أخبار عاجلة
6 أندية تتصارع على "الحريفة" الثلاثة فى الأهلى -

الدولة تبدأ إحياء سور مجرى العيون بالقاهرة.. رفع مخلفات سنوات من الإهمال وبدء المرحلة الأولى من التطوير على مساحة 16 فدان.. المدابغ والعشوائية تستبدل بالمطاعم والمسارح والمسطحات الخضراء.. صور

الدولة تبدأ إحياء سور مجرى العيون بالقاهرة.. رفع مخلفات سنوات من الإهمال وبدء المرحلة الأولى من التطوير على مساحة 16 فدان.. المدابغ والعشوائية تستبدل بالمطاعم والمسارح والمسطحات الخضراء.. صور
الدولة تبدأ إحياء سور مجرى العيون بالقاهرة.. رفع مخلفات سنوات من الإهمال وبدء المرحلة الأولى من التطوير على مساحة 16 فدان.. المدابغ والعشوائية تستبدل بالمطاعم والمسارح والمسطحات الخضراء.. صور

بدأت أعمال إحياء سور مجرى العيون، بالقاهرة، ضمن خطة إعادة المكانة التاريخية للعاصمة، وإعادة استغلال الأماكن التاريخية والسياحية ، ووضعها على خريطة السياحة، بالإضافة إلى رفع مخلفات تراكمت على مدار سنوات من الإهمال .

ورصد "اليوم السابع" ما تم على أرض الواقع بمحيط سور مجرى العيون، بمصر القديمة، حيث تم رفع مخلفات الهدم الخاصة بأكثر من ألف مدبغة، تم إزالتها، ومخلفات المباني العشوائية التي تم هدمها ونقل سكانها لمناطق حضارية تليق بهم.

 

وتسلمت إحدى شركات المقاولات، موقع المرحلة الأولى التي تمتتد على مساحة 16 فدان خلف سور مجرى العيون، من إجمالي مساحة 90 فدان، وبدأت أعمال تطوير المرحلة الأولى وتشمل تنفيذ مطاعم، وكافيتريات، وبازارات سياحية، ومبانى فندقية، ومسرح مفتوح، ومساحات خضراء.

 

وبدأت هيئة المجتمعات العمرانية، التابعة لوزارة الإسكان، من خلال إحدى شركات المقاولات، إنشاء سور من الصاج، ليحيط بـ16 فدان وذلك بعد الانتهاء من رفع مخلفات الهدم، و تم البدء في أعمال الرفع المساحى للمنطقة وحفر الأساسات الخاصة بمنشآت المرحلة الأولى .

 

 

تشمل أعمال المرحلة الأولى الجارى تنفيذها، إنشاء منشآت على الطراز الإسلامى القديم، من بينها أسواق متنوعة تشمل منتجات الحرف التراثية مثل الخيامية والمغربلين والصاغة والنحاسين وغيرها من المنتجات التى اشتهرت بها القاهرة التاريخية، بالإضافة إلى الأسوق المتنوعة الأخرى، كما سيتم إنشاء منطقة للمسرح والفنون بها مسرحين أحدهما مكشوف ودور للسينما، وسيكون على الشكل الإسامى بالإضافة إلى إنشاء نافورات تزينه المنظر الجمالى، كما سيتم إنشاء خان للحرف اليدوية، وفنادق بنظام استوديوهات ومقاهى ومطاعم ومناطق ترفيهية بالإضافة إلى تنوع المطاعم التي سيتم انشاءها وسيكون أغلبها مطاعم مصرية بجانب المطاعم الأخرى.

 

ومن المقرر أيضا أن يتم استخدام منطقة الفنون والثقافة في معارض، وعروض فلكلورية، وقاعات للتدريب ومكتبة عامة ومركز لإحياء الموسيقى التقليدية والانشاد الدينى، وساحة للعروض المسرحية والترفيهية .

 

وأكد المهندس محمد دسوقى، مدير المشروع وممثل هيئة المجتمعات العمرانية، مالكة المشروع، أن المرحلة الأولى تشمل تطوير 16 فدان، وتم البدء في أعمال الحفر والمساحة بعد استلام شركة المقاولات لأرض المشروع مع إنشاء سور حديدى على كامل المساحة بدء من خارج سور مجرى العيون ليشمل كامل المساحة.

 

وأضاف ممثل هيئة المجتمعات العمرانية، لـ"اليوم السابع"، أن القيادة السياسية تتابع بشكل مستمر أعمال التنفيذ، مشيرا إلى أن آخر لقاء كان مع وزير الإسكان، شمل عرض لما تم الوصول اليه من نسب التنفيذ واستعراض للأعمال التي يتم تنفيذها .

 

وتشهد منطقة الفسطاط أعمال تطوير شاملة لإعادة إحياء المنطقة تاريخيا، واستغلالها سياحيا خاصة أنها تذخر بعدد كبير من الأثار الإسلامية، والقبطية، منها سور مجرى العيون، وإنشاء مسجد عمرو بن العاص أول جامع بأفريقيا، وتضم بقايا حصن بابليون من العصر الرومانى وعددا من أقدم الكنائس بالعالم، بالإضافة إلى المعبد اليهودى وبقايا مدينتى الفسطاط والقطائع بالإضافة إلى متحف الحضارة ودار الوثائق المصرية.

 

 

وكانت منطقة الفسطاط تضم أكبر بؤرة للتلوث فى القاهرة وهى مدابغ مصر القديمة التى كانت تقع خلف سور مجرى العيون، ويزيد عددها عن ألف مدبغة ومصنع، تم نقلها بالكامل لمدينة الروبيكى الصناعية، وأتاحت عملية إزالة المدابغ مساحة ما يقرب من 90 فدان سيتم استغلالها سياحيا، على مرحلتين، وهناك مخطط لإعادة تخطيط المنطقة.

 

 

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع