أخبار عاجلة

طالب قبطى يبدع فى الإنشاد الدينى ومدح الرسول بسوهاج.. "ميلاد" ينشر التسامح بين الجميع.. ورسالته "الشعب المصرى نسيج واحد".. ووالده: ربيت أبنائى على حب الجميع والوطن ودحر المكائد وأن مصر هى بلد واحد.. صور

المسلمون والأقباط فى مصر هم أبناء وطن واحد ونسيج واحد والمودة والتآلف هما رابطان بين نسيجى الأمة والتى تحول المشاعر المشتركة للمصريين إلى طاقة إيجابية موحدة وفعالة من أجل النهوض بمصر والارتقاء بها، ففى كل المناسبات نجد المسلمين جانب الأقباط فى أعياد الميلاد وفى الاحتفال برمضان وبرحلة العائلة المقدسة والاحتفال بالمولد النبوى الشريف.

ليس هذا فقط بل إن المشاركة المجتمعية تأتى فى مناسبات الزواج بالكنائس والأفراح بالصعيد حتى أننا نجد الشيخ يقدم العزاء فى وفاة أخوه القبطى فيطلب منه أن يتلو القرآن الكريم فى سرادق العزاء، قلوب تجمعها المحبة من أجل الوطن.

وهنا صورة جديدة من صور المحبة لطفل بالصف الثانى الإعدادى بمدرسة النبوى المهندس بمديرية التربية بمحافظة سوهاج يبنى جسور جديدة للمحبة بين نسيجى الأمة من خلال إتقانه للإنشاد الدينى ومدح الرسول فى طابور الصباح بالمدرسة ويعلن عن إطلاقه لمبادرة لنبذ الفتن والعنف والعمل على نشر التسامح وتقبل الآخر فى الفصل وفى المدرسة وفى الشارع وفى العمارة السكنية وفى وسائل المواصلات.

"اليوم السابع" التقى بميلاد خليل جرجس، الطالب القبطى الذى أبدع فى الإنشاد الدينى من خلال حفظه للعديد من القصائد الدينية والموشحات فى حب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وفى مقدمتها أنشودة "قمر" حيث قال إن الهدف من ذلك هو نشر التسامح بين الجميع وأنه منذ أن كان فى الصف الأول الابتدائى ووالده يعلمه الإنشاد ويغرث بداخله تقبل الآخر وحب الجميع، وأنه لا فرق بين شخص وآخر مهما كان لونه أو جنسه أو ديانته إلا من خلال ما يقدم من أعمال لصالح بلده ومجتمعه الذى يعيش فيه ولنفسه وأسرته، وأنه مستمر من خلال حبه للإنشاد الدينى فى بث روح التسامح بين الطلاب لفصله وباقى الفصول بالمدرسة.

وأضاف الطالب ميلاد خليل عطا جرجس، إننى أود أن أبعث برسالة للجميع أن الشعب المصرى مسلم وقبطى الجميع هنا نسيج واحد نتعايش مع بعضنا البعض فى سلام وأمن وأمان لا فرق بين مسلم مسيحى فى مصر، ولا أحد يستطيع التفرقة بينهما، فالكل يتعايش فى كل المناسبات جنبا إلى جنب مع بعضهم البعض من أجل المحبة والإخاء والسلام، وسوف أظل أنشد الأغانى والأناشيد الدينية فى كل مكان فى المدرسة والحفلات من أجل مصر وحب مصر.

أما مدير مدرسة النبوى المهندس عادل بكار فقد أوضح خلال البث أن المدرسة تعلم الطلاب السلوك القويم وحب الآخر والتعاطف المستمر مع الجميع ودائما ما تستقبل رجال الدين الإسلامى والمسيحى من أجل خلق روح من المحبة بين الجميع، وأننا نعلن فى المدرسة شعار لا للفتنة ونتبنى القضايا التى تدعو للسلام الاجتماعى والتصالح مع النفس ونعلم القيم الدينية والأخلاقية وذلك بإشراف الدكتور عربى أبوزيد وكيل الوزارة وأيمن تمام مدير إدارة سوهاج التعليمية.

ويقول خليل عطا جرجس ولى أمر الطالب ميلاد، ربيت أبنائى على تقبل الآخر وحب الجميع من أجل السلام الاجتماعى وحب الوطن ودحر المكائد التى يتم نشرها للوقيعة بين نسيجى الأمة الواحد الأقباط والمسلمين، وأن مصر هى بلد واحد وكلنا نعيش تحت سماء واحدة ونمشى على أرض واحدة، نأكل من خيرها ونشرب من نيل مصر مياه واحدة ونتنفس هواء واحد، وأننى أعلنها صريحة أتركوا مصر للمصريين ولن يحيق المكر السيئ إلا بأهله وتحيا مصر تحيا مصر.

 

الطالب مع والده ومدير المدرسة ومحرر اليوم السابع
الطالب مع والده ومدير المدرسة ومحرر اليوم السابع

 

الطالب مع والده ومدير المدرسة ومحرر اليوم السابع
الطالب مع والده ومدير المدرسة ومحرر اليوم السابع

 

الطالب ميلاد خليل
الطالب ميلاد خليل

 

اليوم السابع بمنزل الطالب ميلاد
اليوم السابع بمنزل الطالب ميلاد

 

دوالد الطالب ميلاد كفيف من ذوى الهمم
دوالد الطالب ميلاد كفيف من ذوى الهمم

 

طالب يحكى تعلمه للإنشاد الدينى
طالب يحكى تعلمه للإنشاد الدينى

 

لطالب القبطى أثناء الإنشاد الدينى
لطالب القبطى أثناء الإنشاد الدينى

 

محرر اليوم السابع مع الطالب ميلاد
محرر اليوم السابع مع الطالب ميلاد

 

مدير المدرسة يتحدث عم تجربة ميلاد
مدير المدرسة يتحدث عم تجربة ميلاد

 

مدير المدرسة يقدم الشكر للطالب ميلاد
مدير المدرسة يقدم الشكر للطالب ميلاد

 

مدير مدرسة النبوى المهندس
مدير مدرسة النبوى المهندس

 

مع الطالب ميلاد بمنزله
مع الطالب ميلاد بمنزله

 

ميلاد يبدع فى مدح الرسول
ميلاد يبدع فى مدح الرسول

 

والد ميلاد يتحدث عن تعليمه الانشاد
والد ميلاد يتحدث عن تعليمه الانشاد

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع