أخبار عاجلة

العناني عن الآثار المصرية المهربة: متحف بالخارج يحتوي على 30 ألف قطعة

العناني عن الآثار المصرية المهربة: متحف بالخارج يحتوي على 30 ألف قطعة
العناني عن الآثار المصرية المهربة: متحف بالخارج يحتوي على 30 ألف قطعة

قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، إن منع السلطات الألمانية، السياحة الخارجية، لا يعتبر إجراءً ضد مصر، مشيرًا إلى أن العالم أشاد بإجراءات مصر الاحترازية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، مقدم برنامج "الحكاية"، عبر شاشة "MBC مصر": "الأمر في ألمانيا سياسي وليس سياحيا أو صحيا، لأنها لا تريد أن تأخذ أي مخاطرة".

وحول استعادة قطع أثرية من ألمانيا، قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، إنه التقى وزير الدولة للشؤون الخارجية: "قالي محضرين لك مفاجأة وهي 5 قطع أثرية صغيرة في قضية عمرها 7 سنين وسلمني واحدة منهم وسلمتها للسفارة".

وتابع: "ألمانيا عدلت قانونها في 2017، وأصبح بموجب هذا التعديل أن من يحمل قطعة آثار هو المنوط به إظهار مستند الحيازة وليس الدولة، وبهذا تكون قد قضت على تجارة الآثار المصرية في ألمانيا".

وحول رأس نفرتيتي التي خرجت من مصر إلى ألمانيا، أكد وزير السياحة أنه لا يتفق مع الإبقاء على الآثار المصرية التي خرجت بطريقة غير شرعية في الخارج: "اللي بيتاخد مننا غصب عننا مش دعاية، والمفروض إحنا ناخدها ونطلعها في معارض وأماكن معينة".

وأشار، إلى أن رأس نفرتيتي خرجت منذ 107 أعوام بطريقة أثارت جدلًا كبيرا ولم ينتهِ بعد، لافتًا إلى وجود عشرات الآلاف من القطع الأثرية المصرية موجودة في متاحف دول أجنبية: "في متحف لوحده فيه 30 ألف قطعة، وأي قطعة خرجت بطريقة غير شرعية نتفاوض عليها".

وأوضح: "معرض توت عنخ آمون عاد من الخارج بعدما طلبت الجهة المنظمة الإبقاء عليها حتى مارس مخزنة لكي يجرى فتحها فرفضنا تخزينها خارج مصر وعاد المعرض".

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن