فى استرداد حق الشعب المصرى ولن يتم السماح بالتجاوزات أو التعدى على أراضى الدولة.

 

وأشار الشريف، إلى أن النتائج فى كافة المحافظات ممتازة لما تم إزالته، وعمليات الإزالة مستمرة .

 

ومن جانبه قال اللواء علاء أبوزيد محافظ مطروح، إنه تم عرض ما تم من إجراءات لإزالة التعديات بالمحافظة، حيث تم إعادة أكثر من 97% من التعديات للدولة مرة أخرى ومنها 130 ألف فدان فى المهرة بمشروع المليون ونصف مليون فدان، و150 ألف فدان فى سيوة، موضحًا إنه تم فسخ عقود استثمارية على حوالى 740 فدانًا، لأن أصحابها غير جادين وتم مطالبتهم برد حق الدولة من أثبت عدم جديته تم سحب الأرض منه.

 

وأضاف أبو زيد، تعليقا على تباطؤ إجراءات التقنين للمواطنين، أن قلة عدد المهندسين فى المحافظة وراء هذا التباطؤ، وهو ما تم عرضه على رئيس الوزراء ووجه بضرورة الإسراع فى حل هذه المشكلة وتعيين أكبر عدد من المهندسين للمساعدة فى تقنين أوضاع الجادين فى أسرع وقت.

 

وأوضح محافظ مطروح، أن الدولة ستطبق القانون باستعادة كافة الأراضى المتعدّى عليها، مشددًا على أن هناك جدية تامة فى تنفيذ إزالة التعديات.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع