أخبار عاجلة
عمرو أديب: لبنان يتجه للجحيم بسرعة كبيرة -

مثقفون يقترحون مشروعات تنموية للاستفادة بالأراضى العائدة للدولة.. جابر عصفور: إقامة مجمع ثقافى ضخم.. المستشار الثقافى لوزير التنمية المحلية: علينا استغلالها بإنشاء مصانع

مثقفون يقترحون مشروعات تنموية للاستفادة بالأراضى العائدة للدولة.. جابر عصفور: إقامة مجمع ثقافى ضخم.. المستشار الثقافى لوزير التنمية المحلية: علينا استغلالها بإنشاء مصانع
مثقفون يقترحون مشروعات تنموية للاستفادة بالأراضى العائدة للدولة.. جابر عصفور: إقامة مجمع ثقافى ضخم.. المستشار الثقافى لوزير التنمية المحلية: علينا استغلالها بإنشاء مصانع

كتبت بسنت جميل

 بعدما شدد رئيس مجلس الوزراء على أهمية وضع مقترحات محددة للاستفادة المثلى من أراضى الدولة التى تمت إزالة التعديات عليها وذلك من خلال إجراءات سريعة وحاسمة، مع ضرورة إيجاد آليات صارمة ورادعة لمنع تكرار مثل تلك المخالفات والتعديات مرة أخرى، اقترح بعض المثقفين حلولا للنهوض بالحياة الثقافية والاجتماعية فى مصر من خلال الاستفادة بهذه الأراضى العائدة للدولة.  

 من جانبه قال الدكتور جابر عصفور، وزير الثقافة الأسبق، إنه يرى أن استغلال الأرضى العائدة للدولة تأتى من خلال إقامة مجمع ثقافى ومصانع.

 وأوضح جابر عصفور، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أنه لابد أن نمحى كلمة قصور الثقافة لنضع مكانها مجمع ثقافى يتضمن ندوات ثقافية ومسرح وسينما ومناقشات دينية، وكل ما يمس الحياة الاجتماعية.

 وتابع جابر عصفور، ولابد من استغلال الأراضى فى إقامة مصانع تعمل على زيادة الإنتاج وتوفير فرص عمل للشباب.

ومن جانبه، قال الدكتور أحمد مجاهد المستشار الثقافى لوزير التنمية المحلية، إنه لابد  من استغلال الأراضى العائدة للدولة من خلال إقامة مشروعات صناعية وزراعية أفضل من إنشاء مليون مبنى.

 وأوضح أحمد مجاهد، أن المشروعات الصناعية أو الزراعية بالتأكيد ستصب فى إقامة مشروعات تنمية ثقافة، ففى كل مشروع لابد من إيجاد بؤرة للنشاط الثقافى فلا تنمية شاملة بمعزل عن الثقافة.

 وفى السياق ذاته، قال الدكتور شاكر عبد الحميد، وزير الثقافة الأسبق، إنه لابد من تخصيص بعض الأراضى لوزارة الثقافة.

 وأوضح شاكر عبد الحميد، أنه من الضرورى إقامة مجمعات للفنون، فى كل محافظة تتضمن قاعات سينما ومسرح وقاعات بحثية مزودة بشبكة إنترنت، وذلك من خلال تعاون وزارة الآثار والسياحة والشباب والرياضة.

 وتابع شاكر عبد الحميد، أن من المفضل إقامة مراكز اكتشاف الأطفال الموهيين فى جميع المجالات ورعايتهم، إضافة إلى إقامة جامعة مصر الكبرى للفنون مثل جامعة زويل، لتتضمن معامل واستديوهات ومعاهد وهيئات متخصصة.

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع