أخبار عاجلة

بيتر ميمي بملتقى المدرسة العربية للسينما: «الاختيار» وثيقة للأجيال المقبلة

شهد الدكتور فتحي عبدالوهاب رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية، مساء أمس الخميس، بمركز الإبداع الفني ملتقى المدرسة العربية للسينما والتليفزيون، التابعة لقطاع الصندوق، ولقاء مفتوح مع المخرج بيتر ميمي مخرج مسلسل «الاختيار»، حاورته فيه الدكتورة منى الصبان مديرة المدرسة، وبحضور عدد كبير من طلبة المدرسة والصحفيين والإعلاميين.

8022c04e9c.jpg

وخلال الندوة؛ رحب «عبدالوهاب» بمخرج الاختيار الشاب بيتر ميمي، وعبر عن سعادته بلقائه بمخرج شاب أخرج أعمالًا مهمة، وهو أحد خريجي المدرسة العربية للسينما والتليفزيون على الإنترنت التابعة لقطاع الصندوق.

وأضاف أن أعمال «ميمي» أعادت الأسرة المصرية مرة أخرى للتليفزيون، ومشاهدة الأعمال الملحمية المهمة، التي افتقدها الإعلام في الفترة الأخيرة، وأصبحت قاصرة على أفلام معينة في المناسبات القومية، مُثمنًا ما قام به مخرج الاختيار من توثيق مرحلة مهمة في تاريخ الشعب المصري.

ba2824d207.jpg

من جانبها، قالت منى الصبان، إن طلبات الاشتراك بالمدرسة وصلت إلى 80 ألف مشترك، بعد أن كتب بيتر ميمي، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، أنه أحد خريجي المدرسة العربية للسينما والتليفزيون.

وأوضحت مديرة المدرسة أنها سعدت بقيام «ميمي» بعمل لقاء عبر تطبيق «زووم» على الإنترنت مع طلبة المدرسة، للاستفادة من تجربته في الإخراج، مؤكدة أن نجاحه يعد نجاحًا للمدرسة، كونه الآن أحد أهم صناع الدراما في مصر

بيتر ميمي: تصوير المشاهد الحربية كان الأصعب

وتحدث بيتر ميمي عن أعماله وخاصة مسلسل الاختيار بجزئيه الأول والثاني، حيث عرض أحد مشاهد الجزء الأول، وكان من الحلقة الخامسة، ويصور الهجوم على أحد كمائن القوات المسلحة من قبل التكفيريين، وعقب عرض المشهد، وبدأ في شرح كيفية الإعداد للمشهد الذي استغرق شهرًا كاملًا، مُتحدثًا عن الديكورات التي أنشئ بعضها خصيصا وبعضها كان جاهًزا، وتحدث أيضًا عن أسلوب التصوير والديكور واختيار أماكن التصوير وغيرها، واستخدام المتفجرات، موضحا أن تصوير المشاهد الحربية من أصعب المشاهد التي تحتاج إلى تركيز شديد في أثناء التصوير، وأيضا خلال المونتاج، كما عرض «ميمي» مشهدًا آخر من نفس المسلسل، وضّح فيه طريقة عمله بالمشهد والجهد المبذول في العمل.

واستعرض ميمي خلال الندوة، تجربته الفنية قائلًا، إنه تعرض للعديد من العقبات خلال بداية مشواره، وبدأ بإخراج عدد من الأفلام القصيرة، ثم أخرج الأفلام الطويلة مرورًا بمسلسل الأب الروحي وكلبش، وحتى مسلسل «الاختيار1، 2»، ويعد وثيقة للأجيال المقبلة، التي لم تشهد الأحداث التي مرت بالبلاد، خلال السنوت القليلة الماضية، مضيفا أنه يتقبل النقد السلبي البناء، طالما أن هذا النقد يكون مُوجهًا له ليتفادى الأخطاء في الأعمال التالية.

وفي نهاية اللقاء، كرم الدكتور فتحي عبدالوهاب، رئيس قطاع الصندوق، الدكتورة منى الصبان، بإهدائها درع قطاع الصندوق وشهادة تقدير، بمناسبة حصولها على جائزة الدولة للتفوق في الفنون.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن