أخبار عاجلة
سيراميكا يعلن عن قميص فريق الكرة للموسم الجديد -

قائد مدرسة الصاعقة: نقدم مقاتلا شرسا ضد أي عدوان داخلي وخارجي

قائد مدرسة الصاعقة: نقدم مقاتلا شرسا ضد أي عدوان داخلي وخارجي
قائد مدرسة الصاعقة: نقدم مقاتلا شرسا ضد أي عدوان داخلي وخارجي

قال العقيد أركان حرب محمد مسعد، قائد مدرسة الصاعقة، إن إنشاء المدرسة عام 1957 كان من أجل تقديم فرد مقاتل شرس قادر على التصدي لأي عدوان داخلي وخارجي مشيرًا إلى أن الصاعقة المصرية تعد معقل الرجال وعرين الأبطال.

مسعد: لدينا جيش قوي

وأضاف مسعد خلال لقاء ببرنامج «مصر تستطيع»، المذاع على شاشة قناة DMC، ويقدمه الإعلامي أحمد فايق، اليوم الخميس، أن القوات المسلحة المصرية هي الأقوى في الشرق الأوسط ولها مكانتها: «نحب نطمن إخواتنا وأهالينا إن فيه جيش قوي بيحميهم، والناس الموجودة دي هما من الشعب، دول ولادنا وشبابنا اللي قادرين يصونوا تراب بلدنا، والعقيدة الدينية والقتالية الموجودة فيهم مش موجودة عند حد تاني في العالم».

وأشار إلى أن الفرد يأتي لمدرسة الصاعقة ويتم تحويله من الحياة المدنية للعسكرية، خلال 45 يوما، ثم ينضم لفرقة الصاعقة الأساسية، وتكون مدتها شهر، ثم يبدأ تدريبات ميدان الجبال، وخلال الفترة التي تسبقها يتم رفع اللياقة البدنية الخاصة بالفرد ورفع مستواه النفسي الذي يستطيع من خلاله مجابهة الصعاب.

نصائح للشباب لزيادة لياقتهم البدنية

وقدم مسعد نصائح للشباب ليكن لديهم لياقة فرد مقاتل في الصاعقة، قائلا إنه يجب الاهتمام في البداية بنفس الفرد من خلال الاهتمام بالجري، حيث يجري نصف ساعة في اليوم، ثم تمارين إحماء قبل تمارين اللياقة، ناصحا الشباب خارج القوات الصاعقة بالجري ولو على الأقل ربع ساعة يوميا والاهتمام بالتمارين، «ممكن يلعب ضغط بعد كل صلاة في البيت لمدة 5 أو 10 دقايق هيبقى مفيد لصحته».

وعن يوم الفدائي في مدرسة الصاعقة، قال إن الفرد يستيقظ من الساعة 5 صباحا، فيرتب مكان نومه ثم يجمع الساعة 6 إلا ربع استعدادا لطابور اللياقة، الذي يبدأ من الساعة 6 لـ 8 صباحا، ثم يتناول وجبة الفطور، ثم يبدأ التدريب اليومي اعتبارا من الساعة التاسعة صباحًا.

 

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن