أخبار عاجلة
القبض على عاطل وراء قتل جاره فى البساتين -
أخبار البورصة اليوم الإثنين 5-12-2022 -

سألناهن "تقلبى تسيبى بيتك لصديقتك زى جميلة فى مسلسل لأعلى سعر".. رشا: "بيتى مش مُشاع ولو حصل كدة هموتهم بالبطىء".. ياسمين: "ليه لأ طالما واثقة فيها".. وإنجى: "يعنى نحط النار جنب البنزين ونرجع نشتكى"


كتبت سلمى الدمرداش

بإيقاع سريع تصاعدت أحداث مسلسل "لأعلى سعر" الذى أحدثت حلقاته ضجة على السوشيال ميديا بعدما ثبت يقين المشاهدين بخيانة "ليلى" التى تقوم بتجسيد شخصيتها الفنانة زينة، لصديقة عمرها "جميلة" التى تلعب دورها نيللى كريم، ورمى شباكها على زوج صديقتها التى فتحت لها بيتها وتركتها تعيش معها ومع زوجها وابنتها نظرًا لثقتها الكبيرة بصديقتها، وجاء تفاعل الفتيات مع أحداث المسلسل كبير جدًا، خاصة أن ما حدث لم يخرج عن إطار توقعاتهم التى ظلت حائرة طوال الحلقات السابقة.

ومع زيادة النقاشات على سوشيال ميديا خرج الموضوع عن إطار العمل الدرامى وأصبح قضية حقيقية تشغل بال الفتيات حتى أن الكثيرات منهن بدأن بسرد حكايات واقعية مشابهة لأحداث المسلسل، وبدأت الفتيات تبدى رأيها فى المشكلة التى وقعت فيها "نيللى كريم".

صورة من المسلسل
صورة من المسلسل منتشرة على سوشيال ميديا

 

ودخل اليوم السابع إلى حلقة نقاش الفتيات حول هذا الموضوع، وطرح عليهن سؤال "هل تقبلين أن تتركي منزلك لصديقتك وتعيش معكما؟"

وبدأت رشا أحمد 29 سنة حديثها بانفعال شديد وقالت "طبعًا لأ" لن أسمح أن يكون منزلى مشاع أمامها ولا حياتى الشخصية بينى وبين زوجى من الأساس، حتى درجة قربها من زوجى لن أسمح بها مهما كانت ثقتى بها وبزوجى، خاصة أن هذه الحكاية غير قاصرة على المسلسلات فقط لكنها تحدث كل يوم حولنا، مشيرة إلى إنها "تموتهم بالبطئ" إن حدث مثلما حدث فى المسلسل.

رشا أحمد
رشا أحمد

أما إيمان عبد النعيم 33 سنة فقالت: "رأيت ذلك تكرر مع صديقتى وخانتها صديقتها وزوجها لذلك أخذت حذرى منذ بداية زواجى، ولا أقبل بالاختلاط بين زوجى وصديقاتى من الأساس، ومن المستحيل أن اترك صديقتى تعيش فى منزلى".

وكانت لـ إنجى زكريا 25 سنة وجهة نظر أخرى، فرأت أن خطأ "جميلة" كان منذ البداية وما حدث تطور طبيعى له، فهى بالأساس أخطأت عندما أساءت الاختيار ووافقت على شخص غير مناسب لها، ثم أخطأت مرة آخرى عندما لغت شخصيتها و تخلت عن هوايتها وكل شىء من أجله، والرجل فى مجتمعنا لا يحب المرأة الضعيفة وينجذب إلى القوية، أما الخطأ الأكبر فهى إباحة منزلها لصديقتها خاصة أن ديننا ومجتمعنا يرفضون هذا الوضع فمن غير الطبيعى أن نضع النار بجواز البنزين و "نرجع نشتكى".

إنجى زكريا
إنجى زكريا

ورأت ياسمين حسن 24 سنة أن الثقة فى الأصدقاء ليست عيبا أو شيئا نخجل منه، لذلك يمكن أن تترك منزلها لزوجها ولكن فى حالة تأكدها أنها اختارت صديقتها بشكل صحيح، وزوجها أيضًا بشكل صحيح.

وقالت أمانى التونى 27 سنة أن هناك نفوسا مريضة تحسد الناس على ضحكتها، فكيف أجعل بيتى وزوجى وجبة سهلة لصديقتى، مشيرة إلى أن الدور الذى قدمه أحمد فهمى فى المسلسل صورة مكرر للرجل المصرى فى هذا الوقت.

أمانى التونى
أمانى التونى

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع