أخبار عاجلة
الروبوت "Ameca" يظهر تعابير وجه تشبه الإنسان -

المتحولون الثلاثة فى الأهلى.. كوليبالى من الصاروخ الصاعد للهارب.. البدرى من بطل الدورى ورجل الأرقام القياسية لسبب النكسة الأفريقية.. وائل جمعة من معشوق الأهلاوية لمتهم بالانحياز لقطر


كتبت لبنى عبد الله

فجأة وبدون مقدمات أنقلبت الأوضاع رأسًا على عقب فى القلعة الحمراء وتبدلت المشاهد من النقيض للنقيض تمامًا فهبطت نجوم من السماء للأرض فى غضون أيام قليلة وبفعل أحداث عاصفة كانت عنوان المشهد داخل الجزيرة ونلقى عليها الضوء فى السطور التالية:

1_ كوليبالى "من صاروخ صاعد لـ هارب"

بعد أن حصد لقب نجم الشباك الأول فى الأهلى خلال أيام قليلة بفعل مهاراته وأهدافه المميزة فوجئ الجميع بالايفوارى سليمانى كوليبالى يحزم حقائبه ويغادر القاهرة متجهًا إلى لندن دون إذن إدارة ناديه ويقرر اتهام الأهلى بالعنصرية ويطلب فسخ تعاقده ليتحول بين يوم وليلة من صاروخ صاعد لهارب.

 

2_ البدرى "من بطل الدورى لسبب النكسة الأفريقية"

وبعد أن قاد حسام البدرى المدير الفنى للأهلى ناديه للتتويج بدرع الدورى للمرة الثانية على التوالى وبدون هزيمة ليحرز اللقب السادس فى تاريخه مع القلعة الحمراء جاءت هزيمة الفريق الأحمر من الوداد المغربى بهدفين دون رد فى الجولة الرابعة لدور المجموعات بدورى الأبطال الأفريقى والتى أقيمت على ملعب محمد الخامس بمدينة كازبلانكا المغربية، وصعبت من مهمة الفريق الأحمر في خطف بطاقة التأهل لربع النهائى الأفريقى ليجعل المدرب الأهلاوى فى مرمى الانتقادات حيث وصفته الجماهير الثائرة بسبب النكسة الأفريقية بعد فشله فى التعامل مع المباراة .

 

3_ وائل جمعة "من الصخرة لمتهم بالانحياز لقطر"

ورغم كونه أفضل مدافع ارتدى قميص الأهلى وحصد بطولات وإنجازات بالجملة قبل اعتزاله الساحرة المستديرة سواء مع الفريق الأحمر أو منتخب مصر يواجه وائل جمعة سلسلة واسعة من الانتقادات وذلك عقب الموقف السلبى له وعدم تعليقه على الهجوم الذى شنه المذيع ضد البدرى، بسبب رفض الأخير التسجيل مع القناة على هامش مباراة الوداد المغربى بدورى الأبطال الأفريقى.


وائل جمعه

 

غضب جماهير النادى اتجاه مدير الكرة السابق زاد بسبب تبريراته الغريبة بأن امتناع حسام البدرى عن التسجيل مع القناة القطرية سببه هو امتثاله لقرار إدارة الأهلى برئاسة محمود طاهر التى قاطعت "بى إن سبورت" تضامنًا مع الدولة المصرية ضد قطر التى تحرض من آن لآخر على الإرهاب.

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع