أخبار عاجلة
المصرى يكشف سبب تمرد لاعبيه بسبب المستحقات -

«التضامن»: 8275 موظفا بالحكومة تقدموا للعلاج من الإدمان في 5 أشهر

«التضامن»: 8275 موظفا بالحكومة تقدموا للعلاج من الإدمان في 5 أشهر
«التضامن»: 8275 موظفا بالحكومة تقدموا للعلاج من الإدمان في 5 أشهر

تقدم نحو 8275 موظفًا بالقطاع الحكومي لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، للعلاج من الإدمان، مما يشير إلى زيادة الثقة بين العاملين في الجهاز الإداري للدولة للخط الساخن للصندوق.

ونشر الصندوق الذي تترأسه نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، أحدث انفوجراف يتضمن مجهودات الخط الساخن«16023» في الفترة من يناير وحتى سبتمبر 2021، حيث بلغ عدد مرضى الإدمان الذين استفادوا من الخدمات العلاجية عن طريق الخط الساخن للصندوق 102 و 407 مريض استفادوا من الخدمة العلاجية خلال الـ 9 أشهر الأولى من 2021.

27 مركزًا علاجيًا لمرضى الإدمان في 27 محافظة 

بلغ عدد مرضى الإدمان 102 ألف و407 مريض ترددوا على المراكز العلاجية الشريكة مع الخط الساخن، وعددها 27 مركزا بـ 17 محافظة حتى الآن، وتنوعت الخدمات ما بين مكالمات للمتابعة، منهم 4914 حالة من المناطق الجديدة «بديلة العشوائيات» مثل الأسمرات وبشاير الخير والمحروسة.

الخدمات العلاجية تقدم للمرضى مجانًا وفقا للمعايير الدولية 

وأكد أن الخدمات العلاجية تقدم للمرضى مجانا ووفقا للمعايير الدولية، وتضمن الانفوجراف على الصفحة الرسمية للصندوق على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: أنه خلال شهرى مايو ويونيو ويوليو وأغسطس وسبتمبر 2021 تقدم 8275 موظفا بالقطاع الحكومي للعلاج من الإدمان، مما يشير إلى زيادة الثقة بين العاملين في الجهاز الإداري للدولة للخط الساخن، خاصة بعد التصديق على قانون شغل الوظائف أو الاستمرار فيها وفصل الموظف المتعاطي للمخدرات، والذى سيتم تنفيذه خلال 6 أشهر من تاريخ إقراره، ومن المقرر بداية العام المقبل بجانب تنفيذ حملات التوعية على مدار الأشهر الماضية داخل المؤسسات والهيئات التابعة للوزارات والمصالح الحكومية المختلفة في العديد من المحافظات لرفع الوعى بمخاطر إدمان المواد المخدرة لدى العاملين وأن من يطلب العلاج من الإدمان طواعية يتم اعتباره كمريض ويتم علاجه بالمجان وفى سرية تامة من خلال الخط الساخن لعلاج مرضى الإدمان ومن دون ذلك ويثبت تعاطيه للمواد المخدرة ويتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن