أخبار عاجلة

صور.. العالم هذا الصباح.. الشرطة الفرنسية تعتقل مخالفى حظر التجول فى مدينة نيس لمواجهة كورونا.. الحزن فى مقابر إسبانيا أثناء دفن ضحايا الوباء.. النمسا تستعين بعربات الخيول لتوزيع الطعام على الأهالى أثناء الحجر

اعتقلت الشرطة الفرنسية، مخالفى حظر التجول فى مدينة نيس جنوبى فرنسا، لمواجهة انتشار فيروس كورونا وفرضت السلطات الفرنسية، حظر التجول فى مدينة نيس جنوبى البلاد، لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

بالكاد تستمر الصلوات لمدة خمس دقائق، غير مسموح بحضور أكثر من 5 أشخاص، ولا يوجد وقت كاف لتوديع أحبائهم، هذه بعض الصور التى شوهدت فى المقابر والجنازات فى إسبانيا، حيث تدفن البلاد آلاف الأشخاص وسط انتشاء فيروس كورونا، وسمحت السلطات للمسلمين بدفنهم بالطريقة المعتادة بدلا من حرق الجثامين.

استخدمت العاصمة النمساوية فيينا، طريقة جديدة لتوصيل الطعام للأهالي، خلال فترة الحجر المنزلى الذى فرضته السلطات، حيث بدأت باستخدام عربات الخيول لأداء هذه المهمة.

ولمزيد من التفاصيل:_
الشرطة الفرنسية تعتقل مخالفى حظر التجول فى مدينة نيس لمواجهة كورونا

اعتقلت الشرطة الفرنسية، مخالفى حظر التجول فى مدينة نيس جنوبى فرنسا، لمواجهة انتشار فيروس كورونا وفرضت السلطات الفرنسية، حظر التجول فى مدينة نيس جنوبى البلاد، لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

 

وقرر كريستيان استروسى عمدة مدينة نيس، إغلاق المتنزه الشاطئى بالمدينة التى تقع على البحر المتوسط، فى إطار حالة الإغلاق العام فى البلاد؛ بسبب انتشار الوباء، ونقلت قناة "إل سى آي" التلفزيونية عن استروسى قوله: "فى الحقيقة هناك غياب لا يحتمل للوعي".

 

وقرر عدد كبير من المدن الفرنسية،  تشديد الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار الفيروس فى البلاد، مع استمرار ارتفاع معدلات الإصابة والوفيات، كما حذرت من محاولة التوجه لأى منطقة أخرى فى أنحاء البلاد، حتى ولو للخضوع لقواعد الإغلاق، حيث إنه من شأن ذلك أن يساعد فى انتشار الفيروس.

 

وأوضحت الشرطة أنه سيتم فرض غرامة بقيمة 135 يورو على أى شخص يحاول ركوب قطار من باريس، دون سبب قاهر للسفر، ولن يتم له السماح بالسفر.

وقررت السلطات الفرنسية تمديد الإغلاق إلى ما بعد الـ 15 من إبريل الحالى بسبب كورونا، وكانت حذرت منظمة الصحة العالمية اليوم الأربعاء، من أن المعركة ضد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في أوروبا لا تزال بعيدة عن النهاية.

وأكدت أن عدد الإصابات بفيروس كورونا ارتفع فى أفريقيا  إلى أكثر من 10000 حالة مؤكدة، وتسبب في أكثر من 500 حالة وفاة، في حين كان الفيروس بطيئًا في الوصول إلى القارة مقارنة بأجزاء أخرى من العالم، حيث زادت العدوى بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة واستمرت في الانتشار.

وأشارت إلى أن ارتفاع حالات الاصابة فى أفريقيا بسبب المسافرين العائدين من النقاط الساخنة في آسيا وأوروبا والولايات المتحدة، ومنذ 14 فبراير 

وقالت، إن فيروس كورونا " COVID-19 "، لديه القدرة ليس فقط على التسبب في وفاة الآلاف، ولكن أيضا إطلاق العنان للدمار الاقتصادي والاجتماعي.

 

أحد عناصر الشرطة الفرنسية
أحد عناصر الشرطة الفرنسية

 

اعتقال شخص خالف حظر التجول
اعتقال شخص خالف حظر التجول

 

اعتقال شخص مخالف للحظر
اعتقال شخص مخالف للحظر

 

الشرطة الفرنسية بمدينة نيس
الشرطة الفرنسية بمدينة نيس

 

الشرطة الفرنسية تنتشر لتطبيق حظر التجول
الشرطة الفرنسية تنتشر لتطبيق حظر التجول

 

الشرطة تتجول بحثا عن مخالفى الحظر
الشرطة تتجول بحثا عن مخالفى الحظر

 

انتشار القوات بمدينة نيس لمنع التجول
انتشار القوات بمدينة نيس لمنع التجول

 

انتشار شرطى بمدينة نيس
انتشار شرطى بمدينة نيس

 

انتشار شرطى فى مدينة نيس
انتشار شرطى فى مدينة نيس

 

رجال الشرطة فى فرنسا يعتقلون مخالفى الحظر
رجال الشرطة فى فرنسا يعتقلون مخالفى الحظر

 

عناصر من الشرطة الفرنسية بمدينة نيس
عناصر من الشرطة الفرنسية بمدينة نيس

 

لحظة اعتقال شخص لمخالفته حظر التجول
لحظة اعتقال شخص لمخالفته حظر التجول

 

الحزن فى مقابر إسبانيا أثناء دفن ضحايا الوباء
 

بالكاد تستمر الصلوات لمدة خمس دقائق، غير مسموح بحضور أكثر من 5 أشخاص، ولا يوجد وقت كاف لتوديع أحبائهم، هذه بعض الصور التى شوهدت فى المقابر والجنازات فى إسبانيا، حيث تدفن البلاد آلاف الأشخاص وسط انتشاء فيروس كورونا، وسمحت السلطات للمسلمين بدفنهم بالطريقة المعتادة بدلا من حرق الجثامين.

 

وأوضحت الصور المواطنين الإسبان أصبحوا يودعون أقاربهم بجنائز السيارات التى لا تتعدى مدتها 5 دقائق ويحضر بها 5 أشخاص أو أقل ، والجميع يرتدون الكمامات ويحافظون على المسافات الآمنة، فى الوقت الذى أغلقت إسبانيا جميع الكنائس فى أنحاء البلاد، وأوضحت أن مقبرة ألمودينا تحتوى على 40% من وفيات فيروس كورونافى إسبانيا .

 

مع الارتفاع الكبير فى أعداد المصابين والوفيات بفيروس كورونا فى إسبانيا، فإن المواطنين أصبحوا أكثر التزاما بتعليمات الحجر الصحى المنزلى وإرشادات الوقياة لحماية أنفسهم وأحبائهم، فيما أغلقت معظم الكنائس أبوابها التزاما بأوامر الإغلاق.

أشخاص يحملون جثمان أحد الضحايا
أشخاص يحملون جثمان أحد الضحايا

 

إقامة الصلاة على جثمان أحد الضحايا
إقامة الصلاة على جثمان أحد الضحايا

 

الصلاة على أحد الضحايا فى مقابر اسبانيا
الصلاة على أحد الضحايا فى مقابر اسبانيا

 

تابوت قبل دفنه
تابوت قبل دفنه

 

تابوت يحمل اسم المتوفى داخله
تابوت يحمل اسم المتوفى داخله

 

دفن جثمان فى اسبانيا
دفن جثمان فى اسبانيا

 

رجل يسير وسط جثامين ضحايا كورونا
رجل يسير وسط جثامين ضحايا كورونا

 

سيارة تحمل عدد من الجثث
سيارة تحمل عدد من الجثث

 

سيارة نقل جثامين الضحايا
سيارة نقل جثامين الضحايا

 

شخص يصلى على أحد الضحايا
شخص يصلى على أحد الضحايا

 

نقل الجثامين
نقل الجثامين

 

وضع التراب على التابوت عقب دفنه بالجثمان
وضع التراب على التابوت عقب دفنه بالجثمان

 

النمسا تستعين بعربات الخيول لتوزيع الطعام على الأهالى أثناء الحجر
 

استخدمت العاصمة النمساوية فيينا، طريقة جديدة لتوصيل الطعام للأهالي، خلال فترة الحجر المنزلي الذى فرضته السلطات، حيث بدأت باستخدام عربات الخيول لأداء هذه المهمة.

وأعلنت وزارة الصحة النمساوية، الأربعاء، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 12 ألفا و840 إصابة و273 حالة وفاة، مؤكدة فى بيان، أنه تم تسجيل 30 حالة وفاة في يوم واحد بالبلاد وبلغت الوفيات في العاصمة فيينا 58 حالة فيما تعافى 4 آلاف و512 شخصا، إضافة إلى تلقي 1096 شخصا العلاج بالمستشفيات منهم 267 مصابا في وحدات العناية المركزة.

 

1 (1)

سيدة مسنة تنظر الطعام

 

1 (2)

المسؤل عن توزيع الطعام

 

1 (3)

عربات الأحصنة

 

1 (4)

 فندف انتركونتيننتال هو مركز توزيع الأطعمة

 

1 (5)

عربات الأحصنة فى طريقها للأسر فى الحجر

 

1 (6)

سيدة مسنة تتلقي وجبة طعام فى منزلها

 

1 (7)

مسؤول التوزيع يسلم مسنة وجبة طعام

 

1 (8)

عربات الأحصنة تجوب شوارع فيينا

 

1 (9)

مرور عربات الأحصنة عبر الشوارع

 

1 (10)

عربات الأحصنة فى طريقها للأسر 

 

1 (11)

سيدة تتلقي وجبتها من الطعام

 

من جهته، قال ردولف انشوبير وزير الصحة النمساوي في تصريحات الاربعاء إن الزيادة اليومية في الإصابات حاليا بلغت 2.56 في المئة معتبرا أن المؤشر مطمئن لافتا إلى أن معدلات النمو كانت أكثر من 40 في المائة في الأيام القليلة الماضية، واصفا، معدلات النمو الحالية بأنها "نجاح كبير" لليوم الرابع على التوالي حيث كان عدد المتعافين من الفيروس أكبر بكثير من الإصابات الجديدة.

وناشد الوزير المواطنين بالحفاظ على البقاء في المنزل في عطلة عيد الفصح قائلا "علينا الآن أن نواصل الإجراءات حتى لا نعرض هذا التطور الإيجابي للخطر".

 


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع