أخبار عاجلة
رئيس شركة أبل يرفض التعليق على مشروع "Apple Car" -
حكاية عصر البطالمة.. ماذا فعل المقدونيون فى مصر؟ -

جيلان حسن إسماعيل تكتب: رسالة إلى صديقى

جيلان حسن إسماعيل تكتب: رسالة إلى صديقى
جيلان حسن إسماعيل تكتب: رسالة إلى صديقى

 

أنهض يا صديقي ولا تسقط 

أنهض يا صديقي .. فانا هنا لأجلك 

أنهض وأعلم أنها ليست نهايتك .. بل هي نهاية ضعفك 

أتدرى يا صديقي كيف نصبح أقوياء ؟؟؟ 

نصبح أقوياء من تلك الصفعات التي جاءتنا على غفلة

من هؤلاء الذين خذلونا حين أحببناهم وقدمنا لهم كل غال وثمين  .. 

تأتي القوه بعد السقوط وبعد الفشل وبعد الضعف 

وكل هذا يا صديقي في حقيقة الأمر ما هو الا تدريب وتهذيب وتعلم 

كل هذا يا صديقي ممرات نعبرها لنصل الى القوة وأختبار حقيقة الأشخاص   

لا  ليست نهايتك بل بداية حياة أجمل وأروع 

من الأن يجب أن تسحق كل ما هو سيء 

كالتعلق .. والتضحيات التي نعطيها لمن لا يستحق 

والحب الذي يزرع في غير ارضه 

والرغبة الشديدة في اشياء تؤذينا 

أعلم أن  الألم الشديد ما هو الا نهاية كل الألآم 

ستشفأ يا صديقي وسيطيب جرحك فقد تم استئصال ضعفك وما تشعره الان ما هو الا أثار جانبيه مؤقته لخروج ضعفك من روحك 

يا صديقي الحياة دروس وكي نتعلمها يجب ان نتألم 

الألم هو أعظم معلم ..

يا صديقي انا معك ولن اتركك لأني سقطت قبلك ونهضت وأعتقدت  أنها النهاية ولكن بعد أن علمني الألم أدركت أنها البداية ... 

أنهض يا صديقي فلازال الكثير ينتظرنا 

أحلام لم تتحقق بعد.. و ضحكات لم نضحكها و سعادة  سنحياها معا بكل حب 

الحياه لا تقف والمحن محطات 

فأنهض يا صديقي وأكمل الطريق فانا هنا لأجيك