أخبار عاجلة
حصاد الرياضة المصرية اليوم الجمعة 3/ 7/ 2020 -

سعر دواء "ريمديسيفير" 2800 دولار بأمركيا.. سيوزع في مصر بأقل من 2000 جنيه

سعر دواء "ريمديسيفير" 2800 دولار بأمركيا.. سيوزع في مصر بأقل من 2000 جنيه
سعر دواء "ريمديسيفير" 2800 دولار بأمركيا.. سيوزع في مصر بأقل من 2000 جنيه

أعلنت شركة جيلياد ساينسز، المنتجة لعقار ريمديسيفير المضاد للفيروسات، والذي تقرر استخدامه كعلاج لمرض كوفيد-19، سيبلغ سعره 2340 دولارا للمريض الواحد في الدول الأكثر ثراء "ما يعادل 37 ألف جنيه" لافتًا أن الشركة ووافقت على إرسال كل إمداداتها منه تقريبا للولايات المتحدة خلال الشهور الثلاثة المقبلة.

وبحسب "سكاي نيوز" فإن هذا السعر يقل بشكل طفيف عن النطاق الذي اقترحه الأسبوع الماضي معهد المراجعة السريرية والاقتصادية "هيئة أميركية تبحث أسعار الأدوية" والذي يتراوح بين 2520 و2800 دولار، وذلك بعد أن أعلن باحثون بريطانيون أنهم وجدوا أن عقار ديكساميثازون، المنتمي لعائلة الستيرويدات، الرخيص والمتوفر على نطاق واسع قد قلل بشكل كبير من الوفيات بين الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا.

ومن المتوقع أن يرتفع الطلب على ريمديسيفير باعتباره أحد العلاجات، التي اتضح أنها تغير مسار كوفيد-19 وذلك بعد أن ساعد العقار، الذي يؤخذ عن طريق الوريد، على تقصير فترات التعافي في المستشفيات في التجارب السريرية، وحصل على موافقة باستخدامه في الحالات الحادة بالولايات المتحدة ونال موافقة كاملة في اليابان.

وبالنسبة للمرضى الأمريكيين، الذين لديهم تأمين تجاري، أعلنت الشركة إن دورة العلاج لمدة 5 أيام ستُكَلف 3120 دولارا، أو 520 دولارا لكل قارورة.

وأكد دانييل أوداي الرئيس التنفيذي لشركة جيلياد إن السعر يقل كثيرا عن القيمة التي يوفرها نظرا لأن الخروج من المستشفى مبكرا يمكن أن يوفر نحو 12 ألف دولار للمريض في الولايات المتحدة بينما تجادل هيئات تدافع عن المرضى، مثل بابليك سيتيزن، بأن التكلفة يجب أن تكون أقل لأن ريمديسيفير تم تطويره بدعم مالي من حكومة الولايات المتحدة.

ريمديسيفير يصنع في مصر وتم توزيعه على مستشفيات العزل

ومن ناحية أخرى أكد الدكتور أمجد طلعت، مدير عام بالشركة المصرية المصنعة لدواء "ريمديسيفير" المعالج لفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، أن عقار ريمديسيفير سيستخدم في المستشفيات بحسب إجازة هيئة الدواء المصري، فمصابو فيروس كورونا سيحصلون على حقنة يوميًا في مستشفيات العزل، مؤكدًا توافر العقار في مصر وتم البدء العمل به في المستشفيات.

وأضاف "طلعت"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "من مصر"، الذي يُقدمه الإعلامي عمرو خليل، الذي يُعرض على شاشة "cbc"، أنه لأول مرة تكون الأدوية موجودة في مصر بنفس توقيت وجودها في أمريكا والاتحاد الأوروبي، فمجهودات الشركة منذ بداية الجائحة، حيث بدأنا في مركز الأبحاث نبحث عن الجديد في العالم كله.

 وأشار مدير عام بالشركة المصرية المصنعة لدواء ريمدسيفير، إلى أن الزملاء في الشركة وجميع العاملين في المصنع على تواصل مع هيئة الدواء ووزارتى الصحة والتعليم العالي، والبروتوكول كان جاهزاً لاستقبال العقار، ووصل إلى 10 مستشفيات عزل وهناك مرضى تم حقنهم بالفعل بالدواء.

وتابع: "الكمية المتاحة حالياً بآلاف العبوات وفي خلال أسابيع قليلة أخذنا الإذن باستيراد المادة الخام، كما سنصل إلى إنتاج نصف مليون جرعة شهرياً".

وقال الدكتور أمجد طلعت، مدير عام شركة إيفا فارما، ووكيل شركة جيلياد العالمية في مصر، إن الشركة حصلت على ترخيص لتصنيع دواء ريمديسيفير في مصر وأفريقيا والشرق الأوسط، الذي يُستخدم لعلاج فيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، وبموجب هذا الترخيص، تستطيع الشركة تصديره لـ 127 دولة، والترخيص صدر من هيئة الدواء المصرية، موضحًا أن هذا الدواء سيكون متوفرا في مستشفيات العزل.

وأضاف "طلعت"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "الحكاية"، مع الإعلامي عمرو أديب، الذي يُعرض على شاشة "mbc مصر"، أن هذا الدواء ليس للاستخدام في العزل المنزلي  ولكنه يستخدم في مستشفيات العزل، كما أن مضادات الفيروسات، يتم تصنيعها في بيئة خاصة، وفي منطقة معزولة في المصانع، وتحت ظروف محكمة، مؤكدًا أن هيئة الأدوية ساعدتنا لتوفير هذه الأدوية الحديثة، حتى يتم توفيرها للمريض المصري.

وأوضح وكيل شركة جيلياد العالمية في مصر، أن العقار سيكون متوفر بمستشفيات العزل خلال أيام، وسيحصل عليه المريض من الحالات المتوسطة للشديدة، ويكون المريض في العناية المركزة، وتحت إشراف طبي، ما يقلل الاحتياج للبقاء في المستشفى، ويوفر غرف العلميات والعناية المركزة، مؤكدًا أن "ريمديسيفير"، سيكون سعره أقل من 2000 جنيه للحقنة، الواحدة، "فخور بأننا اصبحنا موثوق فينا بأن يتم التصنيع في مصر ويتم تصدير الإنتاج لأكثر من 127 دولة".

 

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن