أخبار عاجلة

اليوم الثانى لكأس القارات.. البرتغال تقع فى فخ المكسيك فى المشاركة الأولى لرونالدو ورفاقه.. كريستيانو رجل المباراة يتجاهل أزمة الريال.. تشيلى تقتنص فوزا هاما من الكاميرون بفضل سانشيز.. ويوم غريب لتقنية الفيديو


كتب سيد حسنى

جاءت فعاليات اليوم الثانى لبطولة كأس القارات ساخنة ومثيرة بعكس ما شهده اليوم الأول من حفل افتتاح بسيط إضافة إلى مباراة ضعيفة المستوى جمعت بين روسيا ونيوزيلندا، حيث أقيمت مباراتين بين كل من البرتغال والمكسيك بالمجموعة الأولى وانتهت 2-2، وكذلك بين كل من تشيلى والكاميرون بالمجموعة الثانية وانتهت بفوز الأول بثنائية نظيفة.

 

البرتغال والمكسيك.. قمة الإثارة

أجبر منتخب المكسيك منافسه البرتغالى على تقاسم نقاط مباراة المجموعة الأولى لكأس القارات بعدما عاد فى النتيجة مرتين فى المباراة التى انتهت بنتجية 2-2 على ملعب كازان أرينا.


كريستيانو رونالدو قام بتمرير عرضية ساحرة لزميله ريكاردو كواريزما الذى راوغ الحارس أوتشوا ببراعة واسكن الكرة الشباك بيمناه عند الدقيقة 34، ليدرك بعدها المنتخب المكسيكى التعادل عن طريق رأسية كارلوس بالدقيقة 42.

 

وتأخر هز الشباك فى الشوط الثانى حتى قبل النهاية بدقائق بعد أن سدد سيدريك سواريز ظهير ساوثهامبتون ومنتخب البرتغال كرة قوية بالدقيقة 86، ليتعادل بعدها هيكتور مورينو من ركلة ركنية نفذت من الجهة اليسرى (ق90+2).


وبهذا التعادل الذى اختتم الجولة الافتتاحية، تقاسم منتخبا البرتغال والمكسيك نقاط المباراة واحتلا المركزين الثانى والثالث على الترتيب، برصيد نقطة واحدة.


يذكر أن منتخب روسيا، المضيف، قد نجح أمس فى الفوز على نيوزيلندا، بطل الأوقيانوس، فى المباراة الافتتاحية للبطولة بنتيجة 2-0 على ملعب "زينيت أرينا"، ليحصد الدب الروسى ثلاث نقاط فى صدارة المجموعة الأولى، فيما يقبع منتخب "الكيوى" فى ذيل الترتيب بلا نقاط.

 

ويلتقى منتخب البرتغال مع نظيره الروسى فى الجولة الثانية بالمجموعة يوم الأربعاء القادم، فيما يواجه منتخب المكسيك نظيره النيوزيلندى فى اليوم ذاته بنفس الجولة.

 

تشيلى والكاميرون.. سانشيز يدبح الأسود

 

تغلب منتخب تشيلى بطل أمريكا الجنوبية على نظيره الكاميرونى بطل أفريقيا بهدفين دون رد فى المباراة التى أقيمت ضمن الجولة الأولى للمجموعة الثانية ببطولة كأس القارات المقامة حاليا بروسيا.

 

واستمر التعادل السلبى كما هو فى الشوط الثانى قبل أن ينجح يحل سانشيز الذى لم يبدأ المباراة بديلا فى الشوط الثانى لتنقلب الأمور رأسا على عقب.

 

مرر سانشيز الهدف الأول لأرتورو فيدال فى الدقيقة 81، قبل أن يقوم فارجاس بتسجيل الثانى للاروخا فى الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، بعد هجمة عنترية من نجم أرسنال أيضا.

 

وبهذا الفوز حصد منتخب تشيلى أول ثلاث نقاط ليتصدر المجموعة، بينما ظل الكاميرون بدون نقاط فى المركز الرابع الأخير من المجموعة التى تضم أيضا منتخبى ألمانيا وأستراليا.

 

رونالدو يتجاهل الحديث عن الازمة

رونالدو

 

وتجاهل رونالدو الحديث عن أزمته الجارية مع ناديه ريال مدريد الإسباني، بعدما ظهر بعد مباراة وأدلى تصريحات لوسائل الإعلام.

 

وظهر رونالدو بعد المباراة بعد أن حصل على جائزة أفضل لاعب وقال: "لعبنا مباراة جيدة، لقد لعبنا بواقعية في أغلب فترات المباراة وللأسف لم نُوفق بالفوز".

 

 وأضاف: "لدينا آمال كبيرة وتطلعاتنا كبيرة جدًا في هذه البطولة، جائزة نجم المباراة هي دائمًا تأتي بفضل مجهودات الزملاء".

 

يوم تقنية الفيديو

 

وجاء هذا اليوم غريبا فى استخدام تقنية الفيديو، والذى تم اللجوء إليها فى ثلاث مرات، حيث كانت المرة الاولى خلال مباراة البرتغال والمكسيك بعدما ألغى حكم الفيديو هدفا مبكرا لمنتخب "الدورع الخمس" بأقدام المدافع بيبي بداعي التسلل (ق21)

 

أما الحالة الثانية فكانت فى الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من الشوط الثانى لمباراة تشيلي والكاميرون، بعد أن إداوردو فارجاس هدف الا أن الهدف لم يتم احتسابه بداعي التسلل.

وانفرد فارجاس بالمرمى الكاميروني ليسددها في المرمى من فوق الحارس الا أن فرحة لاعبي تشيلي لم تكتمل، حيث قام الحكم بالغاء الهدف بعد مشاهدة الاعادة بالفيديو وسط اعتراضات غاضبة من لاعبي تشيلي.

 

وكانت الحالة الثالثة عندما سجل فارجاس الهدف الثانى بعد متابعة لكرة سانشيز، إلا أن الحكم ألغاه ثم عاد واحتسبه مرة أخرى.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع