أخبار عاجلة
أخبار البورصة المصرية اليوم الثلاثاء 10-12-2019 -

الأهلي يرفض محاولات كوليبالي "الخبيثة" لإثارة الفتنة.. اللاعب الإيفواري يزعم أنه تعرض لمعاملة غير آدمية فى مصر.. ويُهاجم الجميع فى القلعة الحمراء ببيان مشبوه.. ومحمود طاهر يرفض الاتهامات ويؤكد أنه خائن


كتب فتحى الشافعى

أثار الإيفوارى سليمانى كوليبالى، مهاجم الأهلي "الهارب"، أزمة كُبرى داخل الشارع الرياضى بصفة عامة وبين جدران القلعة الحمراء على وجه الخصوص، بعدما زعم أنه تعرض لمعاملة غير آدمية خلال تواجده بالأهلي.

وكان كوليبالى قد هرب وغادر القاهرة سرًا قبل عشرة أيام تقريبًا، ما دفع الأهلى لتقديم شكوى رسمية ضده للرحيل دون إذن. ونشر سليمانى كوليبالى عبر حساب منسوب له على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" بياناً قال فيه إنه تعرض لمعاملة صعبة هو وأسرته خلال تواجده بالأهلي، موضحاً أنه ليس مجنونًا لقد رحل عن الأهلى لسبب ما.

 

بيان مشبوه للمهاجم الإيفواري

وتابع المهاجم الإيفوارى: أنا آسف للغاية ولكننى لم أكن استطع البقاء مع الفريق لفترة أكثر من تلك التى قضيتها"، متابعا: "لقد تحفظوا على جواز سفرى.. وكنت مجبرًا على أشياء لا أريدها".

 

كوليبالي بعد تسجيل أحدى أهدافه في الداخلية
كوليبالي

وادعى المهاجم الإيفوارى أنه شعر بأنه لا يستطيع تحمل الفريق والبيئة التى تحيط به، مؤكدًا أنه قضى أصعب 5 أشهر فى مسيرته.

المهاجم الإيفواري يدّعى أن الجميع فى الأهلي لم يساعدوه

وواصل المهاجم الإيفوارى المُنتقل للأهلى فى يناير الماضى من الدورى الاسكتلندى تصريحاته الغريبة، مؤكدًا أنه لم يكن مرحبًا به فى الفريق، لا أحد يمرر له الكرة، ولذلك كان عليه أن يُقاتل من أجل الحصول على الكرة وتسجيل الأهداف.

وقال إن المدرب أجبره على اللعب بالطريقة التى يريدها، مؤكدًا أنه لم يستطع اللعب بشكل جيد، وإذا لم ينفذ التعليمات فإنه كان يستدعيه لمكتبه ويقوم بتوبيخه.

 

رد فعل قوي من الأهلي

بيان كوليبالى أثار ردود فعل قوية فى القلعة الحمراء، ورفضه مسئولو الأهلي، حيث أكّد المهندس محمود طاهر، رئيس النادي رفض الأهلى المطلق لكل الاتهامات التى جاءت على لسان لاعبه الهارب سليماني كوليبالي، وأنها كلها اتهامات غير صحيحة، ولم تحدث، ولم يكن هناك أى اضطهاد للاعب، سواء من مديره الفنى أو زملائه فى الفريق.

محمود طاهر
محمود طاهر

وأشار محمود طاهر إلى أن حديث كوليبالى عن سوء معاملته داخل الأهلى واضطهاده من الجميع هو محض كذب وافتراء، حيث كان كوليبالى من اللاعبين القلائل الذين ما أن تبدأ رحلتهم ومشاركتهم مع الفريق حتى يبدأ تألقهم ونجوميتهم أيضًا وبعد مشاركته الأولى أصبح كوليبالى هو النجم الذى يحترمه الجميع فى الأهلى، ويمنحونه ما يستحقه، وربما أكثر من التقدير والاهتمام والاحترام.

 

محمود طاهر يكشف سر كذب كوليبالي

وأشار محمود طاهر إلى أن ما يثبت كذب وزيف ادعاءات واتهامات كوليبالى أنه لم يسبق للاعب أن تقدم بشكوى واحدة لإدارة النادى أو له شخصيًا كرئيس للنادى رغم كثرة لقاءاته معه، كما أن اللاعب المضطهد -بهذا الشكل الذى يخترعه كوليبالي- لا يمكنه أن يقف بعد كل مباراة فى وجود الإعلام الرياضى المصرى والعربى ويُـعرب عن سعادته باللعب فى الأهلي، وحلمِه بأن يصبح أحد الهدافين الكبار للنادى العريق والأكبر والأشهر أفريقيًا وعربيًا.

 

وطلب رئيس الأهلى من الجميع الربط بين تصريحات كوليبالى واتهاماته فى هذا التوقيت الذى يتزامن مع تقدم النادى الأهلي لـ"فيفا" بملف كامل يخص هروب كوليبالى، وإخلاله بتعاقده مع النادى الأهلي، مع أن المنطق كان يُـلزم كوليبالى بالحديث الفورى عن اضطهاده وسوء معاملته داخل النادى فور قراره بالهرب، وليس بعد أن تصل شكوى الأهلى لـ"فيفا" موثقة بالأدلة والمستندات والعقود التى تثبت صحة وسلامة موقف الأهلى وخطأ كوليبالى، الذى لا يمكن أن يقبل به الـ"فيفا"؛ حفاظا على مؤسسة الكرة العالمية وسلامة تعاقداتها ودوام التزاماتها.

 

الأهلي يؤكد أن كوليبالى سيدفع ثمن خيانته للأهلي

وأكّد طاهر أن الأهلي لن يخضع لأى تهديد أو ابتزاز، ولن يتراجع عن موقفه؛ دفاعًا عن حقوق الأهلى، وسيستمر فى شكواه حتى يدفع كوليبالى ثمن هروبه وخيانته لتعاقداته التى لم يلتزم بها ولم يحترمها أيضًا.

 

ورفض رئيس النادى الأهلى اتهامات كوليبالى الخاصة باضطهاد زوجته وأولاده لمجرد أنهم مسيحيون فى مصر، فهذا اتهام لا يمكن قبوله، وهو اتهام خاطئ وكاذب لا قصد منه إلا إثارة الفتنة، ومحاولة كـسب معركة شخصية على حساب وطن ومجتمع، وقد تخيّـل كوليبالى أنه بهذا الاتهام سيجبر الأهلى على إغلاق ملف الهروب والتنازل عن شكواه لدى الـ"فيفا" وكل حقوقه القانونية؛ لكن الأهلى لن يرضخ لأى تهديد أو ابتزاز وسيستمر فى حربه القانونية دفاعًا عن حقوقه.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع