أخبار عاجلة

الهند تسجل أول إصابة بالفطر الأخضر لمتعافي من كورونا.. «فيديو»

الهند تسجل أول إصابة بالفطر الأخضر لمتعافي من كورونا.. «فيديو»
الهند تسجل أول إصابة بالفطر الأخضر لمتعافي من كورونا.. «فيديو»

بعد ظهور عدد من حالات الإصابة بالفطر «الأسود والأبيض والأصفر»، سجلت الهند أول حالة إصابة بعدوى «الفطر الأخضر» لشخص تعافى من إصابته بفيروس كورونا المستجد، في ولاية ماديا براديش، حيث يعد الفطر الأخضر أحدث عدوى لداء الرشاشيات تحدث نتيجة نوع من العفن يصيب الجهاز التنفسي، ويؤثر على رئتي المصاب وكذلك الجيوب الأنفية التي أصيبت بالنزيف.

والمصاب بالفطر 34 عاما، أصيب بفيروس كورونا لمدة شهرين، قبل إصابته بنزيف في الأنف وحمى، حيث أثبتت الاختبارات إصابته بعد ذلك بعدوى الفطر الأخضر.

وقال رئيس أمراض الصدر في معهد سري أوروبيندو للعلوم الطبي الدكتور رافي دوسي، إن المريض لم يستجب للعلاج الذي يتلقاه، نظرا لأن 90% من رئتيه مصابة العدوى، وقد تم نقله جوا إلى مستشفى هندوجا في مومباي، مؤكدا أن الفطريات الخضراء تختلف عن الفطر الأسود ولهذا طالب بالمزيد من البحث للتعرف على أعراضه.

وكان المريض تعافى من كوفيد-19، وطُلب منه الخضوع لبعض الاختبارات، حيث اشتبه الأطباء في إصابته بالفطر الأسود لكن الفحوص أثبتت إصابته بالفطر الأخضر.

ويقول الدكتور رافي دوسي، إن المرض عبارة عن عدوى داء الرشاشيات بينما هناك حاجة إلى مزيد من البحث حول الفطر الذي تسبب فيه.

وتشير المعلومات إلى أن الفطر الأخضر أو داء الرشاشيات هو عدوى نادرة تسببها أنواع شائعة من الفطريات تعرف باسم الرشاشيات، تم العثور عليه داخل وخارج الهند، وتحدث عدوى الرئة الفطرية هذه نتيجة استنشاق بعض «أبواغ العفن».

وينضم داء الرشاشيات إلى القائمة المتزايدة من الأمراض الفطرية «ذات الترميز اللوني» التي ظهرت لدى مرضى كوفيد-19 والمتعافين منه.

وعانت الهند من إصابات بالفطريات السوداء والبيضاء والصفراء بأعداد متزايدة، وبينما تمت تسمية هذه الفطريات على حسب ألوانها، إلا أنها غالبًا ما تكون ناجمة عن نفس نوع الفطر.

وأكد الدكتور رانديب جوليريا، يحسب ما ذكر موقع «سي.إن.بي.سي-تي»: «أن هناك أنواع مختلفة من الالتهابات الفطرية مثل المبيضات، وداء الرشاشيات، والمكورات الخفية، وداء النوسجات، وداء الفطار الكرواني».

 

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن