أخبار عاجلة

قرى ازدهرت بفضل "حياة كريمة".. وحدات صحية ومدارس بقرى منشأة العتر وميت الرخا فى الغربية.. الأهالى يشيدون بالمبادرة: قربت المسافات وعالجت المواطنين.. ويؤكدون: اليوم نمتلك وحدات صحية بكافة التخصصات.. صور

قرى ازدهرت بفضل "حياة كريمة".. وحدات صحية ومدارس بقرى منشأة العتر وميت الرخا فى الغربية.. الأهالى يشيدون بالمبادرة: قربت المسافات وعالجت المواطنين.. ويؤكدون: اليوم نمتلك وحدات صحية بكافة التخصصات.. صور
قرى ازدهرت بفضل "حياة كريمة".. وحدات صحية ومدارس بقرى منشأة العتر وميت الرخا فى الغربية.. الأهالى يشيدون بالمبادرة: قربت المسافات وعالجت المواطنين.. ويؤكدون: اليوم نمتلك وحدات صحية بكافة التخصصات.. صور

يوم تلو الآخر ويتغير الوضع داخل قرى الريف المصرى، وذلك بفضل المبادرة الرئاسية حياة كريمة لتطوير الريف المصري، والتى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، ليتغير الواقع داخل هذه القرى ويتم توفير كافة المرافق والخدمات العامة من مستشفيات ووحدات صحية ومدارس ومحطات الصرف الصحى وتوصيل الغاز الطبيعى وغيرها من الخدمات التى حولت هذة القرى إلى مدن.

رصدت "اليوم السابع" خلال جولته داخل مركز ومدينة زفتى التابعة لمحافظة الغربية، مشروعات المبادرة التى تتم داخل 54 قرية 88 تابع لها، كمرحلة أولى داخل المحافظة، والتى تم أختيار المركز ضمن 8 مراكز لتنفيذ تلك المشروعات الخدمية العملاقة، وذلك بتكلفة تتخطى 4 مليار جنيه.

وفى هذا الصدد، قال عادل عبد الله أنهم عانوا لسنوات من عدم وجود وحدة صحية تخدم القرية والعزب التابعة لها، حيث كانوا يقطعون مسافة تصل إلى 10 كيلو متر للذهاب إلى مستشفى زفتى العام بالمدينة لتلقى العلاج أو إسعاف الحالات التى تريد تدخل عاجل، موضحًا أن الآمر كان يصعب على الاهالى خاصة فى أوقات الليل لعدم وجود وسيلة مواصلات أو سيارات تنقلهم المستشفي، ولكن اليوم وبفضل المبادرة الرئاسية تم إنشاء وحدة صحية بها كافة التخصصات.

واشار إلى أن القرية كانت تعانى من الكثافة الطلابية داخل المدارس، وكان بها مدرسة واحدة فقط لا تستوعب طلاب القرية، وبعد إطلاق الرئيس مبادرة حياة كريمة شاهدنا خلايا نحل تعمل داخل القرية، حيث تم إنشاء العديد من الأجنحة الجديدة داخل المدارس، وكذلك تطوير كافة المدارس وتزويدها بمعامل جديدة ومقاعد وتطوير كافة الأعمال الإنشائية.

وأوضح حازم السيد أن المبادرة كانت حلم بالنسبة لنا ولجميع أهالى قرى الريف بمركز زفتي، حيث كنا نحلم فقط بتنفيذ جزء بسيط من الخدمات العامة والمرافق والتى طالبنا بتنفيذها لسنوات ولكن لم تتحقق، حتى أن جاءت المبادرة التى أطلقها الرئيس وتم اختيار مركز زفتى كمرحلة أولي، وشاهدنا بعدها بأيام قليلة المعدات اعمل داخل القرى والحلم ستحقق أمام أعيننا.

وأضاف: ليس فقط الأحلام التى حلمنا به التى تحققت ولكن تم توفير كل شى من مشروعات سواء كان "مجمع خدمي، وحدة صحية، مركز شباب، محطة صرف صحي، محطة مياة شرب، كورنيش، توصيل الغاز الطبيعي" وغيرها من المشروعات.

ومن جانبه، أوضح محافظ الغربية أن المبادرة الرئاسية حياة كريمة جاءت لتحدث طفرة شاملة للبنية التحتية والخدمات كما تدعم المرأة الريفية فى محافظات الجمهورية من خلال توفير مشروعات صغيرة خالية من المخاطر ومبادرات لتطوير الكوادر النسائية المتميزة فى الريف.

ويذكر أن المشروع القومى "حياة كريمة" لتنمية قرى الريف المصرى هو مشروع القرن والذى قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بتدشينه كمبادرة رئاسية فى بداية عام 2019 وتحول إلى مشروع قومى فى بداية عام 2021، حيث يتم تنفيذ 1000 مشروع داخل (54) قرية و (88) تابعا فى مركز زفتى بتكلفة إجمالية 4.4 مليار جنيه.

 

 

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع