أخبار عاجلة

حُزن في كفر الشيخ بعد استشهاد معاون مباحث أثناء مداهمة أمنية.. رحل في عيد الشرطة

خيَّمت حالة من الحُزن على محافظة كفر الشيخ، عقب استشهاد النقيب أحمد ياسر توفيق، صاحب الـ26 عاماً، معاون مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، أثناء تأدية عمله ضمن مأمورية شرطية بشأن إلقاء القبض على مسجل خطر، يُقيم بقرية دفرية، التابعة لمركز كفر الشيخ، ما تسبب في صدمة كبيرة بين أسرته، وأصدقائه، وزملائه العاملين في الأجهزة الأمنية.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي يتداولون صور شهيد الشرطة 

نشر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور شهيد الشرطة النقيب أحمد ياسر توفيق، الذي رحل في يوم عيد الشرطة 25 يناير، داعين الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

13be07ec03.jpg

جنازة مهيبة في مسقط رأسه بكفر الشيخ 

وودّع الآلاف من أبناء كفر الشيخ النقيب أحمد ياسر توفيق، حيث أدوا عليه صلاة الجنازة بأحد مساجد قرية أبو أحمد، التابعة لمركز سيدي سالم، وتم لف جثمان الشهيد بعلم مصر، وحُمل على سيارة إطفاء، وتم نقله إلي المقابر على أنغام السلام الموسيقى للشهيد، كما ردد المشيعون هتافات «لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله»، و«الله أكبر.. الله أكبر»، في ظل حالة من الحُزن الشديد والبكاء الذي سيطر على الجميع.

المحافظ يتقدم المشيعين

تقدم المشيعين اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، وعمرو البشبيشي، نائب محافظ كفر الشيخ، واللواء خالد عبد السلام بدر، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن كفر الشيخ، واللواء تامر سعيد، السكرتير العام للمحافظة، وبحضور أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، والقيادات الشرطية بالمحافظة، وعد من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة.

113e543614.jpg

المشيعين يقفون على قبره ويدعون له بالرحمة والمغفرة 

عقب الانتهاء من دفن الجثمان قام المشيعين من أفراد أسرة، وأصدقاء، وزملاء النقيب أحمد ياسر توفيق، بالوقوف أمام قبره، والدعاء له بالرحمة والمغفرة، داعين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كان متفانٍ في عمله

قال أحمد عبد الخالق، أحد أقارب شهيد الشرطة، إن النقيب أحمد ياسر توفيق، استشهد في الساعات الأولي من صباح اليوم الأربعاء، أثناء تأدية عمله ضمن مأمورية شرطية بشأن إلقاء القبض على مسجل خطر، يُقيم بقرية دفرية، التابعة لمركز كفر الشيخ، لافتاً أنه كان متفانٍ في عمله إلي أبعد درجة، وكان يعشق عمله الشرطي.

2931bc5c2e.jpg

مواليد عام 1996

أكد «عبد الخالق»، إن الشهيد النقيب أحمد ياسر توفيق، من مواليد عام 1996، ويبلغ من العمر 26 عاماً، وكان متواضعاً، ومشهوداً له من الجميع بحُسن الخلق، وكان يتمتع بحُب الكثيرين، وله الكثير من المواقف الطيبة مع الكثير من الناس، داعياً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، مشيراً إلي أن الأُسرة ستستقبل العزاء في الفقيد الراحل اليوم الأربعاء بالسُرادق المُقام بقرية أبو أحمد، التابعة لمركز سيدي سالم، بمحافظة كفر الشيخ.

كان يستعد لحفل زفافه

وأوضح «أحمد»، إن النقيب أحمد ياسر توفيق كان مقرراً أن يكون حفل زفافه خلال الأشهر القليلة القادمة، ولكن القدر لم يمهله، منوهاً أن استشهاده في يوم عيد الشرطة الـ71 هو تكريم كبير له.

eda54f9e43.jpg

محافظ كفر الشيخ ينعي شهيد الشرطة 

كان اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، قد نعي ببالغ الحزن والأسى النقيب أحمد ياسر توفيق، 26 عاماً، معاون مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، لاستشهاده خلال مداهمة جنائية، فجر اليوم، معرباً عن حزنه لفقده، ومقدماً خالص التعازي لأسرة الشهيد، ولمديرية أمن كفر الشيخ، ووزارة الداخلية، والنائب علي أبو أحمد، عضو مجلس النواب، في وفاة ابن شقيقه، داعياً الله ان يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان، وداعياً المولى عزل وجل أن يحفظ مصر شعباً وجيشاً وقيادة.

تفاصيل استشهاد النقيب أحمد ياسر توفيق

وكان الشهيد النقيب أحمد ياسر توفيق، 26 عاماً، ضمن قوة أمنية استهدفت «م.م.ع»، 23 عاماً، عاطل، سبق اتهامه في القضية رقم 1968 لسنة 2021 جنايات مركز قطور، بمسقط رأسه بقرية دفرية، دائرة مركز شرطة كفر الشيخ، وفوجئت القوة بإطلاق المتهم أعيرة نارية صوبها، فأصابت الضابط، وأثناء التعامل تمت تصفية المتهم.

86138deee2.jpg

لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته

جرى نقل النقيب أحمد ياسر توفيق، مصاباً برش خرطوش بالفخذ الأيمن، إلى مستشفى كفر الشيخ العام، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته أثناء إسعافه وعلاجه.

ca4dc87a31.jpg

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن